أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جلال الاسدي - تحذير من العودة اللامحمودة لداعش !!














المزيد.....

تحذير من العودة اللامحمودة لداعش !!


جلال الاسدي

الحوار المتمدن-العدد: 6315 - 2019 / 8 / 9 - 10:44
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


هل نترك هؤلاء القتلة الجهلة ملوثي العقول و السارحين في اوهام اقامة دولتهم ، دولة الرمال و الخوف ، و المدججين بكميات مهولة من الكراهية و الشراسة ، جاءونا بالرعب و بالذبح كاجدادهم الاجلاف القساة ، هل نتركهم يلتهمون حياتنا و حياة اطفالنا و تهديم امالنا و تطلعات ابنائنا في بناء عالم متحضر ننعم به مع اهلنا كغيرنا من الجنس البشري ؟!! … من اي جحر خرجت هذه الكواسر الخالية من الرحمة يريدون فرض همجيتهم و احلامهم في تقطيع ايدينا و ارجلنا من خلاف و سمل عيوننا و القائنا من الشواهق ، و جلد و رجم نسائنا و العودة بنا القهقرى الى ايام الجواري و العبيد و الاماء و السراري بعد ان حرر الانسان العظيم اخيه الانسان و وهبه حريته كاملة غير منقوصة و قدم له حياة جميلة مليئة بالفرح و الجمال ، و شيد لنا نحن ايضا حياة ننعم بها و اطفالنا و جعلها اجمل من جنة الاههم التي و عدهم بها عندما ينفذون رغبته في قتلنا و تدميرنا و تدمير حضارتنا الكافرة !! السلام … هذه المفردة الانسانية العظيمة ، منفرة عندهم يشمئزون منها ، لا يؤمنون الا بمشروع الحرب و الدم فهو سبيلهم الى فتح مدننا الواحدة بعد الاخرى و تحقيق حلمهم باخذ نسائنا سبايا يفعلون بهن ما فعلوه بالايزيديات السيئات الحظ . اي كارثة حلت بنا حين تركنا بنية صافية ، طيبة افاعيهم ترعى في مدافئنا و تنعم بخيراتنا لتتحين الفرص في لدغنا و تسميم حياتنا بالحزن و تنزع حقنا في اقامة الحياة و الفرح !! لا املك الا ان اعتب ، و لا املك غيره ، على المتلقي الذي يشاركهم نفس الحلم و يقدم لهم الدعم بكل اشكاله مدفوعا بنفس الغريزة المريضة ، او مرض الكره الذي ينمو و يترعرع كطفل لقيط في احضانهم . الغريب ان عندهم امكانية دولة او اكثر … من اين جاءوا بهذه الاموال التي تغذي نزعتهم العدوانية ؟! و ملايين البشر يتضورون جوعا و يعانون الما و حرمانا ، اي ملعون خسيس هذا الذي يملأ خزائنهم بالمال ليغذوا به التهم المدمرة . يلدغون و يعودون الى جحورهم كاسلافهم الحفاة العراة ، يقتاتون في جحورهم على ما تغذيهم به كتبهم الصفراء من اوحال . انظروا ايها البشر ؟! الى سكان الارض من الديانات الاخرى او بدون اديان حتى ، كيف يعيشون بسلام و هدوء ، يزرعون الحب من اجل انفسهم و من اجل مستقبل اجيالهم القادمة ، فكسبوا احترامهم لانفسهم و احترام العالم باسره . اما نحن قُدر لنا ان نعيش الخوف في كل زاويه من زوايا حياتنا التي ملئت بالشياطين ، نمشي ونحن نتلفت ذات اليمين و ذات الشمال خوفا و رعبا من غادر يسلبنا حقنا في الحياة لا لذنب اقترفناه سوى ان ابائنا و امهاتنا تناسلوا على هذه الارض و اعتنقوا و نحن معهم ديانتها التي لا تؤمن الا بالموت طريقا مقدسا للجنة !!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,133,836
- مآسينا مع الارهاب الاسود …
- هل الصلاة فعلا تنهى عن الفحشاء و المنكر ؟!
- ثقافة الحوار …
- حصة اللة في الغنائم !!
- هل التطبيع جريمة ام تحصيل حاصل ؟!
- وهم ( خير امة اخرجت للناس )
- النظافة ظاهرة حضارية !
- حد الزنا
- هل اثرياء الغرب الكافر اكثر رحمة و انسانية من اثرياء المسلمي ...
- الاسلام و العلمانية ( الماء و الزيت )
- اللقاء الاخير
- تكاثروا فاني مباه بكم الامم
- حد الردة في الاسلام ( 2 )
- حد الردة في الاسلام ( 1 )
- ظاهرة الالحاد في الوطن العربي
- امة لا تحترم الوقت ، امة خاسرة
- حد السرقة في الاسلام ( 2 )
- حد السرقة في الاسلام ( 1 )
- مفهوم الروح في الاسلام
- الكتابة من خلف ستار


المزيد.....




- الخارجية الفلسطينية تدين مشاركة موظفين من البيت الأبيض في اق ...
- #إغلاق_النوادي_الليلية.. الأردنيون يتجادلون والإخوان يتدخلو ...
- نيوزيلندا بعد المذبحة.. لماذا البطء في محاكمة منفذ جريمة الم ...
- نائب أردني: أوصينا بطرد السفير الإسرائيلي ردا على اعتداءات ا ...
- بعد نصف قرن من الغياب..عودة الأقباط إلى السياسة السودانية عب ...
- بعد رحيل الأب الروحي.. هل حققت تفريعة قناة السويس أحلام مميش ...
- إسلاميو السودان أمام اختبار مراجعة تجربتهم
- رئيس الوزراء الفلسطيني: الاحتلال الإسرائيلي يعمل على تغيير ا ...
- القبض على رجل -هدد بإطلاق نار- على مركز يهودي في ولاية أوهاي ...
- ترامب: نعقد مفاوضات جيدة جداً مع حركة طالبان


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جلال الاسدي - تحذير من العودة اللامحمودة لداعش !!