أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سهيل قبلان - ​الواقع يصرخ: الوحده الوحده فرض مقدس على الجميع














المزيد.....

​الواقع يصرخ: الوحده الوحده فرض مقدس على الجميع


سهيل قبلان

الحوار المتمدن-العدد: 6292 - 2019 / 7 / 16 - 21:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




يرتبط الشيء بالاخر اذا تلازما, فيرتبط الحبيبان بالحب ويشعران بلذته ومتعته بالتقائهما وضم واحتضان وعناق الواحد للاخر والتداخل فيه واسماع اجمل واحسن واصدق وامتع الكلام الصادق والعابق بالاحترام وتمسك الواحد بالاخر لمواصلة العطاء, وترتبط البراعم بالاغصان حتى تنضج ويحين اوان قطافها واكلها بنهم, ويرتبط الاهالي بعضهم مع بعض بعلاقات التعاون والتقارب والصداقة لمواصلة الحياة, ويبقى ارتباطهم الاجمل والاوطد والاوثق بالارض والوطن والانتماء الانساني الانساني الجميل, ويقوى عندما يداهمهم خطر, والخطر الداهم في هذا الاوان التوتر الذي يشهده العالم بوجود حفنة من حيتان المال تتملكها شهوات التغول للحصول على اكبر كميات منه لانه ربها المعبود الغدار الجالب للكوارث والالام والعداوات, وينتصب السؤال واضحا جليا عملاقا: متى يؤدي الارتباط الواجب للدفاع عن السلام وانقاذه للعيش في كنفه الدافئ وبدلا من الانشغال الهدام في شن الحروب والاعتداءات والكراهية متى يكون الانشغال في رؤية السلام بمثابة فرض مقدس على الجميع تنفيذه وصيانته وضمان ابعاد خطر الموت والقلق على الحياة, ورؤية كل واحد وواحدة والتوجه الى المستقبل من خلال النظر في عيون الاطفال والتذويت الدائم لاهمية رؤية الفرح والبهجة في العيون وتزين الوجوه والسعي قدر الامكان لمنع الدموع من الاقامة فيها وضمان الامن والامان لهم ليلعبوا في الحدائق والملاعب وليجلسوا جميعا على مقاعد الدراسة امنين مطمئنين يفكرون في التحصيل العلمي ونيل الشهادات الجامعية ويتعاونون على البر والاحسان وليس على الاثم والعدوان ويفاخرون بانهم اصدقاء اقوياء لخير جليس في الزمان, والارتباط بالحياة والاجمل وبالكرامة اكثر وبالصداقة الصادقة المثقلة بالثمار الطيبة, والجميع اهل وخلان ضرورة مكملة بل اساسية للارض والحفاظ عليها من غيلان السلب والنهب والمصادرة المتربعة مكشرة وعابسة على عرش السلطة في الدولة, والتي تتنافس فيما بينها على من سيرفع العواء العنصري الفاشي على العرب من اغنياء وفقراء ومن كافة الانتماءات من منطلق نهج فرق تسد الاستعماري البغيض, وهنا يبرز السؤال: وماذا عن ارتباط الجميع مع الوحدة وتقويتها, الذي هو من اهم واول الضرورات ليكون الجميع كلا متينا متماسكا لا تنفصل اطرافه عن بعض وبالتالي الفوز بوسام التقدير والاحترام وبالشعور الهادئ بالطمانينة ويمنح المتعة الامر الذي يتطلب من الجميع من الاطفال حتى الكهول وكل ناطق بالضاد الانطلاق بقوة لاحتضان الوحدة والتمسك والتشبث بها والالتصاق الذي لا ينفصم وكما هو معروف عندما يصاب اي جسم حي او الي بعطب او خلل ما, فالعملية الاولى تتجسد في السعي للاصلاح وعدم الاهمال, وللاسف فان العطب الخطير والفتاك المصابه به الجماهير العربية في اسرائيل وفي العالم العربي يتجسد في غياب الوحدة, برغم الوحش المهاجم مكشرا عن انيابه الكبيرة والسامة ورغم انه ينهش في الجسد الا ان المقاومة لايقافه عند حده ومنعه من مواصلة النهش ضعيفة, والانكى من ذلك وجود العديد من الرؤوس المتربعة على العروش بدلا من المقاومة تضع يدها في ايدي الوحش وتشده الى الامام ليواصل نهشه وسفكه للدماء علانية ويقول عن كل من يدافع عن نفسه ويعمل على منعه من مواصلة النهش بانه ارهابي ومخرب ويشكل خطرا على انيابه وحقها في النهش, ورغم ان كل شيء ينطق ويصيح بصوت هادر يدعو لاجراء اصلاح الخلل واطلاق الوحدة من جحور الظلام الى نور الشمس الا ان اصحاب الشأن يرفضون هذا الاجراء لانه يشكل خطرا على جيوبهم وعروشهم, وبالنسبه لهم العناق الدافئ مع الوحدة بمثابة جريمة والسؤال: الا يراودكم جميعا من حكام وجماهير, الشعور بالندم والمذلة من غياب الوحدة, وعلى تاخركم بل رفضكم لولوج بيتها الدافئ والعيش فيه برفاه ومحبة وتعاون بناء, وهذا يقول ان عليكم ترك ونبذ ومكافحة داء وسبيل التشرذم المضر والمؤذي, وثمة لحظات تعطي الانسان دفقة من المشاعر القاسية وتلح عليه لاتخاذ موقف شريف واصيل وتلح عليه اكثر لتنفيذه والتعايش معه بمحبة وصداقة واحتضان الام لطفلها وبالتالي يا ايتها الجماهير العربية في اسرائيل بالذات لا يجوز لك وعار عليك اهانة انسانيتك والدوس مع الوحش المكشر عن انيابه على كرامتك وحقوقك برفضك للوحدة, فالعدو واحد ويتصرف على انه وحش واحد ضد فريسة واحدة, يصر على التعامل معها كمجموعة اشلاء, والمنطق يقول عندما يهاجم شخص ما فيدافع عن نفسه بكل جسده وليس بالصوت وحده او بيد دون الاخرى او بالركوع ومهما كان جبانا او نذلا, فالفرض الواجب على الجماهير العربية بالذات في هذه الفترة الانتخابية يقول, ملزمة انت بشبك الايادي وتقريب القلوب والكتف يساند اكتاف الاخرين والسير بهمة قوية وبوحدة شاملة بين الجميع, للبقاء في كنف القائمة المشتركة والنضال الموحد لانتزاع الحقوق والمضي قدما في طريق المجد والكرامة الى المستقبل الزاهر الفاتح ذراعيه برحابة صدر وتاهيل واضح قائلا اهلا بالجماهير الواحدة الموحدة حافظة الكرامة والانسانية والقائلة ان دينها الواحد للجميع هو الوحدة والمحبة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,558,418
- الغيوم المطلوب تلبدها لتاتي بالمطر على الفلسطينيين والاسرائي ...
- دمي سماد الارض والحرية
- بين تكرار وتكرار خراب وعمار
- حوار مع حفيد
- يا ايها الرفاق والرفيقات احييكم
- ​قوتنا في قوة الوحدة المشتركة
- نلنا شهادة النجاح في الكفاح
- من بيت جن اعلنها بقوة ارفض الولاء للدولة !
- يا وطني
- ​المال افضل خادم واسوا سيد
- ​ما احيلى ايام الطفولة
- هذي انا
- ​التراجع المطلوب فلسطينيا واسرائيليا
- نصرت الزهرة الفواحة
- القائمة المشتركة كالماء والهواء للجماهير التي ستحفظها اطارا ...
- ​لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم
- شربت من نبع المقاومة
- في تشكيل القائمة المشتركة زغرودة الجماهير العربية بالنصر
- بين الفرح والترح خطوة
- ​لا بد ان يزهر حقنا


المزيد.....




- وزارة الدفاع التركية تقول لا حاجة لشن عملية أخرى في هذه المر ...
- إسبر: لن نحارب تركيا بسبب حملتها ضد الأكراد
- سيناتور أمريكي: يجب بدء مفاوضات مع بشار الأسد
- المفوضية الأوروبية: كرواتيا استوفت الشروط اللازمة للانضمام إ ...
- الدفاع التركية: لا حاجة حاليا لتنفيذ عملية عسكرية جديدة في س ...
- -الإدارة الكردية- شمال شرق سوريا: نناقش بنود اتفاق بوتين وأر ...
- توسك: سأوصي دول الاتحاد الأوروبي بالموافقة على تأجيل -بريكست ...
- زعيم -داعشي- يسلم نفسه للسلطات الأفغانية
- لواء سابق في المخابرات المصرية: مصر تمتلك كافة السبل للرد عل ...
- الخارجية الأمريكية: سمعنا تصريحات أردوغان حول السلاح النووي ...


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سهيل قبلان - ​الواقع يصرخ: الوحده الوحده فرض مقدس على الجميع