أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زكرياء محمد العباسي - اليسار العربي و معضلة التقية














المزيد.....

اليسار العربي و معضلة التقية


زكرياء محمد العباسي

الحوار المتمدن-العدد: 6321 - 2019 / 8 / 15 - 09:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


التقية في موروثنا الديني هي إخفاء معتقد ما خشية الضرر المادي أو المعنوي ، و كثيرا ما نسمع هذا المصطلح في التلاسنات بين أتباع الطوائف الدينية فيقول قائل لصاحبه أنه يمارس التقية يأتي بكلام يخالف الواقع و يخالف نواياه رغبة منه في تجنب شر غيره أو إخفاء شر يكنه في نفسه .
هنا يطرح القارئ التساؤل المنتظر ، ما علاقة اليسار عامة و العربي خاصة بمصطلح ديني و ما الذي يمكن أن يربط الفكر اليساري التقدمي بالصراعات الطائفية ؟ الجواب بسيط ، اليسار - جله طبعا كي لا نقع في التعميم - صار لصيقا ممارسة و ليس فكرا لهذا المصطلح ، ليس في بعده الديني و لكن تطبيقا قد يمارس اليساري في بلادنا التقية يوميا وهو لا يشعر فمثلا نادرا جدا ما ترى يساريا يجاهر أمام الملأ بتبنيه لفكرة مساواة المرأة بالرجل مخافة فقدان بعض الزخم الجماهيري في مجتمع ذكوري قد لا يقبل الإختلاف معك فقط بل قد يحاربك إذ أنت قررت يوما ألمس بمعتقدات بائدة توارثها من أسلافه ، و هنا قد يكتفي اليساري إنصافا للمرأة ببعض الكلمات المنمقة في قبة البرلمان و المحافل الرسمية ، قس على ذلك مواقف اليسار من الدين فكن متأكدا صديقي لو دخلت أي نقاش ديني مع يساري في بلادنا ستجده يخلع عنه جلباب الفكر المادي و يرمي بكل أسس و مناهج التحليل العلمي ، ليس قصدا منه طبعا و لكن مخافة أن يلتصق به وصف الإلحاد من جاهل أو حاقد ، أما ذكر أمر كالحرية الجنسية فصار من سابع المستحيلات .
يسارنا اليوم حصر إرتباطه بالجماهير في ما هو مادي بالأساس كي لا نقول خبزي ، فكسب تعاطف الشعوب أهم من توعيتها و التشبت بمبادئ اليسار الحقيقي ، كل هذا ليس إنتقاصا من اليسار العربي بتاريخه الزاخر بالتضحيات الجليلة و لكن تحليل لواقع أصبح فيه الربح الوحيد المرجو عند البعض منا هي أصوات معدودة في صناديق الاقتراع بغض النظر عن قناعات و إرتباط أصحابها بفكر اليسار .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,704,190
- اليسار العربي و معضلة التقية


المزيد.....




- شاهد.. إسرائيل تنشر فيديو تزعم أنه لقصفها أهدافا لفيلق القدس ...
- شاهد: اشتباكات بين الشرطة الفرنسية ومحتجين على هامش قمة مجمو ...
- الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان فوق دمشق
- الجيش الإسرائيلي يعلن شن غارات جوية ضد أهداف إيرانية في سوري ...
- زعيم كوريا الشمالية يشهد تجربة مطلق للعديد من الصواريخ ضخم ا ...
- الجيش السوري يعلن صد هجوم إسرائيلي في سماء دمشق وإسقاط معظم ...
- إسرائيل تعلن قصف مواقع في دمشق لإحباط هجوم ضد أهداف داخلها
- كوريا الشمالية: كيم جونغ أون يشرف على تجربة منصة ضخمة لإطلاق ...
- نتنياهو عقب الضربة على سوريا: لا حصانة لإيران في أي مكان وأع ...
- شاهد.. الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف معادية في سماء د ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زكرياء محمد العباسي - اليسار العربي و معضلة التقية