أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مي سعيد - وصايا مؤنثة











المزيد.....

وصايا مؤنثة


مي سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 6299 - 2019 / 7 / 23 - 10:41
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


يربكنا المجتمع ، نعم أعلم ذلك فمنظومة العادات والتقاليد قد أصاغت واقع مؤلم للنساء يشككهن دائماً فى ما لهن من حقوق ويرفع فى المقابل سقف ما عليهن من واجبات ليدسها بين ضلوعهن فيصرن هن أول من يتنازلن عن حقوقهن الأصيلة ظناً منهن بأنها ليست ملكهن ، يحاول المجتمع طوال الوقت أن يسطح مفاهيم الحقوق حتى يدهس الأفكار التى قد تطالبن بها فى المستقبل ويحصل على جيل من النساء المفرطين فى هذه الحقوق فإذا حصل المجتمع على هذا الجيل من النساء فقد ضمن أن تتابع الأجيال التى ستنشأ فى كنف هؤلاء سيكبرن ليصرن مفرطين كذلك ، إنها لعبة أشبه برص مجموعة من قطع الدومينو عزيزتى كل ما على المجتمع فعله هو دفع الأولى وسيتلاحق الباقين فى السقوط لا محالة ، لكن قوانين الكون قد تخدم قطع الدومينو تلك مثلما قد تخدم النساء بأن يظهر من بينهن القويات اللاتى يقاومن السقوط ، وسط مجتمع هزيل أجوف يهتم بما تضع المرأة على رأسها ولا يهتم بما تضعه داخل رأسها ، مجتمع تكتفه المظاهر والمفاهيم الساذجة التى قد تربط الشرف بغشاء البكارة رغم أنه صار منتجاً صينياً يباع فى الأسواق ، مجتمع يقرأ للرجال ويمجدهم ويتجاهل ويشيطن المفكرات من النساء بكل بساطة فلا تجد شارع واحد من شوارع القاهرة المسماه بأسماء أشخاص إلا ويرفع إسم رجل حتى الشوارع تتجاهل دور المرأة وتجهلها ، مجتمع يخضع للإبتزاز كل يوم مخافة اللوم والفضيحة التى تحكمها قوانينه المهترئة ، لكن ولأن قول الحق واجب فعليَّ أن أنطق به فالمرأة ليست مضطهدة فى مجتمعاتنا بل إن الإنسان هو المضطهد وكل مضطهد فى علم النفس يحتاج لتنفيث الإضطهاد الواقع عليه بأن يقهر من يحكمه بقوانينه ولأن المرأة فى مجتمعاتنا فى معظم الأحيان غير مستقلة مادياً فهى الطرف الأضعف لهذا التنفيث فمن يملك المال يملك القوانين التى يحكم الآخر بها ويملك السلطة المطلقة عليه ، وبالرغم من كل هذا فالحياة ليست غابة إذا ما قاومتى الخنوع وعدم الإستقلال المادى بأن تكونى قوية ومحبة فى نفس الوقت وأن تستقلى حتى تطبق القوانين عليكِ و على الرجل بعدل ورضا إذا ما أخطأتى أو أخطأ هو ، ولربما أسوأ ما يمارسه مجتمع مثل مجتمعاتنا ضد نسائه هو الإبتزاز العاطفى المفرط من الأهل والمحيطين الذى قد ينتج عنه فساد حياتكِ التى لا تملكين سواها رغبة فى إرضاء كل هؤلاء المبتزين اللذين ضيعوا حياتهم وينتظرون منكِ أن تضيعى حياتكِ فى المقابل بينما يسوقون هذا لكِ و كأنه العدل والخير وعليكِ أن تهبى حياتكِ للضغوط ولشريك لا يناسب إحتياجاتكِ لكنه يروق لهم وللمجتمع أو يطالبك بأن ترمى عمركِ بين أحضان أول من يدق بابكِ خوفاً من لقب " عانس " فيطالبك بحياتك ثمناً لوجهة نظر ليست وجهة نظركِ بالأساس أو يخدعكِ بضغوطه لتظنى أنها وجهة نطركِ لتتخلصى من تلك الضغوط فلا ترضخى ، وعليكى أن تكونى البداية لرفع هذا الثقل عن كاهلكِ وكاهل النساء من بعدكِ ، كونى حجر الأساس فى بناية جديدة قائمة على الحياة والمشاركة الفاعلة وتعزيز الوعى الذاتى بنفسكِ وبقدراتكِ على أن تحظى بحياة تستحقينها .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,812,705
- علموا أولادكم الحياة
- عفواً أيها القانون انت ناشز


المزيد.....




- في يومها العالمي.. المرأة الريفية تعيش فقرا -متعدد الأبعاد- ...
- الحجاب أولا.. تصرف استثنائي من لاعبات الفريق الخصم بعد سقوط ...
- نائب في لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب المصري ينتهك حقوق الن ...
- نادين… أحيت في تشرين ربيعًا نسويًّا
- هل تصل اللبنانية رنا نقولا إلى الفضاء؟
- ما الأسباب التي تجعل النساء أفضل في إدارة الأموال؟
- حملة في المغرب ترفض تجريم الإجهاض والخيانة الزوجية
- المغرب: دعوات لوقف الملاحقات في قضايا العلاقات الجنسية والإج ...
- اللبنانية سنا حمزة تحصد جائزة عالمية
- العدالة لسميحة الأسدي… الشابة اليمنية التي قتلها شقيقها في ا ...


المزيد.....

- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مي سعيد - وصايا مؤنثة