أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - شعب غاضب ونظام فاشل وبديل متربص














المزيد.....

شعب غاضب ونظام فاشل وبديل متربص


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6324 - 2019 / 8 / 18 - 17:59
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ليس هناك من شعب في هذا العصر، لاقى ظلما وجورا وجبروتا کما هو الحال مع الشعب الايراني الذي ذاق الامرين على يد واحد من أسوأ الانظمة الاستبدادية التي شهدها التأريخ، ولاشك من إنه لايوجد من نظير لهذا النظام إلا في القرون الوسطى ذلك إنه يريد أن يحکم في هذا العصر شعب متحضر وعريق کالشعب الايراني بقيم وأفکار متحجرة تعود کلها الى القرون الوسطى، ولذلك فقد کانت المقاومة الايرانية محقة تماما عندما وصفت وتصف هذا النظام في أدبياتها بالنظام القرووسطائي.
نظام الملالي الذي يعتبر من أکثر الانظمة الديکتاتورية فشلا وإخفاقا، لکونه لايستطيع التأقلم مع هذا العصر کما لايمکنه أن يبني إيران وفق روح العصر، إذ أن الاوضاع الاقتصادية لهذا النظام متهالکة کما إن إلقاء نظرة على الجوانب الصناعية والزراعية وعلى البنى التحتية للبلاد، نجدها جميعا تواجه أوضاعا صعبة وإن المجالات الوحيدة التي تشهد إنتعاشا وإهتماما من جانب هذا النظام هي المجالات القمعية والتدخلات في بلدان العالم وتطوير الصواريخ والسعي سرا للحصول على القنبلة الذرية.
طوال 4 عقود من حکم هذا النظام المستبد، والذي عانى الشعب الايراني منه کثيرا وعلى مختلف الاصعدة، کانت المقاومة الايرانية وذراعها الضاربة منظمة مجاهدي خلق، متواجدة دائما في الساحة ومتصدية للنظام وساعية دونما کلل أو ملل لکشف وفضح جرائمه وإنتهاکاته وإيصال صوت الشعب الايراني للعالم أجمع، وقد نجحت المقاومة الايرانية نجاحا لانظير له في فضح هذا النظام أمام العالم من جانب وکذلك إثبات إنه نظام فاشل وإن بقائه يعني إستمرار معاناة الشعب الايراني وإستمرار المصائب والمآسي ولذلك لايوجد أي حل سوى إسقاطه.
إقتناع الشعب الايراني بشکل خاص وشعوب المنطقة والعالم بشکل عام بوجهة نظر المقاومة الايرانية الداعية لإسقاط النظام الايراني، يعکس تقدما نوعيا للنضال الذي تخوضه هذه المقاومة ونجاحها في إقناع الجميع بطروحاتها وأفکارها التي تستمد قوتها وعنفوانها من کونها تنبع من الواقع الايراني نفسه ومن العلاقة الجدلية التي ربطت وتربط بينها وبين الشعب الايراني، وإن الشعب الايراني يرى بأن المقاومة الايرانية هي الطرف الوحيد الذي يمکنه التعبير عن آماله وطموحاته کما إن المجتمع الدولي صار هو الآخر ينظر بعين الاحترام والتجليل لهذه المقاومة ولنضالها المستمر والدٶوب الذي يضع مصلحة الشعب الايراني وأمن وإستقرار المنطقة والتعايش السلمي بين شعوبها فوق کل إعتبار آخر، ولذلك فلايوجد هناك من مناض بالاعتراف بهذه المقاومة کبديل لهذا النظام خصوصا وإنها کذلك فعلا في الواقع وتحديدا لدى الطرف الاهم أي الشعب الايراني.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,600,074,713
- العالم يقول کما کما قال مجاهدي مجاهدي خلق
- مماطلة الملالي وتسويفهم ستقصم ظهورهم
- هاجس السقوط
- مقاومة مرفوعة الرأس ونظام مطأطئ الرأس
- نواح الملا روحاني
- الخوف القاتل في أعماق الملالي الدجالين في طهران
- أنا أسرق من دون رحمة إذن أنا من نظام الملالي!
- نظام يغامر على حساب شعبه
- إيران في إنتظار البديل الذي سيقودها لضفة الامان
- سٶال وجيه لنظام غير وجيه
- ظروف الملا روحاني ونظامه الصعبة
- نظام الملالي کله مسٶول عن ذلك وليس الملا روحاني فقط
- نظام الملالي مقياس الخير والشر
- عدالة نظام الملالي داخل وخارج نطاق القضاء
- لاخلاص من أزمة السقوط الحتمية
- جمهورية الکذب والتلفيق والدس والتزوير
- قفوا بجانب الشعب الإيراني لتغيير نظام الملالي
- بقاء نظام الملالي بقاء وإستمرار للتطرف والارهاب
- نظام الملالي والعزلة الخانقة
- نظام التناقضات الحادة والسقوط الذي صار لامناص منه


المزيد.....




- حزب العمال البريطاني يتعرض ل"هجوم سيبراني كبير" قب ...
- انتخاب مصرية الأصل رئيسة مشاركة لكتلة اليسار في البرلمان الأ ...
- عصر الجماهير يبدأ من جديد
- ألمانية من أصول مصرية رئيسة مشاركة لكتلة اليسار بالبرلمان ال ...
- الجزائر.. السجن لمدة عام بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغي ...
- الانتخابات الاسبانية تعطي اليمين المتطرف ضعف مقاعده
- بريطانيا.. هجوم سيبراني قوي يضرب منصات حزب العمال الإلكتروني ...
- إسبانيا: اتفاق مبدئي بين الحزب الاشتراكي واليسار الراديكالي ...
- هل بدأت الشقوق تدق باب التيار الديمقراطي لمشاركته في الحكومة ...
- بريطانيا... تعرض -حزب العمال- لهجوم إلكتروني واسع قبيل الانت ...


المزيد.....

- رسالة حب إلى الثورة اللبنانية / محمد علي مقلد
- مراجعة كتاب: ليبيا التي رأيت، ليبيا التي أرى: محنة بلد- / حسين سالم مرجين
- كتاب ثورة ديسمبر 2018 : طبيعتها وتطورها / تاج السر عثمان
- من البرولتاريا إلى البرونتاريا رهانات التغيير الثقافي / محمد الداهي
- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - شعب غاضب ونظام فاشل وبديل متربص