أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - محمود الشيخ - الشعب الفلسطيني فقد ثقته بالقياده منذ عهد بعيد














المزيد.....

الشعب الفلسطيني فقد ثقته بالقياده منذ عهد بعيد


محمود الشيخ

الحوار المتمدن-العدد: 6312 - 2019 / 8 / 6 - 14:08
المحور: القضية الفلسطينية
    


في الإجتماع الأخيرللجنة دراسة كيفية تطبيق قرار القياده الفلسطينيه بشأن وقف التعامل مع الإتفاقات الموقعه مع اسرائيل،ملاسنات كتيره كما اورت بعض المواقع حصلت بين المجتمعين البعض يطالب بالإنتظار والبعض الأخر يطالب بإتخاذ اجراءات فوريه حسب ما جاء في قرارات المجلسين المركزي والوطني،ثم انتهى الإجتماع بلا قرار ولا بيان ولا تأكيد على اي شي.
ومنذ البدايه وبعد صدور القرار قلنا انه عباره عن ابرة مخدر ليس اكتر لتخدير اعصاب الجماهير الغاضبه على تعسف اسرائيل بحق شعبنا واخرها قبل صدور القرار هدم اكتر من عشر بنايات تضم حوالي من 70 الى 90 شقه سكنيه والحقتها اسرائيل بتغريم المهدومه ابنيتهم بمليوني شيكل بد اجرة الهدم والقياده في حالة سكوت تام.
السبب واضح جدا حتى لمن لا يعرف الف باء في السياسه مهادنة السلطه لإسرائيل ناتج عن وجود تيار او فئة لها مصالح مع اسرائيل لا تنوي التخريب عليها ولذلك هي تغامر بالمصالح العليا للعشب الفلسطيني ولن تغامر بمصالحها التى نشأت منذ تأسست السلطه وللعلم اسرائيل تدرك ذلك وتعرف ان قرارات السلطه ليست جاده ولن تنفذ حتى لو ضمت اسرائيل الضفة الغربيه بأكملها فقط تدرك اسرائيل ان قراراتنا للتسويق وللتخدير وفشة خلق مش اكتر من ذلك.
فلو كانت قرارت القياده جاده الأمر لا يحتاج الى لجنه ولا الى بحث بل يحتاج الى جرأه من ناحيه،والى التخلي عن المصالح الشخصيه والفئويه وسحب الإعتراف باسرائيل ومنع دخول المنتج الإسرائيلي الى مدن الضفة الغربيه والغاء اتفاق اوسلو لكن القياده للأسف لا تمتلك الجرأه وليست مستعده التنازل عن مصالحها ولن تصطدم مع اسرائيل وتخرب على كل ارتباطاتها المالية والإقتصاديه مع اسرائيل،هذا هو مربط الفرس في خوف القياده ورعبها من اتخاذ اي اجراء يمس بالمصالح الإسرائيليه ورفضها الإصطدام مع اسرائيل.
لا نسى ما كان يقوله هاني الحسن عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح زمن حصار الشهيد ياسر عرفات بأن هناك تيارا اسرائيليا في السلطة الفلسطينيه ليس على استعداد ان يصطدم مع اسرائيل واجهزتها وانضم اليهم كما اوردت بعض المواقع بسام الصالحي وغيره من اصحاب المصالح (المنتفعين من المخصصات) وتريدون ان لا يفقد شعبنا ثقته بكم كيف وانتم لا تتخذون اي اجراء اسرائيل يوما تتخذ اجراء اشد من سابقتها.
وانتم ( ما في عند قريش خبر ) ثم تنظمون افضل العلاقات مع الرجعيات العربيه وتمدحونها وتعتبرونها حليف للشعب الفلسطيني وهي متأمره على حقوقنا وتعمل مع اسرائيل وامريكا على تصفية القضيه الفلسطينيه وتعرفون ذلك جيدا جدا وتبعدون عن حلف المقاومه الذى يقف سدا منيعا في وجه امريكا ومخططاتها،ولأول مره في التاريخ حركة تحرر تقف مع اعداء شعبها ولا تكون في خندق المقاومه المعادي للإستعمار وتريد ان تنتصر كيف ؟؟؟،اليست غريبه مواقفهم هذه فكيف ستجلبون النصر لشعبا وانتم لا تمتلكون ادواته،ثم تعتقدون ان شعبنا لا زال يثق بكم لا يا ساده شعبنا فقد ثقته بكم منذ عهد بعيد جدا ولا بد يوما ستجدونه على ابواب دوائركم واحزابكم في انتفاضة عارمه ضد جبنكم وضد مصالحكم وفسادكم المستشري في مختلف الاجهزه،فقبل فوات الأوان اقترح عليكم العوده الى شعبكم انهوا الإنقسام فهو صنيعة مفاهيمكم للحكم واساليبكم لإنهائه،وان لم تمهوا الإنقسام ولم تتخذوا اجراءات ضد اسرائيل واتفاق اوسلو اعتقد لن يكون الشعب الفلسطيني معكم ابدا بل ضدكم.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,522,252,152
- قرار القياده غامض ولا يبعث على الإرتياح
- مره اخرى نتائج امتحان الإنجاز ( التوجيهي ) في بلدة المزرعة ا ...
- غسان حرب الرجل المعلم والقائد المثالي
- الدبلوماسيه الفلسطينيه عاجزه عن تأمين انتصار وافي لشعبنا
- هل انتهت مرحلة السلطة الفلسطينية وبدأت مرحلة تصفية الشعب الف ...
- تجمعات احتجاجيه صغيره هنا وهناك لا تسقط صفقة قرن ولا تلوي ذر ...
- الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره عمل وطني من الدرجة الأول ...
- عدم جدية الموقف الفلسطيني لن يسقط صفقة القرن
- شخصيات من بلدي من هو خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أبو إبراهي ...
- شخصيات من بلدي القائد القسامي خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أ ...
- المجاهد القسامي خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أبو إبراهيم الك ...
- شخصيات من بلدي خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أبو إبراهيم الكب ...
- للبيوت القديمه اهمية في التاريخ الفلسطيني - بيوت المزرعة الش ...
- دعما لصمود الناس ومؤسستهم البلديه في المزرعة الشرقية
- مرة اخرى محاربة ظاهرة السيارات المسروقة والمشطوبه واجب وطني ...
- لماذا الحراك الديمقراطي ضروره موضوعويه وطنيه واجتماعيه
- منازل المغتربين غير المأهوله وهي بالعشرات تستوطنها العصافير
- مره اخرى في الأول من ايار عيد العمال العالمي
- احتفالات الأول من ايار في سنوات السبعينات كانت
- التجمع الديمقراطي الفلسطيني فشل في خوض الإنتخابات الطلابيه ف ...


المزيد.....




- ترحيب أممي بعرض الحوثيين وقف الهجمات على السعودية
- ورطة جديدة للرئيس الأميركي.. بايدن يطالب بالتحقيق في اتصال ب ...
- الرئيس الكولومبي يدعو المجتمع الدولي لمعاقبة مادورو
- السجائر الإلكترونية.. قصة الأنفاس الأخيرة
- بعد اتصال ترامب برئيس أوكرانيا… بايدن: تصرف مشين
- اليمن... التحالف يقصف أبراج اتصالات لـ-أنصار الله- في صنعاء ...
- فرانس برس: مواجهات في السويس خلال تظاهرة معارضة للسيسي
- اليونان توقف لبنانياً متهماً بخطف طائرة أميركية عام 1985
- ابتعد عن البطاطس النيئة و?تناول 5 حصص من الخضروات والفواكه ي ...
- رغد صدام حسين تنشر فيديو -مؤثر- لوالدها مع طفله: -أصابك الخو ...


المزيد.....

- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة السابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثالثة: السكان ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثانية: اقتصاد ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الأولى : نظرة عا ... / غازي الصوراني
- وثائق مؤتمرات الجبهة بوصلة للرفاق للمرحلة الراهنة والمستقبل / غازي الصوراني
- حزب العمال الشيوعى المصرى - ضد كل أشكال تصفية القضية الفلسطي ... / سعيد العليمى
- على هامش -ورشة المنامة- -السلام الاقتصادي-: خلفياته، مضامينه ... / ماهر الشريف
- تونى كليف ضد القضية الفلسطينية ؟ / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - محمود الشيخ - الشعب الفلسطيني فقد ثقته بالقياده منذ عهد بعيد