أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - أيمن غالي - الجذور التاريخية لقص شعور البنات في مترو الأنفاق المصري














المزيد.....

الجذور التاريخية لقص شعور البنات في مترو الأنفاق المصري


أيمن غالي

الحوار المتمدن-العدد: 6339 - 2019 / 9 / 2 - 09:24
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


تابعنا حادثين لقص شعر بنات في مترو القاهرة من قِبَل منتقبات .. والموضوع حا ياخد شكل الوباء خلال الأيام إللي جاية لو الدولة ما أخدتش منه موقف حاسم وحازم في منع التعدي علي حريات الآخرين إللي بدأ يتفشي في الشارع المصري بصورة فجة وبصور مختلفة بداية بحقبة تمانينات القرن الماضي ..
وعلشان نفهم إللي حصل ضروري نقرا شوية تاريخ ..
نراجع مع بعض "باب خروج النساء إلى البراز" في صحيح البخاري، وتفاسير آية الحجاب في سورة الأحزاب ونشوف أسباب نزول آية الحجاب وإحنا نفهم بداية خيوط الموضوع ..
الحكاية ببساطة؛ إن عادة ستات شبه جزيرة العرب ولظروفهم؛ كانوا بيمشوا مكشوفات الصدور؛ عمر بن الخطاب ومعاه مجموعة؛ ما عجبهمش الوضع لفئة معينة من نساء قريش وبالأخص الحرائر منهم (يعني البنات والستات إللي لا هُمّا من العبيد ولا من ملكات اليمين) ..
مجموعة بن الخطاب ولإجبار الفئة إياها علي تغطية صدورهم؛ بدأوا في خطة ممنهجة في التحرش بيهم وقت خروجهم لقضاء الحاجة (عمل التواليت في الخلاء حسب عادتهم)، وعدم التعرض لأي حرة مغطية صدرها .. ونزلت آية الحجاب
السلفيين علشان شُطّار في التاريخ وحافظين صحيح البخاري عن ظهر قلب؛ تبنوا خطة عمر بن الخطاب وإعتمدوها كخطة وحيدة وفريدة لفرض أفكارهم علي الشارع المصري بالتحرش بالبنات والستات ..
وشوفنا حوادث إلقاء ماية النار (حمض الكبريتيك المركز) علي ملابس غير المحجبات في بداية تسعينيات القرن الماضي وقبلها التحرش بطالبات كليات جامعة أسيوط بداية من التمانينات لمنع إختلاطهم وتعاملهم مع الجنس الآخر في الشارع ومنع أي بنت أو سيدة بالتعامل أو السير مع زوجها أو أخوها أو أبوها ..
وكبر الموضوع وتبنته الدولة نفسها في مظاهرات الشباب ضد نظام مبارك في 2005 وتبني الأمن التحرش بالبنات المشاركات في التظاهرات لمنعهم من التظاهر، ونجحوا نجاح باهر ..
ومع كل مرحلة نجاح في فرض أفكار رجعية ومتخلفة عن طريق التحرش الجنسي ببنات وستات مصر؛ تابعنا نداء مشايخ القنوات المتطرفة ودعواتهم للتحرش بغير المحجبات الخارجات للتنزه في الأعياد لإجبارهم علي الحجاب ..
وشوفنا قمة قذارة وسفالة الإخوان في تبنيهم للخطة القديمة وإللي أثبتت نجاحاتها منقطعة النظير وعمليات التحرش الجنسي في تظاهرات المصريين ضد الحكم الإخواني ..
والنهاردة؛ ومع تجديد خطاب وفكر التطرف بدأ التحرش ببنات وستات مصر لإجبارهم علي الحجاب أو تغطية الرأس أو فرض صورة معينة علي مظاهرهم هو قص شعور مُطلقات الشعور والمهندمات منهم بعد موجات شد شعور غير المحجبات في الشارع والمواصلات العامة ..
التحرش الجنسي هو وسيلة ناجحة جداً إستغلها متسخي العقول والفكر من قرون طويلة وإستمروا فيها لعدم وجود رادع ونظم محترمة تقطع يد كل متحرش ولسان كل سافل محرض على ذلك ..
أنشروا تاريخ التحرش وأعلامه علشان الناس تفهم والأمن والنظام يختشي علي دمه ويمنعه ..
والتحرش ببنت وإنتهاك خصوصيتها في الشارع المصري؛ معناه وِحِش بالنسبة للجهاز الأمني والنظام ولكل مصري عنده دم ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,522,574,052
- في إنتظار بن منظور السوداني
- الغزو الوهابي لمصر من خلال السينما المصرية
- هل اللغة القبطية مالهاش لازمة ؟
- بابا نويل واللهو الخفي
- الجامعة المهلبية والكيان الصفري
- ناس شَحَتِّت و ناس إتشَّفْلَحِّت و أنا رايح فى الكازوزة
- حاجة من ريحة المرحوم
- حل المشكلة الخاشقچية
- تاريخ طريقة نوم الكلاب والكلاكسات في إشارات المرور
- علي جنب يا أسطي
- البابا يستقوى بطال عمره
- العروسة المحشورة
- عليكم فقط بجهاد فتح الكروش - إوعى تطُخُه و بُجُّه بَجِّيج -
- يعنى إيه؛ شُغل تلات ورقات بالمصرى ؟
- يا غاوى تمشى و على راسك فرامل ركوبة
- المسيحيات ما يتنقبوش ليه ؟
- الحِلفَان الوزارى
- رمضانيات أيمناوية
- لو الهبشة حلال حا تدوم و لو حرام حا تروح في داهية
- حِنكش و حَنكوش و الحُونكيشَة


المزيد.....




- إنفانتينو: إيران تؤكد حضور النساء في المباراة الدولية المقبل ...
- أربعة أرجل وثلاث أذرع... امرأة تنجب طفلة -خارقة-... صور
- غرق أمريكي أثناء عرضه الزواج على حبيبته تحت الماء
- عرض على صديقته الزواج تحت الماء.. ولم يعد!
- جبهة نساء مصر تصدر بيان لدعم الحراك الشعبي والإفراج عن سجناء ...
- (ومن الحب ما قتل... وفاة أمريكي غرقا أثناء عرضه الزواج على ح ...
- القضاء المغربي يرفض الإفراج عن صحفية متهمة بـ"الإجهاض غ ...
- القضاء المغربي يرفض الإفراج عن صحفية متهمة بـ"الإجهاض غ ...
- هل خططتوا لعدد الأطفال قبل الجواز؟ شاهد لتتعرف على تجارب بعض ...
- مصر.. تفاصيل مروعة حول تعرض سيدة لاغتصاب وحشي أمام طفلتها ور ...


المزيد.....

- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - أيمن غالي - الجذور التاريخية لقص شعور البنات في مترو الأنفاق المصري