أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - سهيله عمر - هل تشكيل لجنه متابعه فصائليه لاتفاقات المصالحه هو حل لمعضله المصالحه














المزيد.....

هل تشكيل لجنه متابعه فصائليه لاتفاقات المصالحه هو حل لمعضله المصالحه


سهيله عمر

الحوار المتمدن-العدد: 6298 - 2019 / 7 / 22 - 22:32
المحور: مقابلات و حوارات
    


هل تشكيل لجنه متابعه فصائليه لاتفاقات المصالحه هو حل لمعضله المصالحه

هناك من طرح مبادرات ان تشكل لجنه متابعه فصائليه لتطبيق المصالحه.
وكأن الشعب لا يرى ان حماس من تسيطر بغزه حتى على الهواء الذي نتنفسه مما يمنع تمكين اي حكومه.
وانا شخصيا ارى انه لنا بالتاريخ عبره
عندما تشكلت لجنه فصائل لمتابعه ازمه الكهرباء عام 2015 للتخفيف من ثوره الناس ماذا حدث. اولا تراس اللجنه سامي ابو زهري القيادي بحماس التي تسيطر على قطاع الكهرباء بغزه. ثم حلت اللجنه نفسها بدل ان تحل مشكله الكهرباء وتفاقمت الازمه لاقصى درجاتها. بل ازدادت حده المناكفات بدل التوافق على حل الازمه
وبعد ذلك سمعنا عن ان ازمه الكهرباء يتم الاستفاده منها بالمحاصصه بين الفصاءل. سواء توزيع كهرباء ومناصب و بيزنس المولدات خاصه ووقود وجبايه. على قاعده فيفتي فيفتي. ومن ثم بدى المبرر الوحيد لسكوت الفصائل عن تفاقم ازمه الكهرباء لتصل 18 ساعه فصل مقابل 3 ساعات وصل في عام 2018
وحتى الاعلاميون اعطوا الاوامر بالغطرشه على الازمه لان كافه المؤسسات الاعلاميه فصائليه.
وبقيت الوحيده التي تصرخ في العتمه ان الازمه لا تطاق ومفتعله ولا مبرر لها اصلا. بل كل من كان يريد ان يكتب بتخوف عن الازمه كان يطلب رايي بها وكإنني الصندوق الاسود لازمه الكهرباء
وبعد مسيرات فك الحصار دخل الوقود القطري ولم يحدث تحسن بالجدول لان الوقود كان يتم التصرف به لاغراض اخرى بشهاده الناس
متى تحسنت الازمه. عندما تدخل ميلدينوف شخصيا وفرض رقابه على الوقود القطري من خلال سيارات الوكاله ومن ثم فرض ان الوقود يدخل للمحطه فقط
ونفس الشيء الفصاءل لم تعمل قط لفتح معبر رفح لانه لا يشكل ازمه لها فالقيادات تسافر متى شاءت. بل المسيرات الشعبيه والتدخل الاممي هو من ضغط على مصر لفتح المعبر
اذن نحتاج لامرين في المصالحه بالمنطق
الاول لجنه متابعه امميه باشراف ميلدينوف لتنفيذ اتفاقات المصالحه باعتبارها مصلحه وطنيه عليا والامم المتحده بيدها كافه مفاتيح الضغط والاداره العادله الرشيده للازمه.
وثانيا نحتاج مسيرات شعبيه لانهاء الانقسام لانه يتسبب في انشقاق الشعب الفلسطيني ويعطل مشروع الدوله الفلسطينيه الذي نطمح اليه ويمرر الصفقات المشبوهه

واضع مداخله للاخ الكاتب اياد السعدي:
((وجد مؤامرة عربية ومشروع لسلب قرار فتح ومنظمة التحرير وتخطي السيادة الفلسطينية. . اعتقد اكبر ازمة للقضية في هذه المرحلة. ولو حماس وجدت ضغط عربي لانهت الانقلاب. بينما الرئيس ابو مازن يحاول امساك العصا من الوسط. الانقسام توسع وترسخ واصبح امر واقعي .... احزابنا وقعو بفخ المال المسيس ... وغزة تنهار وان فتحت ستكون بشروط ترسخ الانقسام. اعتقد لن تحل الازمة الا بتسلط وتحاصص حماس بمنظمة التحرير ومنه استكمال المشروع الاكبر لانهاء المنظمة وتدمير ما تبقى .)).
Sohilaps69@outlook.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,693,436
- قائمه الممنوعات للعمل بكافه دول العالم ضد الفلسطيني
- حقيقه الازمه بين الاميره هيا والشيخ محمد بن راشد هي ازمه قوا ...
- حتى القطط لها مطالب عادله
- لا تذروا نساءنا كالقطط
- خارطه الطريق لحل القضيه الفلسطينيه كما ارى
- تعقيبا على قضيه الاعلامي احمد سعيد مع بنك فلسطين
- يا بحرين، عروقكم ليست فلسطينيه، نحن اصحاب القضيه، فلا تتدخلو ...
- الشيء الذي لا تعيه اسرائيل وامريكا انه لا يمكن ان تفرض امر و ...
- تعقيبا على ابقاف برنامج شيخ الحاره
- حول الحكم باعدام بعض العلماء المسلمين في السعوديه بتهمه الار ...
- حول اغلاق مواقع التوصل الاجتماعي الامريكيه لحسابات المستخدمي ...
- يا منامه .. الفظي صفقه القرن
- تعقيبا على الوثيقه المسربه لصفقه القرن
- تعقيبا على اعتقال فلسطينيين بتركيا بتهمه التجسس وانتحار احده ...
- اي تفاهمات تهدئه هذه التي بدمرها صاروخ
- حول ايقاف شيرين عبد الوهاب عن الغناء من قبل نقابه الموسيقيين
- المواطن الغزي يثور على السجان
- حول خارطه طريق القيادي اسماعيل هنيه وظاهره التسول في غزه
- اوقفوا تنفيذ احكام الاعدام بمصر
- لمصلحه من التشكيك بشرعيه منظمه التحرير الفلسطينيه ؟؟


المزيد.....




- -الأنفلونزا إلى زوال-... دواء جديد يقضي على المرض نهائيا
- البنتاغون سيصدر ترخيصا لطائرة بوينغ للتزود بالوقود في الجو
- وزير الخارجية السعودي الجديد.. خبير بالتسليح ومتورط في ملف خ ...
- ألبانيا تعلن إحباط -هجوم إرهابي- دبرته طهران ضد معارضين إيرا ...
- حراك لبنان وذاكرة سوريا أيام (السلمية)... انتبهوا من خاطفي ا ...
- الرئيس الإسرائيلي يكلف غانتس -منافس نتنياهو- تشكيل حكومة جدي ...
- أوامر ملكية في السعودية: إعفاء العساف وتعيين فيصل بن فرحان و ...
- العملية التركية في سوريا: ترامب يعلن رفع العقوبات عن أنقرة ب ...
- الحكومة اليمنية تتهم -الانتقالي- بتسميم عقول الطلاب بمناهج م ...
- موعد إنتخابات إتحاد طلاب جامعة الفيوم 2019/2020


المزيد.....

- كيف نفهم الصّراع في العالم العربيّ؟.. الباحث مجدي عبد الهادي ... / مجدى عبد الهادى
- حوار مع ميشال سير / الحسن علاج
- حسقيل قوجمان في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: يهود الع ... / حسقيل قوجمان
- المقدس متولي : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- «صفقة القرن» حل أميركي وإقليمي لتصفية القضية والحقوق الوطنية ... / نايف حواتمة
- الجماهير العربية تبحث عن بطل ديمقراطي / جلبير الأشقر
- من اختلس مليارات دول الخليج التي دفعت إلى فرنسا بعد تحرير ال ... / موريس صليبا
- أفكار صاخبة / ريبر هبون
- معرفيون ومعرفيات / ريبر هبون
- اليسار الفلسطيني تيار ديمقراطي موجود في صفوف شعبنا وفي الميد ... / نايف حواتمة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - سهيله عمر - هل تشكيل لجنه متابعه فصائليه لاتفاقات المصالحه هو حل لمعضله المصالحه