أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالعزيز عيادة الوكاع - مقاييس التقييم الإلهي














المزيد.....

مقاييس التقييم الإلهي


عبدالعزيز عيادة الوكاع

الحوار المتمدن-العدد: 6324 - 2019 / 8 / 18 - 11:39
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مقاييس التقييم الإلهي

عبدالعزيز عيادة الوكاع

تدلل الآية الكريمة( ٢٤٧) في سورة البقرة (وقال لهم نبيهم ان الله قد بعث لكم طالوت ملكا قالوا انى يكون له الملك علينا ونحن أحق بالملك منه ولم يؤت سعة من المال...)، كيف كانت الموازين، والمقاييس الاجتماعية، مختلة لدى بني اسرائيل، عندما اعتمدوا المقاييس المادية الصرفة في التقييم، يوم كان جوابهم، حينما بعث الله تعالى لهم طالوت نبيا (أنى يكون له الملك علينا ولم يؤت سعة من المال) ؟!!.

أي أن مقاييسهم، كما يتضح من ردهم المباشر، كانت مادية بحتة. فالإنسان مرجح عندهم في التقييم ، بسعة ما يحوزه من مال ، لا على أساس ما يمتلكه من أخلاق، او علم، وحكمة.

إلا أن الجواب من لدن رب العالمين كان حاسماً كما يتبين لنا من الآية (قال ان الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم والجسم والله يؤت ملكه من يشاء الله واسع عليم)، ليكون المقياس، والميزان الإلهي في التمايز بين الناس،قائماً على على اعتبارات رفيعة، ومعايير معنوية نبيلة ، تتجاوز في مغزاها مجرد القدرة المادية، وليكون الاستحقاق بموجبها قائماً على أساس العلم والحكمة، على قاعدة (...ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا ومايذكرالا أولوا الالباب).

ولذلك يتطلب الأمر، أن يتم إنزال الناس منازلهم، بموجب معايير المقياس الإلهي، من أجلال العلما والمفكرين، وكبار القوم، والصالحين، في المجتمع، وألا تكن موازين الحكم مادية بحتة، فيختل بنيان الحياة، باعتماد المقاييس الشاذة في التقييم.

وهكذا تبقى المعايير العلمية، والأخلاقية، المرتكزة على الحكمة والرشد، اساسا في التقدم، والازدهار، في كل مجالات الحياة، مما يشيع الإطمئنان، بعدالة تلك المعايير، ويضع الأمور في نصابها الصحيح، ويرسخ قيم العدالة بأبهى صورة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,516,547,533
- المشترك اللفظي في اللغة العربية
- دور السياق وأثره في علم الدلالة
- حول عولمة الإنترنت
- حول علم الدلالة في اللغة
- وتبقى شامخاً يا عراق
- وما يسطرون
- آه عليك يا أمتي
- وهكذا كان إذن
- خواطر وهموم
- مقعد شاغر
- إلى أين المسير ياعراق؟
- التغيير بالاستبدال.. سنة إلهية
- الانغماس في فضاء الإنترنت تحت ضغط الحال
- الإنسان.. والغاية من التكليف بالاستخلاف
- بلاد العرب يا بلادي
- ضياع بين الأصالة والمعاصرة
- الغاية من الخلق
- بين اليأس والتفاؤل
- دلالة الكلمة المفردة في المعجمات اللغوية
- علم الدلالة في اللغة العربية


المزيد.....




- بالصور... ابنة قاديروف تفتتح متجرا للأزياء الإسلامية في موسك ...
- حركة مجتمع السلم الإخوانية بالجزائر: الانتخابات الرئاسية ممر ...
- مناقشة أولى رسائل الدكتوراه في مجال العلوم الإسلامية بروسيا ...
- مصر... المؤبد لـ11 متهما من -الإخوان- والسجن 15 عاما لـ106 ف ...
- المرشد الأعلى الإيراني: لن نتفاوض مع أمريكا في أي مستوى كان ...
- «الإسلامية المسيحية لنصرة القدس» تحذر من تحويل الصراع السياس ...
- المحكمة العليا في إنغوشيا تلغي دار الإفتاء بالجمهورية
- كنز اسكندنافي بقيمة 2.5 مليون دولار..وخلاف بين الكنيسة الاسك ...
- وزير الشئون الإسلامية السعودي: مصر من أهم ركائز الأمن والاست ...
- زعيم تنظيم الدولة الإسلامية البغدادي: العمليات اليومية تجري ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالعزيز عيادة الوكاع - مقاييس التقييم الإلهي