أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حمزة بلحاج صالح - ضجة البخاري و مسلم ..














المزيد.....

ضجة البخاري و مسلم ..


حمزة بلحاج صالح

الحوار المتمدن-العدد: 6316 - 2019 / 8 / 10 - 00:22
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


" كلمة في صحيحي البخاري و مسلم و أحاديث النبي الرسول الاكرم و القرانيين "

" يمتعض رشيد ايلال المغربي صاحب كتاب بل " كتيب " " صحيح البخاري نهاية أسطورة " قائلا /

" تركوا الرسالة الإلهية وانشغلوا بمبلغها، صنمية أخرى صنعها من أشربوا العجل في

قلوبهم، والإسلام منها بريء، ألا في الشرك سقطوا. "

و نقول جوابا عليه /

كتابك ليس كتاب علمي و حججه واهية و أدلته هشة و هو كتيب كررت فيه قديما تكرارا جليا ..

من غير أمانة أحيانا و لا ذكر للمصادر و المراجع و إسناد الأراء العلمية لأصحابها و

بلا دقة و لا علمية لا يمكن لكتيبك أن جعل جميع عمل البخاري أسطورة

إذا غفل البعض عن الرسالة و اشتغلوا بمبلغها و سلكوا مسالك الشطط...

فإن رد الفعل لا يكون بهجر كلام المبلغ بصفته مصطفى و محوري في فهم الرسالة و لا ينطق عن الهوى ...

بل لا ينطق عن الهوى حتى خارج النص الرئيس الذي هو دواء الأمم و المجتمعات و

الإنسانية و لكل دواء بروتوكول استعمال و أعني به " القران الكريم "

إن الدواء الذي يمنحه الطبيب لا يغني عن ورقة الإستخدام و المحاذير و الإطلاع على

تفاصيل الدواء و مراقبة المريض لنفسه على ضوء تعليمات تلك الورقة علاوة على

مراقبة الطبيب..

قيمة الطبيب واصف الدواء لا تغني عن قيمة وصفة الدواء و لا عن بروتوكول و

توجيهات صانع الدواء الموصوف...

و لا يقلل هذا من كون الدواء جيد و فعال إذا أحسن إستخدامه و كان مناسبا للمرض ...

إن الترابط بين المبلغ و البلاغ و هي الرسالة في أمر الوحي أكثر توكيدا و أمر لا بد منه...

سيرة الرسل و الأنبياء منارات هادية ليست للإستئناس بل هي جزء من مكونات الرسالة..

و ليس الانبياء كسائر البشر فهم بهوية المصطفى النبي الرسول القدوة و الأسوة لا قدوة

و لا قدوة بلا سيرة و سلوك عملي و نص حديثي...

لا تعني بشريتهم إلغاء تلك الهوية التي تتصل بالمطلق قرانا و وقعا في نفس المبلغ

لتوضيح رسالته و سيرة و سلوكا عمليا...

لماذا تصدعون اذاننا بضرورة دراسة الإسلام التطبيقي العملي التاريخي و الراهن...

ترى لماذا لا تكون الممارسة التطبيقية الرسولية و النبوية في علاقتها بالنص ملزمة لما

يتعلق الأمر بأحاديث الرسول و سيرته و سنته...

فلنخضع كل النصوص النبوية المدونة إلى الفحص العلمي ...

و لنذهب بعيدا معكم فنحن على استعداد كامل لهذه المهمة العلمية ..

لوثوقنا بأن جزء كبير من أحاديث الرسول الأكرم حجة ..

و لا نتعصب عندما يتضح تعارضا مع القران الكريم و ضبطية العقل السليم و العلم اليقيني إلى حين ...

لكن خارج هذه العبثية المبرمجة تارة و المتطفلة أخرى ..

نهشا للسيرة و تقليلا من قيمتها و سخرية من صاحب الرسالة ...

و تارة بمزاجية أو تعصب لنهج القرانيين ..

نحن جميعا قرانيون لكن من غير عبث ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,478,924,844
- كلمة مبسطة حول جدوى العلمانية ..
- في الأزمة و سبل الخروج منها ..بين ابن رشد و الغزالي ..
- في المدرسة الجزائرية و جلد الذات
- جيل دولوز و الغموض ...
- ما لا يعلمه أدعياء العلمانية الصغار من العرب حول أردوغان..
- الفيلسوف و المفكر لا ينتهيان ..
- نهاية النص الأدبي و الفلسفي و الفكري ..
- نخبة قليلة أجدى من كثرة مفلسة ....ليست النخبة وحدها من تصنع ...
- التفلسف بين المكرمة و الجريمة
- الإلحاد و الإيمان و بينهما العقل من خلق الله لا البشر
- فتحي المسكيني و البحث عن تجاوز هيدغر و مسألة الترجمة..
- في الإصلاح التربوي..
- في القوامة
- معارك الإسلاميين الطاغية و الفاشلة
- ملاحظات في نقد الأصول التي قامت عليها عقيدة الولاء و البراء
- كلمة في الفلسفة الغربية ..
- الدين للحياة و ليس شأنا فرديا و شخصيا ..
- إعتراف ساخر من ذوي العجز الرهيب و المنتسبين لعلوم الشريعة و ...
- جدل القوة و الضعف..العلمانيون المعادون للدين و تيار الأصالة
- نخبة قليلة أجدى من كثرة مفلسة ....النخبة و حدها من تصنع التغ ...


المزيد.....




- إتهامات وفضائح خطيرة تلاحق حفيد حسن البنا مؤسس “جماعة الإخوا ...
- مصر.. اعتقال ناشط حقوقي دأب على انتقاد الحكومة وشيخ الأزهر
- إسرائيل تصادر مساحات واسعة من أراضي سلفيت وقلقيلية لبناء مست ...
- أبو القاسم الزهراوي.. ماذا تعرف عن أعظم جراحي الحضارة الإسلا ...
- هيئة الانتخابات التونسية تحذر من استغلال المساجد ودور العباد ...
- ترامبي مهاجما: أنا لم أعتبر نفسي المسيح المخلص.. والـ CNN كا ...
- -قامر بأموال الفلسطينيين لصالح الإخوان-.. حبس نجل نبيل شعث 1 ...
- مقتل 12 شخصا في هجوم لـ -بوكو حرام- استهدف قرية في النيجر
- إعلامية لبنانية تثير الجدل بعد مطالبتها باستقدام اليهود إلى ...
- اليوم في مقر “التجمع” : الأمانة العامة تجتمع برئاسة سيد عبدا ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حمزة بلحاج صالح - ضجة البخاري و مسلم ..