أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ضياء الشكرجي - نحن الكاظمون الغيظ العافون عن الناس 2/5














المزيد.....

نحن الكاظمون الغيظ العافون عن الناس 2/5


ضياء الشكرجي

الحوار المتمدن-العدد: 6297 - 2019 / 7 / 21 - 15:04
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


نحن الكاظمون الغيظ العافون عن الناس 2/5
ضياء الشكرجي
dia.al-shakarchi@gmx.info
www.nasmaa.org
فلنقرأ الآيات الأربع ذات العلاقة من سورة آل عمران:
وَسارِعوا إِلى مَغفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُم وَجَنَّةٍ عَرضُهَا السَّماواتُ وَالأَرضُ أُعِدَّت لِلمُتَّقينَ (133) الَّذينَ يُنفِقونَ فِي السَّرّاءِ وَالضَّرّاءِ وَالكاظِمينَ الغَيظَ وَالعافينَ عَنِ النّاسِ وَاللهُ يُحِبُّ المُحسِنينَ (134) وَالَّذينَ إِذا فَعَلوا فاحِشَةً أَو ظَلَموا أَنفُسَهُم ذَكَرُوا اللهَ فَاستَغفَروا لِذُنوبِهِم وَمَن يَّغفِرُ الذُّنوبَ إِلَّا اللهُ وَلَم يُصِرّوا عَلى ما فَعَلوا وَهُم يَعلَمونَ (135) أُلائِكَ جَزاؤُهُم مَّغفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِم وَجَنّاتٌ تَجري مِن تَحتِهَا الأَنهارُ خالِدينَ فيها وَنِعمَ أَجرُ العامِلينَ (136)
ودعونا نمر على الآيات الثلاث الأُوَل والصفات الخمس التي يتحلى بها من أسمتهم الآية 133 بالمتقين، فإذا فهمنا التقوى هنا لا بمعناها الديني، بل بمعنى الاستقامة، عندها تعني أولئك الذي سعوا ليكونوا مستقيمين وأن يتقوا فعل السوء والظلم:
«وَسارِعوا إِلى مَغفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُم وَجَنَّةٍ عَرضُهَا السَّماواتُ وَالأَرضُ أُعِدَّت لِلمُتَّقينَ»:
فالإنسان الذي يحاول أن يجسد إنسانيته، ويجعل ضميره رقيبا عليه، لا يعني أنه يتحول بالضرورة إلى إنسان مثالي، فيمكن فهم المسارعة إلى المغفرة، هو يقظة الضمير، التي تجعل مثل هؤلاء، يسارعون إلى التدارك، إذا أخطأوا بحق إنسان، أو خالفوا مبادئهم وقيمهم، والمعبر هنا عنه بالمسارعة إلى مغفرة من ربهم، أو لنقل من مثلهم الأعلى في الحياة، في حال كانوا لا يؤمنون بالله أو لا يدرون أكائن هو أو غير كائن، فهو إن وجد، سيكونون يقينا محبوبين عنده، حتى لو لم يقتنعوا بأدلة وجوده، وسيغفر لهم أخطاءهم وإساءاتهم، لأن خطهم العام في حياتهم كان الصلاح والاستقامة بدافع من نزعتهم الإنسانية، وليس طمعا بالثواب. أما الجنة، فأنا كمؤمن بالله، ومنزِّه له عن جُلِّ ما نسبت إليه الأديان كلها بلا استثناء، ورغم أني أؤمن بالثواب والتعويض، كلازم من لوازم العدل الإلهي، وكذلك ربما بالعقاب، لكن بكل تأكيد ليس بتلك الصور المرعبة التي رسمتها مخيلة مؤسسي الأديان، فلذا يمكن أن نفهم الجنة هنا صورة من صور الثواب والسعادة والنعيم، لا نعرف طبيعته، ولا حاجة لنا لمعرفة ذلك.
«الَّذينَ يُنفِقونَ فِي السَّرّاءِ وَالضَّرّاءِ»:
أي إنهم من الذين يحبون العطاء، بسبب حبهم للخير لكل الناس، وفي كل الحالات، من سراء وضراء، من ضيق ورخاء، سواء كان العطاء بالمال، أو الوقت، أو النضال من أجل تحقيق المثل العليا لصالح وسعادة البشرية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,523,088,527
- نحن الكاظمون الغيظ العافون عن الناس 1/6
- المرأة في القرآن 41/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 40/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 39/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 38/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 37/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 36/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 35/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 34/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 33/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 32/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 31/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 30/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 29/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 28/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 27/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 26/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 25/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 24/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 23/41


المزيد.....




- بمناسبة اليوم الوطني 89 للمملكة ..وزير الشؤون الإسلامية السع ...
- شقيقُ الروح والجسد.. شاهد مهرجان التوائم في اليونان
- شقيقُ الروح والجسد.. شاهد مهرجان التوائم في اليونان
- قيادة الأحرار ترد بقوة على تقرير المجلس الأعلى للحسابات
- الرئيس اللبناني يتوجه إلى نيويورك لترؤس وفد بلاده في الجمعية ...
- بعد المعبد الهندوسي.. الإمارات تبني معبدا يهوديا ضمن -بيت ال ...
- بناء أول معبد يهودي في الإمارات
- الإمارات تعلن موعد افتتاح أول معبد يهودي رسمي
- الخطوط الكندية تجبر فتاة مسلمة صغيرة على خلع حجابها أمام الر ...
- الداخلية المصرية تعلن مقتل عنصر بالإخوان بتبادل لإطلاق النار ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ضياء الشكرجي - نحن الكاظمون الغيظ العافون عن الناس 2/5