أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كفاح الزهاوي - صراع مع النفس














المزيد.....

صراع مع النفس


كفاح الزهاوي

الحوار المتمدن-العدد: 6308 - 2019 / 8 / 2 - 17:18
المحور: الادب والفن
    


كانت عيناها، ممتلئة بالدموع، وتصرخ كالطفل الرضيع، توقا، لثدي أمها، ونظراتها القلقة، لم تفارق تلك اللوحة، المعلقة على الجدران الممزقة من هول الرطوبة، التي كادت ان تنخر أحشاء البيت...

كانت الأمطار الغزيرة، تهطل كأفواه النوافير، وتتسرب عبر ثقوب النافذة العتيقة، لتحول إطار النافذة، الى ساقية ماء، و السماء، ملبدة بالغيوم السوداء، والغاضبة، يخترقها البرق البيضاء، بين حين وآخر فتزمجر، وتقصف، فتصدر أصوات رعدية، قوية، تثير الرهبة، واليأس، في النفوس البشرية…. انها تلك اللحظة الابدية، التي تجعل الذكريات المتراكمة، تغوص متشبعة بأمراض العصر في شريان الحياة....

الأمواج الهائجة البعيدة، تتصارع بشراهة متناهية، وتتسابق متلاطمة، لتصل الى الشاطئ الهادئ، القريب، لتمحي أثار المحبين، الذين نقشوا أحلامهم الوردية، على الرمال الساخنة، لتتحول الى ركام من الطين.

الرياح العاتية، تهب من كل مكان، تتخلل شعاب الجبال، وتتحرك، كالمارد المتسلط، لتزيل الاشجار الخضراء، التي زرعت في أرض لم تنبت بعد.

صرخة مدوية، تهتز عرش الكون، تصطدم صداها، متلاشيا، في فسحة السماء، إنها صرخة الطفل المولود، الذي لا يزال ينتظر فجر الصباح.

أن الظلام الدامس، قد أسدل ستاره، على الكون، وخيم عليه سكون مطبق، وكأنه الصمت.... لماذا تجمعت هذه الأفكار الغامضة، في غفلة من الزمن الغابر، وفي لحظة يأس، تتناثر كرذاذ المطر، بسرعة البرق في اجواء الغرفة،.واذا باخرى، تستقر في خلايا الدماغ ، افكار تحمل في ثناياها الشجون والبؤس.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,879,491
- حكايتي مع شجرة البلوط
- الهزيع الأول من الليل
- منعطف الرحلة في الزمن الصعب
- غريب منسيٌ
- دهاليز الذاكرة
- حلم في عالم الامل
- الحزن
- النسمة العابرة
- هواجس كئيبة
- لقاء القمر


المزيد.....




- فنان مبدع يرسم بحذائه وجه نيمار -مقلوبا- (فيديو)
- صدر حديثا : الصراع العربي الاسرائيلي في أدب الأطفال المحلي ...
- أنزور ينفي ما يتم تداوله عن تعرضه للضرب على خلفية -دم النخل- ...
- مبدعون خالدون.. معرض لرواد الفن التشكيلي المصري المعاصر
- دراما الفنان والمقاول محمد علي مستمرة... والرئيس المصري يرد ...
- بالفيديو.. النمل الأبيض يدفع فنانة كويتية لتحويل منزلها إلى ...
- أول تغريدة للحلاني بعد نجاته من الموت بأعجوبة
- فنان مبدع يرسم بحذائه وجه نيمار -مقلوبا- (فيديو)
- صور مؤثرة تجمع عادل إمام وشريهان وحسين فهمي وغيرهم من أبرز ن ...
- الفنان المصري أحمد مالك يستكشف الذهب في هوليود


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كفاح الزهاوي - صراع مع النفس