أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - بير رستم - أردوغان .. وضجيج الاجتياح لشرق الفرات














المزيد.....

أردوغان .. وضجيج الاجتياح لشرق الفرات


بير رستم

الحوار المتمدن-العدد: 6311 - 2019 / 8 / 5 - 01:39
المحور: القضية الكردية
    


إن التهديدات التركية بخصوص مناطق الإدارة الذاتية -شرق الفرات- ليست بجديدة بالتأكيد حيث حكومة العدالة والتنمية ومنذ إعلان الكرد لتلك الإدارة وتركيا تهدد ب”دفنهم بالخنادق أو القبول بالذل”، كما صرح الرئيس التركي وبكل وضوح مؤخراً وللأسف فعلتها تركيا في عفرين .. وهكذا فإن عداء الحكومات التركية مستدام تاريخياً، لكن الجديد بالموضوع هو تصعيد اللهجة العدائية من قبل الحكومة التركية حيث ومؤخراً صرح أردوغان بأنه؛ قد أعلم كل من الروس والأمريكان بالاجتياح .. طبعاً كلنا يدرك؛ بأن تركيا لا يمكنها أن تخطو خطوة واحدة باتجاه الحدود السورية دون موافقة الدول الكبرى وبالأخص الروس والأمريكان ولا أعتقد بأنها حصلت على ذاك الضوء وإلا كانت قامت بتلك العملية دون كل هذا الضجيج والغبار حيث من يريد القيام بأي عمل لا يحتاج لكل هذه البروباغندا الإعلامية.

إن تأكيدنا على قضية عدم قدرة تركيا -وليس عدم جديتها- باجتياح شرق الفرات، نابع من قضايا عدة؛ أهمها تتعلق بوجود نوع من الحماية الدولية لشرق الفرات والتي لم تكن متوفرة في عفرين وذلك لمن يريد المقارنة بين الواقعين حيث كلنا نعلم بأن هناك الوجود الأمريكي وقد أكدوا وبشكل واضح؛ بأنهم ملزمون بحماية من قاتل معهم ضد “داعش” وقد جاء ذلك على لسان أكثر من مسؤول أمريكي ومؤخراً أكد عليه مرة أخرى المبعوث الأمريكي الخاص للشرق الأوسط؛ جيمس جيفري وذلك خلال لقاءاته بالمسؤولين الأتراك بصدد إنشاء ما تعرف ب”المنطقة الآمنة”، بل ها هو لأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، يدعو (جميع الأطراف إلى الاتفاق حول “المنطقة الآمنة” المتوقع إنشاؤها شمالي سوريا، لدرء أي صراعات قد تنشأ) وبالتالي فالقضية أعقد من عملية عسكرية لتركيا، بل تتعلق بموازين القوى في المنطقة والصراعات القائمة بين عدد من الأطراف الدولية والإقليمية بحيث بات الكل يبحث عن حلول سياسية.

وهكذا فإن المسألة لا تتعلق فقط بالكرد وإدارتهم الذاتية ولا حتى بالموافقة الأمريكية -إن حصلت- والتي هي مستبعدة برأي، كون مصالح الأمريكان ليست فقط إرضاء تركيا أو خلق صراع بينها وبين الروس والإيرانيين، بل تتعلق بسياسات ومصالح كل الدول التي تتصارع على الأرض السورية فحتى الروس والإيرانيين لن يقبلوا باحتلال تركي لكل الشمال السوري، إلا إن كان هناك مخطط لدفع المنطقة لحرب شاملة تعتبر حرب شرق أوسطية إن لم نقل عالمية وذلك بهدف إعادة رسم خرائط وفق مصالح الدول السيادية الجديدة بالعالم، لكن تصريح الأمريكان والروس ومعهم الأمم المتحدة هو ليس باتجاه ذاك التصعيد، بل محاولة لايجاد مخارج للأزمة وأعتقد أن بالأخير سيرضخ الجميع لمصالحهم والقبول بالجلوس حول طاولة المفاوضات وإن أردوغان يحاول كسب المزيد من الامتيازات من خلال التهديد بالاجتياخ العسكري لشرق الفرات.. وأخيراً يمكننا القول: بأن الإدارة الذاتية باتت واقعاً وجزء من المعادلات والتوازات السياسية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,522,885,139
- ولادة إقليم كردي جديد بات واقعاً.. قراءة سريعة للبيان الختام ...
- شرق أوسط جديد .. علماني ديمقراطي!
- روجآفا.. بات أمراً واقعاً! مكينزي والمسمار الأخير بنعش مشروع ...
- أنحن كرد أم إيزيديين؟!
- رسالة وتوضيح بخصوص أخوة الشعوب والأمة الديمقراطية
- رسالة وجواب توضيحاً لتحول موقفي من العمال الكردستاني.
- سقوط أردوغان وحكومة الإخوان بات قريباً!
- العلة بالنص دون إبطال آيات الإرهاب لا يمكن وقف الإرهاب
- ما هو منجز العمال الكردستاني؟
- المجلس الوطني الكردي يؤكد على -أهمية المبادرة الفرنسية ويتهم ...
- غياب المشروع السياسي لدى الحركة الكردية في روجآڤاي كرد ...
- -الحزام العربي- ومن هو المتضرر؛ الفلاح الكردي أم المستوطن ال ...
- الصراعات الكردية الكردية جزء منها تعود لسيكولوجية الانسان ال ...
- العمال الكردستاني وتهنئة بارزاني خطوة في إعادة تصحيح العلاقا ...
- فيزا ونخب.. حكاية من حكايات الهجرة
- هل نحتاج لأحزاب جديدة أم لذهنية جديدة؟
- هل خانت الحركة الكردية نورالدين زازا؟!
- نحن كرد روجآفا محكومون بإيجاد حل ل-شمال كردستان-.
- القتل والجريمة غريزة بدائية أم سلوك حضاري؟
- خطاب الكراهية لا يقدم حلاً لمشكلاتنا الخلافية!


المزيد.....




- في حوار مع الجزيرة نت.. مدير أونروا في غزة يعرض واقع الوكالة ...
- روحاني: التواجد الأجنبي في الخليج سبب عدم الأمن.. وإعلان مبا ...
- مديرة إعلام اليونيسيف لـ-سبوتنيك-: هذه أسباب العنف ضد الأطفا ...
- روحاني: سنذهب إلى الامم المتحدة بمشروع تحالف الأمل والسلام ف ...
- ترامب: لا خطط للقاء مسؤولين إيرانيين على هامش اجتماعات الجمع ...
- ترامب: لا خطط للقاء مسؤولين إيرانيين في الجمعية العامة للأمم ...
- احتجاجات مصر تتواصل.. اعتقال 220 متظاهرا وتأجيل المحاكمات ال ...
- العراق... اعتقال الخلية التي خططت لعملية تفجير مدخل كربلاء
- تدشين حديقة بباريس في ذكرى اغتيال البرازيلية مارييل فرنكو ال ...
- محامو القدس.. نصير المعتقلين أمام محاكم الاحتلال


المزيد.....

- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - بير رستم - أردوغان .. وضجيج الاجتياح لشرق الفرات