أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نضال نعيسة - العقائد الأندبورية: من يجب على هذا السؤال؟



العقائد الأندبورية: من يجب على هذا السؤال؟


نضال نعيسة

الحوار المتمدن-العدد: 6322 - 2019 / 8 / 16 - 17:10
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لماذا يسمح لبعض العقائد الهمجية والأندبورية بالسب والشتم وازدراء الآخرين وازدراء والانتقاص من العقائد الأخرى واعتبار البقية حفدة قردة وخنازير وكالحمير التي تحمل أسفارا وتكفير البشر جماعيا والتهديد والوعيد والدعوة العلنية لقتلهم وغزوهم وإخضاعهم وإعلان الجهاد عليهم وسبي نسائهم وإجبارهم على السجود لوثن وحجر بالصحراء والسطو المسلح والتعفيش وتشليح كل من لا يتفق ويتوافق معهم بالرأي واستنطاقهم شهادات واعترافات لا علم ولا قبل ولا دراية لهم فيها وتدفيعهم الجزية وممارسة العنصرية والفوقية والتمييز ضدهم واعتبارهم مارقين وذميين ومواطنين درجة ثانية وأن هناك من فوض أصحاب هذه العقائد الفاشية الأندبورية برقاب البشر واستعبادهم وممارسة البغاء المقدس والزنا الحلال المشرعن ووو وإلى ما لا نهاية لهذه السلسلة والمتوالية الفقهية من استهداف لكل كائن وإعلان نوايا لاجتياح مدن وعواصم العالم و"فتحها" عنوة وبالقوة المسلحة جهارا نهارا وحكمها والتسلط على أبنائها واستباحتها واسترقاق حريمها ونهب ثرواتها مخالفة للقانون الدولي وانتهاكا لميثاق الأمم المتحدة باحترام استقلال وسيادة وحدود كل بلد ونشر ثقافة بائدة فاقدة الصلاحية عمرها ١٤٠٠ عاما روج لها بالسيف والغزو شوية دواعش برابرة عاشوا وماتوا بصحراء معزولة قحط قفراء وفوق ذلك.كله اعتبار كل تلك الانتهاكات والتجاوزات مقدسا ورسالة خالدة منزّلة من السماء لا يجوز بحال المس بها وقبولها على علاتها باعتبارها يقينيات ثابتة وقوانين كونية أزلية ثابتة لا تدحض دحشها بدساتير عصرية باعتبارها مرجعية قانونية وفقهية مثالية ومتكاملة ...

ولشدة الحرص وتطويق هذه العقائد بزنار من الرعب بات مجرد الاقتراب منها أو إزالة طبقة التكلس الوردي الزاهي الملقى فوقها مغامرة ومخارة كبرى ولعبا بالنار والتعرض لشتى المخاطر والأهوال التي قد تخطر ببال..

!وبنفس الوقت لا يسمح لأحد من الناس قول لا أو الاعتراض وممارسة حق الدفاع المشروع عن النفس أمام هذا التيار الفاشي ونقد هذه الانتهاكات واعتبار التصدي لها ودرء أخطارها وحماية البشرية منها جريمة ورِدٌة تستوجب المساءلة والعقاب من أصحاب تلكم العقائد الأندبورية الظلماء؟
إلام يتجاهل ويتسامح العالم الحر والمجتمعات البشرية المتنورة والحرة ويتغاضى ويغض الطرف عن هذه العقائد الأندبورية الحمقاء الجلفاء؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,553,394,979
- سوريا إلى أين؟
- من أين أتت -الله أكبر-؟
- حدد مكان الطرق
- لوثة البداوة والاستعراب: هذه هي الجريمة الكبرى
- من أين جئتم بسموم عروبتكم؟
- ما هو الإسلام؟
- إدارة المحارق وحروب الفناء
- كله بسبب إسرائيل ابملعونة
- ذكرى اغتصاب ناصر للحكم: 23 يولية/تموز يوم أسود مشؤوم في تاري ...
- رسالة إلى السيد الفاتح المغوار رئيس جامعة دمشق
- خرافة الأمة الإسلامية
- عندكم حدا يكفل هذا الفقير ببعثستان؟
- حلبات النفاق: من هو الكذاب؟
- لا للتسامح: من يتسامح مع من؟
- أنتبه أنت أمام فرع أمني: اضحكوا مع المخبرين الفيسبوكيين
- لماذا لا يموت الحاكم المسلم ميتة طبيعية؟
- في تفنيد -العلوية السياسية-
- ماوراء مازوشية المرأة المسلمة؟
- فشل وفضيحة أخرى لوزارة التربية
- مأساة لاواديسا*:


المزيد.....




- السلطان والشريعة.. هل انقطعت الصلة بينهما في العالم العربي؟ ...
- هل انتقل مسلحو القاعدة والدولة الإسلامية إلى بوركينا فاسو؟
- قراءة معمارية للأفكار الصوفية.. ما علاقة الإسلام بفكر التنوي ...
- يستهدف أكثر من 6000 مشاركة..”الشؤون الإسلامية” بالسعودية تنظ ...
- انتخابات تشريعية في بولندا حيث تمتزج الدولة بالكنيسة في بلد ...
- انتخابات تشريعية في بولندا حيث تمتزج الدولة بالكنيسة في بلد ...
- من هو حسن البنا -الساعاتي- مؤسس جماعة الإخوان المسلمين؟
- فوز إمام المسجد الناجي من -مذبحة كرايستشيرش- بمنصب رسمي بنيو ...
- بعد فصل معلمي الإخوان.. هل يمهد النظام المصري لتصفية موظفي ا ...
- نسبتهم أقل من 1 في المئة... إلى أين ذهب مسيحيو فلسطين؟


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نضال نعيسة - العقائد الأندبورية: من يجب على هذا السؤال؟