أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شاكر فريد حسن - سدرة المنتهى














المزيد.....

سدرة المنتهى


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 6299 - 2019 / 7 / 23 - 10:43
المحور: الادب والفن
    



في رثاء أسد جبل النار ورمز المقاومة المناضل بسام الشكعة
فلسطين كفكفي دموعًا
على بسام منهمرات
القلب يقطر حزنًا وشجن
على رحيلك المباغت
في زمن الهزائم
والخيبات
كنت نبراسًا للشعبِ
في سفرِ الكفاح
والانتفاضات
وقفتَ في الميادين
والساحات
خطيبًا محرضًا
تبث الأمل في النفوس
بكل أمكنة الوطن وكافة
المخيمات
.......
حًرًّا أبيًّا عزيز النفس
نظيف اليدينِ
عشتَ حياتكَ
شجاعَا رئبالًا كالأسدِ
بمواقفكَ
وفيًا لقيم الإنسان
لمبادئ الثورة
بصدقِ وعزمِ
آثرتَ الكفاحَ
منذ أن كنت شابًا
طريًا
عظيمًا كُنْتَ في الدنيا
وفي رحيلكَ احدثتَ
زلزالًا
ودويًا كبيرًا
وما زلت اذكرك
يوم جئت إلى "مصمص"
شامخًا
مؤبنًا راشدًا
شهيدًا
وعصيًا على الكسرِ
حين طالتكَ يد الغدرِ
والجريمةِ
فنجوتَ من الموتِ
ونهضتَ بهاماتٍ
مرفوعة
كُنتَ رمز المقاومة
ولشرف الموقف عنوانًا
نقيًا
لم ترتضِ الذل والهوان
وكنت لشعبكِ صوتًا
جريئًا
رفضتَ الاستسلامَ
ووقفتَ ضد كل البدائل
من كامب ديفيد
وروابط القرى
وحتى اوسلو
وتمسكت بالثوابت
وحق العودة
لم تغمض لك عينٌ
تخشى ضياع الأرض
وتصفية القضيةِ
وما تبقى من فلسطينا
وها هي يا أبا نضال
جموع نابلس
وكل مدن الوطن
من اعالي الجليل
وحتى غزة والخليل
يودعونكَ
ويشيعونكَ
وأحرار العالم
وحرائر فلسطين
تبكي أسى ًعليكَ
وتسكبُ دمعًا غزيرًا
يا مَنْ كُنتَ ُربّان السفينةِ
وفنارًا في مرافئنا








كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,840,979
- مَنْ يمنع الانهيار في المجتمع العربي الفلسطيني ..؟!
- الفرح الفلسطيني بانتصار المنخب الجزائري
- - جيل الصحراء - ديوان شعر جديد للشاعر الحيفاوي أنور سابا
- ماذا بعد فشل المساعي لتشكيل القائمة المشتركة ..؟!
- علا زرعيني على دروب الفن والإبداع
- نحن واللجان المعينة ..!!
- ضمخوها بالشذى والعطور
- عنصرية العفولة ..!!
- السورية سهى سلوم شاعرة الأنوثة والعاطفة
- اصدار عدد تموز من مجلة - الاصلاح - الثقافية
- هذا أوان الجد والشد ..!
- عن السودان مرة أخرى ..!!
- محمد بن سلمان .. حكم مستبد وسياسة فاشلة !
- ذكرى العائد الى عكا
- مرحلة التحديات الكبرى ..!!
- هل نحن بحاجة لأحزاب جديدة ..؟!
- ربع قرن على وفاة الشاعر والقائد الوطني توفيق زياد ... السندي ...
- قراءة في - لا تسافر أيّها الحلم - للشاعر محمد بكرية
- بشائر النجاح
- زهرة فلسطينية للكاتب والمثقف العراقي نايف عبوش في يوم ميلاده


المزيد.....




- أزمة سببها اللغة.. رئيس المفوضية الأوروبية تكلم بالفرنسية فر ...
- افتتاح الموسم المسرحي 244 في -البولشوي- مع دومينغو ونيتريبكو ...
- أعلان عن توقيع رواية / نبيل تومي ‎
- بعد أغانيها السياسية... فنانة جزائرية تهاجم منتقديها برسالة ...
- فنان عربي يثير ضجة: من لا يضرب زوجته ليس رجلا
- شعبولا وآخرون.. السيسي يستنجد بالفنانين خوفا من حملة محمد عل ...
- المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يدخل على خط مراجعة مدونة ...
- -شعر في الشارع-.. حين يلقي شعراء المغرب قصائدهم في الساحات و ...
- الشرعي يكتب: تونس...زلزال الانتخابات
- فنانون يواجهون المقاول والفنان المصري محمد علي


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شاكر فريد حسن - سدرة المنتهى