أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمد كشكار - ماذا أصابَ طلبتنا في تونس (ربع مليون) حتى لا يشاركوا في الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية؟














المزيد.....

ماذا أصابَ طلبتنا في تونس (ربع مليون) حتى لا يشاركوا في الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية؟


محمد كشكار

الحوار المتمدن-العدد: 6319 - 2019 / 8 / 13 - 17:54
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


لا أعرف الأسباب ولا أعرف العلاج، لكنني أرصد الظاهرة البرادوكسال جدًّا.
ليس لهم أي عذر، نخبة المجتمع المدللة (La fine fleur de notre société, logée, nourrie et blanchie) لكنها نخبة كسولة وغير مسئولة، دون تعميم. لا أتحدث عن المعارف (Les connaissances) بل أتحدث عن الأخلاق والقِيم (Les valeurs).
لم يشاركوا في الثورة ككيان مستقل، ربما شاركوا كأفراد معزولين. تصوروا معي لو كان طلبتنا في ﭬ---ابس وصفاقس واعين بخطورة كوارث الصناعات الكيميائية على المحيط، ومن المفروض أن يكونوا أول الواعين، ولو كانوا ناكرين لذواتهم، خدمًا للمصلحة العامة، لَرفعوا الجبال إلى السماء، واقتلعوا المعامل الكيميائية الملوِّثة من جذورها (ِSIAPE & ICM). كنا في جامعة الستينيات والسبعينيات أقل منهم عددًا وأكبر همة وأكثر استعدادًا للتضحية من أجل قضايا وطنية (معارضة ديكتاتورية المجاهد الأكبر) وقضايا قومية (قضية فلسطين، ثورة ظفار الشيوعية وحرب لبنان الأهلية) وقضايا عالمية (مشاركة انتفاضة الطلبة الفرنسيين في ماي 68 ومساندة حركات التحرر في فيتنام وجنوب إفريقيا وأمريكا اللاتينية).

علم الديداكتيك (فلسفة التعليم)، اختصاصي، كشف لي بعض الأسباب:
- المعارف لا تغير أوتوماتيكيًّا القِيم (Les connaissances ne changent pas les valeurs, un des résultats de ma thèse, Université Claude Bernard, Lyon 1, 2007).
- القِيم لا تُلقَّن بل نتعلمها بالممارسة على الميدان، وللأسف الشديد طلبتنا خاملون لا يمارسون أي نشاط، لا سياسي ولا اجتماعي ولا ثقافي، دون تعميم.
- محاضراتي العلمية والقِيمية ومحاضرات غيري في مقر بلدية حمام الشط لم يحضرها ولو طالب واحد يطيّر العين، وفي حيّنا كلية ومبيت جامعي.

إمضائي (مواطن العالَم، يساري غير ماركسي وغاندي الهوى): "وإذا كانت كلماتي لا تبلغ فهمك، فدعها إذن إلى فجر آخر" (جبران)

تاريخ أول نشر على النت: حمام الشط في 13 أوت 2019.









كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,087,198
- لماذا لا أحبّذُ إقحامَ الدينِ في النقاشِ العلميِّ في المقهى؟
- من وحي العيد: المُقسِطون والقاسِطون، صفتان قرآنيتان متقاربتا ...
- في يوم العيد، سبحانه كيف أراه وكيف أناجيه؟
- لماذا الانتخابات؟
- نقدٌ بالمطرقةِ: أيها اليسار التونسي المتحزب، كم أنتَ غبيٌّ، ...
- انتهى الحِداد فلنمرّ إلى تقييم الحِداد!
- المثقف العربي كما أعرّفه أنا شخصيًّا؟
- ما هي مواصفات الرئيس التي يطلبُها عادةً عموم التونسيين، ولا ...
- ما هو أكبرُ خطرٍ يهددُ مستقبل العالَم؟
- سؤال أوجهه للسلفيين التونسيين المتواجدين في جميع الأحزاب الإ ...
- مفاهيم سادتْ ثم بادتْ: التغيير الفجائي والثوري، حرية النشر و ...
- حزب الله اللبناني: هل هو منظمة مقاومة عربية أو ميليشيا طائفي ...
- غربةُ يساريٍّ عَلمانيٍّ غير ماركسيٍّ في مجتمعِه التونسيِّ ال ...
- الفسادْ!
- تصوّرٌ سياسيٌّ غيرُ مبرّرٍ، لا عمليًّا ولا نظريًّا، لكنه تصو ...
- عاشتِ العروبة والأخوّة والشهامة: وزارةُ التربيةِ الفرنسيةِ أ ...
- السيدا، مرض يعادي المرأة أكثر من الرجل: نساء وفقيرات، العقوب ...
- أبلغُ وأقصرُ تعريفٍ للعلم سمعتُه على لسان -المغفور له- مؤرّخ ...
- أخافُ على تونس من أن ينتشر فيها يومًا هذا الوباء، لو واصلت ح ...
- بانتْ سعادُ.. فاستبشرتُ بها خيرًا سعادُ.. خيبتْ حسنَ ظني بها ...


المزيد.....




- -تويتر- و-فيسبوك- يتهمان بكين باستخدامهما ضد المتظاهرين في ه ...
- يوم التصوير العالمي... وصورة -الثائر البطولي- غيفارا
- ذكرى اعدام فيديريكو غارثيا لوركا
- بيان صادر عنقطاع الشباب والطلاب في الحزب الشيوعي اللبناني
- إتحاد الشباب التقدمي يصدر بياناً في ذكرى خروج حزب التجمع بشب ...
- اتفاق السودان: هزيمة أم انتصار؟
- كردستان العراق يطالب تركيا و-حزب العمال- بتجنيب مواطنيه الضر ...
- جبهة القوى الاشتراكية لـ -أصحاب السلطة- بالجزائر: تعلموا من ...
- الفصائل الفلسطينية ترفض مؤتمرا أمريكيا للشباب يعقد برام الله ...
- الأمين العام لـ #الحزب_الشيوعي_اللبناني الرفيق #حنا_غريب


المزيد.....

- من البرولتاريا إلى البرونتاريا رهانات التغيير الثقافي / محمد الداهي
- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - محمد كشكار - ماذا أصابَ طلبتنا في تونس (ربع مليون) حتى لا يشاركوا في الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية؟