أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بكر أحمد - في شبوة، هناك مواجهة مباشرة مع علي محسن.














المزيد.....

في شبوة، هناك مواجهة مباشرة مع علي محسن.


بكر أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 6332 - 2019 / 8 / 26 - 13:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لم يكن من الصعب تصور أن جيش علي المحسن الضخم والراكد منذ خمس سنوات في مأرب انه ينوي فعلا التحرك نحو صنعاء لتحريرها، فأي متابع للأحداث هناك وبعد فترة وجيزة سيصل إلى قناعة بان ذلك الجيش يتم إعداده لحروب أخرى لا علاقة لها نهائيا للهدف الذي وجد من أجله.
عندما تم البدء في تشكيل الجيش في مأرب لاحظ الجميع بانه يؤخذ إلى مسار آخر من خلال التوجيه المعنوي القائم على أدبيات تنظيم الإصلاح، فلقد كان مزارا دائما لرجال الدين الذين يلقون المحاضرات في المعسكرات هناك لتوجيهه عقائديا وبما يتناسب مع تنظيم الأخوان المسلمين وتتم هيكلته بطريقة متطابقة مع ما كانت عليه الألوية العسكرية في عهد المخلوع علي عبدالله صالح، فهي كتائب يحكمها قادة شمال الشمال وتنحاز قبليا لهم وتؤمن بأن الشهادة في سبيلهم هي اعلي مراتب الإيمان، كنا نرى ونسمعهم وعبر قنوات الإعلام التابعة للشرعية وهم يهتفون باسم علي محسن ويتحلقون حول أكثر رجال الدين تطرفا مثل الحزمي والديلمي، كانت هممهم تشحذ ولكن باتجاه آخر.

الكثيرون حذروا من هذا الجيش، فلا يمكن ولا معقول ان يكون هناك جيش ضخم ومسلح بمختلف الأسلحة الثقيلة وتحميه مظلة من الدفاع الجوي هي من اكثر الطائرات الحربية تقدما في العالم وتخدمه منظومة استخباراتية محترفة ان لا يتقدم ولو كيلوا متر واحد في كل سنة، بل بالعكس، لم نرى الا استيطان في مأرب وزواجات جماعية وتسرب فاضح للجنود وفساد أزكم الأنوف، وكيف لا يكون هذا وضعه ومن يقف على رأسه هو علي محسن الأكثر فسادا على مستوى التاريخ اليمني المعاصر.

انا شخصيا كتبت اكثر من مرة بأن هذا الجيش لا تعنيه معركة تحرير شمال اليمن من الحوثي، وكررت مرارا وتكرارا بأن هذا الجيش هو فقط لتهديد الجنوب وضمان مصالح علي محسن فيها وهذه هي معركته الوحيدة التي مستعد أن يخوضها حتى آخر رجل فيه.
لذا رأينا كيف تحركت الألوية الثقيلة من مأرب مباشرة إلى شبوة لتحارب الجنوبيين وتحاول ان تفرض وصايتها الاستعمارية بقوة السلاح تاركين خلفهم الجبهات مفتوحة وكأن هناك اتفاق واستئمان فيما بينهم وبين الحوثي ، كما تواردت الأخبار بأن مليشيات الإصلاح على وشك تسليم جبهات البيضاء النائمة منذ سنين للحوثي معتقدين بان الجنوب قد يترك جبهة فارغة من الرجال، وايضا قيام تنظيم القاعدة الإرهابي بعمليات عسكرية تزامنا مع هذه التحريكات الشمالية العسكرية الأمر الذي استدعى قناة إعلامية ألمانية لطرح تساؤل حول قيام على محسن بتحريك قواعده العسكرية المتطرفة لدعمه عسكريا في شبوة.
أننا نرى التاريخ يعيد نفسه، فحلف الشمال المكون من جيش وقبائل ورجال دين متشددون الذين اكتسحوا الجنوب في حرب صيف 94 يعيد تشكيل نفسه وبذات الطريقة لاكتساح الجنوب من خلال شبوة.

كلنا نعرف أن شبوة ما كان لها أن تخرج عن السياق الجنوبي التحرري، ولها في التاريخ أمثلة كثيرة، ومحافظة بحجم شبوة لا يليق بها إلا أن تكون هي الحكم في تقرير المصير والأخذ بزمام الأمور وأن يكون لها كلمة الفصل، لذا لا يساورني الشك إطلاقا بأنها ستقبل الركوع لجيش لعلي محسن وتخضع للميلشيا التابعة لتنظيم الإصلاح بل ستكون الأرض التي تشكل البيئة لحاضنة لكل جنوبي حر وترفع رآية الجنوب العربي عاليا لتقود المعركة الأهم والأغلى ولترسل رسالة واضحة المعاني بان الجنوب كله بات كتلة لا يمكن لها أن تتجزأ ابدأ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,567,953
- ما سبب قبولهم الحوار مع الحوثي ورفضهم الحوار مع الجنوب.
- أشياء مستعملة
- إنه الجنوب العربي .....اما بعد:
- اخيرا، دعم اقليمي للجنوب ولمصالحها القومية.
- هل اعلنت اليمن الحرب على الجنوب.
- دعم النخب الخليجية للقضية الجنوبية.
- الجمعية الوطنية في الجنوب العربي وما يجب ان يكون عليها
- في اليمن حاول ان تتقمص دور المرأة
- اليدومي ، المخبر العاشق للإستبداد.
- مركز أعلامي لماذا في مأرب وليس في حضرموت
- الشيعة البشعون والإستعلاء الفارسي
- جبهة نهم ومهام الجنرال الأحمر
- سلفية الجنوب ليس خيارا إجباريا
- ما بين المنحة السعودية وبين قطار أبن دغر
- ابن دغر والقفز بين الحبال
- عدن تتآكل ن الداخل
- مدير أوقاف عدن !!
- هل لغضب الجنوبيين من بن دغر ما يبرره ؟
- اللغة الطائفية لمحافظ عدن
- الدولة المدنية كما نريدها في الجنوب العربي


المزيد.....




- من هيئة للأمر بالمعروف إلى أخرى للترفيه والرقص.. السعودية إل ...
- برزاني: كردستان العراق تقدر دور القوات الأمريكية رغم الانسحا ...
- الدفاع التركية: أخبرنا 63 دولة بشأن سير عمليتنا شمال شرق سور ...
- العراق يشكل لجنة لتقدير حجم الفساد منذ دخول -الاحتلال الأمري ...
- بعد تفجير ننكرهار.. موسكو تدعو سلطات أفغانستان إلى تعزيز تدا ...
- شقيق الرئيس السوداني عمر البشير يكشف عما قاتله الحاجة هدية ي ...
- NBC: البنتاغون يعد خطة لإخراج جميع القوات الأمريكية من أفغان ...
- تركيا: سنوقف عملياتنا العسكرية في سوريا حال انسحاب المسلحين ...
- مؤتمر البحرين.. أمن الخليج بحضور إسرائيل
- المدعي العام العسكري لحكومة الوفاق يصدر أمرا جديدا بالقبض عل ...


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بكر أحمد - في شبوة، هناك مواجهة مباشرة مع علي محسن.