أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - ذعر وهلع بين الملالي الدجالين














المزيد.....

ذعر وهلع بين الملالي الدجالين


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6336 - 2019 / 8 / 30 - 19:38
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الازمة المستفحلة التي يواجهها نظام الملالي حاليا والتي تشمل مختلف الجوانب وضعت النظام في موقف ووضع حرج جدا لايحسد عليه خصوصا أن لم يعد کالسابق ممارسة الکذب والخداع إذ لم يعد هناك من يصدقهم وهاهو الناطق بإسم حکومة الملا روحاني يٶکد وبموجب إستطلاعات الرأي بأن 91% من الشعب الايراني يعتبرون القادة والمسٶولين في النظام فاسدين، ولذلك فإن النظام يمر بمرحلة حساسة ودقيقة حيث يقفون على خطوات من سقوط مدوي بإنتظارهم.
نظام الملالي الذي يجد نفسه في مأزق کبير فهو سواءا بادر الى إجراء مفاوضات مع الامريکيين أم لم يقم بذلك، فإن ذلك لايغير من واقع مصيره شيئا، فهو في الحالتين لن يکون أمام أوضاع کتلك التي کانت عشية مفاوضات عام 2015 التي سبقت التوقيع على الاتفاق النووي، بل إنه يقف أمام واقع ووضع آخر مختلف بالمرة عن ذلك، إذ إن أکاذيب وخدع هذا النظام قد إنکشفت ولم يعد بوسعهم اللعب على الاخرين وتحقيق أهدافهم المشبوهة.
الامر الذي يقض مضجع نظام الملالي ويجعله في حالة من القلق والتوجس هو إن المجتمع الدولي صار يستمع وينصت الى مايصدر عن المقاومة الايرانية بشأن أکاذيب وخدع وألاعيب نظام الملالي بشأن برنامجه النووي ونواياه المبيتة وکيفية التعامل معه ولاسيما وإن الانتقادات السابقة التي وجهتها السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية، قد أثبتت مصداقيتها وواقعيتها ولذلك فإن اسلوب التعامل الحازم والصارم الذي تتبعه الولايات المتحدة الامريکية مع النظام الايراني والذي سبق وإن طالبت به السيدة رجوي وشددت عليه يصيب الملالي بالرعب أکثر من أي وقت مضى، ومن هنا فإنه وبعد تصريح روحاني الذي دعا فيه ضمنيا وقبل المؤتمر المشترك بين ترامب وماكرون، إلى التفاوض مع ترامب، فقد حذره أكثر من 80 عضوا في مجلس شورى النظام من ذلك في عريضة ذات لهجة تهديد واضحة من مغبة إجراء التفاوض وإن ذلك يناقض توجهات الملا خامنئي.
هذا التخبط والتناقض يٶکد حالة الذعر والهلع السائدة بين أوساط نظام الملالي وکونهم يتخوفون من التفاوض مع الامريکيين لأنهم يعلمون جيدا بأن إدارة ترامب هي غير إدارة أوباما، وإن هناك 12 مطلبا قاصما للظهر بإنتظارهم، ولذلك فإنهم يتخوفون من المفاوضات کما لو إنها ملك الموت، لکنهم في نفس الوقت يجدون في عدم تفاوضهم وقبولهم بالمطالب ال12، من شأنه أيضا أن يقودهم أيضا نحو مصير لايختلف کثيرا عن مصير المفاوضات إن لم يکن أسوأ منه.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,576,432
- البديل الموثوق موجود رغم أنف نظام الملالي
- المقاومة الايرانية..البديل والخيار الافضل لإيران الغد
- وزارة الارهاب والجريمة تتخوف من فوران الاحتجاجات
- نظام الملالي من دون ورقة التوت
- حديث صانعي الاحداث والتأريخ
- يأکلونهم أحياء!!
- نظام الملالي في مواجهة أم الازمات
- جيفة نظام الملالي تزکم الانوف
- حذار فالضبع لايصبح أليفا
- أکبر مشکلة تواجه السلام والامن والاستقرار في المنطقة والعالم
- ماذا ينتظرون من أمعة الملالي المهرج ظريف؟!
- شعب غاضب ونظام فاشل وبديل متربص
- العالم يقول کما کما قال مجاهدي مجاهدي خلق
- مماطلة الملالي وتسويفهم ستقصم ظهورهم
- هاجس السقوط
- مقاومة مرفوعة الرأس ونظام مطأطئ الرأس
- نواح الملا روحاني
- الخوف القاتل في أعماق الملالي الدجالين في طهران
- أنا أسرق من دون رحمة إذن أنا من نظام الملالي!
- نظام يغامر على حساب شعبه


المزيد.....




- هكذا علقت مايا دياب على احتجاجات لبنان
-  بسبب سجين… ماذا طلبت كيم كارداشيان من حاكم ولاية تكساس
- الجوكر
- بوتين في الرياض الكرة بملعب الكرملين
- لمحاسبة المسؤولين عن الجريمة.. خطيبة خاشقجي تحشد بالكونغرس
- في رسالة لم يوقعها باسمه.. جونسون يطالب الاتحاد الأوروبي بتم ...
- تحت الدراسة... قرار سعودي جديد بشأن العمرة
- كيف تنبأ أطفال الستينيات بحاضرنا؟
- جعجع يسحب وزراء حزبه من الحكومة اللبنانية
- سياحة القرى بالمغرب.. تجربة مثيرة لاقتسام البيوت مع السكان ا ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - ذعر وهلع بين الملالي الدجالين