أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - حسن أحراث - اسوأ حكاية..














المزيد.....

اسوأ حكاية..


حسن أحراث

الحوار المتمدن-العدد: 6335 - 2019 / 8 / 29 - 01:25
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    



أسوأ حكاية باختصار، هي استشهاد الرفيقين بوبكر ومصطفى. فعندما تعاهدنا على مواصلة الإضراب اللامحدود عن الطعام حتى تحقيق كافة مطالبنا توقعنا فعلا حجم الخسارة التي كانت تتهددنا: استشهاد مناضل، استشهاد مناضلين...، استشهاد الجميع.
لقد كنا ندرك تمام الإدراك دموية النظام القائم، وتمثلا لهذه المخاطر حددنا أربعة محاورين، وهم مصطفى بلهواري وبوبكر الدريدي وحسن أحراث وأحمد البوزياني. إلا أننا لم نكن انتحاريين ولم نكن نتوقع استشهاد بوبكر ومصطفى بالضبط. لقد كانت الأعين متجهة (أعين المجموعة ككل) نحو الرفيق نور الدين جوهاري نظرا لبنيته الهزيلة. ومن بين التعليقات المعبرة بهذا الصدد ما أدلى به محمد اليونسي، أحد أفراد مجموعة مراكش 1984، عند سماعه خبر استشهاد الرفيقين بوبكر ومصطفى: "لو كنت أومن بالأرواح لقلت إنها وراء نجاة جوهاري".
لقد كانت قراءتنا للظرفية السياسية وراء اختيارنا لتاريخ المعركة، يوليوز 1984: وضع ما بعد انتفاضة يناير لنفس السنة، ملف الصحراء الملتهب، أجواء الانتخابات التشريعية في صيف نفس السنة، وضعية الرفاق بالسجن المركزي بالقنيطرة، انخراط/تضامن المعتقلين السياسيين الموجودين حينذاك بأعداد هائلة بسجون النظام في ظل شروط صعبة، حركة العائلات...
كان تفاؤلنا كبيرا في ربح المعركة...، لكن هذه الأخيرة خلفت شهيدين والعديد من الحالات الصحية المستعصية، أما عمرها فقد طال لأزيد من ست سنوات "23 يونيو 1985-16 غشت 1991".
ورغم ذلك، فإطلاق سراحنا قبل الأوان، جوهاري وأنا، ونحن مضربون عن الطعام ودون أي موقف انهزامي أو استسلامي يعد نصرا سياسيا وإدانة لمرحلة برمتها...
عن استشهاد الدريدي وبلهواري خسارة لقضية شعبنا، إلا أنه من زاوية أخرى فخر لهما ولعائلتيهما ولنا وللشعب المغربي قاطبة...
إنها تضحية عالية تطوقنا بمسؤوليات جسيمة، ليس أقلها الوفاء لمبادئهما ولخطهما النضالي الثوري...
(منقول بتصرف عن كتاب حسن أحراث "مجموعة مراكش.. تجربة اعتقال قاسية"





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,522,414,134
- سؤال في ذكرى الشهيد/ة
- عندما يبكي المناضل..
- يوم غادرنا دهاليز ابن رشد بالدار البيضاء..
- الشهر الشهيد
- مجموعة مراكش 1984... العزاء والمواساة...
- المنتدى خارج المجلس...!!
- بوعياش -تتخلص- من الصبار
- حرقة الشهيد بلهواري...
- أم الوزارات
- مسيرة الرباط، اليوم: من العبث الى العبث...
- رسالة الى ابنتي بكلية الطب
- عين على السودان
- مدرسة -النجاح- تعدم طموحات وآمال الطلبة الأطباء
- الشهيد عبد الله لحجيلي: وهل ستكون الآخر؟!!
- الجزائر والسودان: أي أفق؟
- المناضل لا يتخلف عن الأشكال النضالية
- السياسة أم النضال؟
- رسالة من التاريخ والى التاريخ...
- -شرعنة- الولاية الثالثة للميلودي -بوتفليقة!!
- النقابات التعليمية الخمس -الأكثر تمثيلية- (المغرب)


المزيد.....




- أزمة البريكست.. حزب العمال البريطاني يعقد مؤتمره السنوي والا ...
- اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين في السويس خلال تظاهرة جد ...
- اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين في السويس خلال تظاهرة جد ...
- كلمة الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب في الذكرى ...
- -الشيوعي- أحيا ذكرى إنطلاقة جبهة المقاومة في عكار: نحذر من ع ...
- القوى الوطنية اللبنانية في أوكرانيا توجه رسالة إلى الدولة ال ...
- ندوة سياسية ل -الشيوعي- في البترون حول مهام التغيير وآفاق ال ...
- صدر العدد الجديد من مجلة النداء بعنوان -لم يُقفل الحساب-
- ما هي البرجوازية الصغيرة؟
- مصر: بوادر استئناف السيرورة الثورية


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - حسن أحراث - اسوأ حكاية..