أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حمزة بلحاج صالح - الإلحاد و الإيمان و بينهما العقل من خلق الله لا البشر














المزيد.....

الإلحاد و الإيمان و بينهما العقل من خلق الله لا البشر


حمزة بلحاج صالح

الحوار المتمدن-العدد: 6292 - 2019 / 7 / 16 - 02:32
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ربما يتعجب البعض كيف أقول بهذه الجرأة والحسم و اليقين أن الله خلق الإلحاد.

و هو قبح في نظر المؤمنين و مناف للإيمان..

إن الإنسان مخلوق و كائن لغوي " وعلم ادم الأسماء كلها "-قران-..

الإلحاد كالإيمان كالكفر كالشرك كالشك كاليقين مفردات ككل الثنائيات أيضا و المتقابلات التي ليست وهما و لا اختراعا بشريا إقتضته حاجة الإنسان ..

و المتصوفة في هذا الباب لم يقولوا باستواء المتناقضات في الماهية و الهوية و المعنى و الدلالة ...

بل قولهم تقويلا بعض البشر بفهومهم الإلتباسية للنص الصوفي على ما اجترحته بعض الأهواء و الرياح المشرٌقية من انجراحات في قلب الخطاب و المصطلح لكنه لم يقل باستواء الحالات و عدم وجود الأزواج ...

لذلك كان الإلحاد كالإيمان و غيره أسماء بثها الله في كون الانسان لكن مرفوقة بملكة العقل المميزالمستقل و بالنقيض و بمنحه حرية و إرادة مستقلة للإختيار .." من شاء فليؤمن و من شاء فليكفر"-قران- ..

العقل هذا الإسم و الملكة الإنسانية المرتبطة بالإنسان هي أداة التمييز و الإختيار عبر وسائط عديدة منها العلم و التفلسف و التعقل و النظر و المقاربة الظاهراتية و الوجودية المؤمنة و الإستئناس الوجداني ...

فلا يهم أن يرثه الإنسان من بيئته " الإيمان" مثلا ثم يتخلص منه أو يدعمه و يعززه بما يجعله يستقر و يرتقي و يستنير و يصبح تأسيسا لا اتباعا من نوع " اغلق عينيك و اتبعني" " امن ثم اعلم" ..

أقصد هنا على حد التعبير و التعريف اللالاندي للعقل ..

" العقل المكون" بفتح الواو و الشدة و " العقل المكون" بكسرها مع الشدة..

أي مكتسبا و سائدا أو منتجا و مؤسسا و ناقدا و محللا و مركبا و مفككا..

بين الإيمان و الإلحاد فبصل هو العقل ملكة الإدراك و التمييز...الحجة ..البرهان اليقيني ..و الظاهراتي..

و من ثمة لم يخترع الإنسان الدين و لا الله و لا إثبات اللاهوت و لا نفيه ...

العقل السليم الذي يمارس جدليته التركيبية في النظر في كتاب الله المسطور و كتابه أو كونه المنظور جامعا بين قراءتين متلازمتين للكون و الوحي للمنجز المادي و للخطاب ..

و يجمع بين وعي ثلاثي متحرر أساسه الإستقلال و الحرية كالطائر في السماء ..

و يجمع بعد الإهتداء بين قراءة باسم الله و قراءة ثانية مع الله...

لا فصل بين الديني و الحياتي عندنا..

فليمارسه دعاة الوهم الموسوم " العقل المستقل عن اللاهوت المتصل بالعلم" أو " العقل المادي " ...

و دعاة التفكير بغيرالدين لإنتاج التنوير ...

فلنا تنويرنا و لهم تنويرهم..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,175,256
- فتحي المسكيني و البحث عن تجاوز هيدغر و مسألة الترجمة..
- في الإصلاح التربوي..
- في القوامة
- معارك الإسلاميين الطاغية و الفاشلة
- ملاحظات في نقد الأصول التي قامت عليها عقيدة الولاء و البراء
- كلمة في الفلسفة الغربية ..
- الدين للحياة و ليس شأنا فرديا و شخصيا ..
- إعتراف ساخر من ذوي العجز الرهيب و المنتسبين لعلوم الشريعة و ...
- جدل القوة و الضعف..العلمانيون المعادون للدين و تيار الأصالة
- نخبة قليلة أجدى من كثرة مفلسة ....النخبة و حدها من تصنع التغ ...
- تصحيح رؤية عربية تتعلق بمراكز الدراسات
- وهم الإبداع و امتلاك الكون و الحقيقة
- النبي و الرسول .. (1)
- فتش عن الله في كونه المنظور و كتابه المسطور
- مساحات الوهم العربي و الإسلامي تستمراتساعا..
- أطنان الماضي و أوهام الاخر جاثمة على العقل و بعضه في سبات ..
- في متلازمة العلمانية تعني العقلانية و التنوير و هي خلاصنا
- مات الله..نيتشه و الناس ..أين مكان الفلسفة في هذا الضجيج
- الفرنكوفيلية في الجزائر ..الاستعمار الجديد
- - مات الله...- -نيتشه - و الناس.. في ضجيج الرداءة و التعالم ...


المزيد.....




- البطريرك كيريل: مأساة انفصال الكنيسة الروسية في الخارج انتهت ...
- كان الوريث المحتمل للقاعدة.. كيف كانت حياة حمزة بن لادن؟
- -ليست أكذوبة-... الحكومة السودانية تتحدث عن -دولة الإخوان ال ...
- تحالف المعارضة الماليزية يتعهد بحماية الملايو ومكانة الإسلام ...
- ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن في عملية عسكرية
- بعد تسريبات صحفية.. ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن نجل زعيم ال ...
- بعد تسريبات صحفية.. ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن نجل زعيم ال ...
- الرئيس الأمريكي يؤكد مقتل ابن زعيم القاعدة السابق بن لادن
- ترمب يؤكد مقتل حمزة بن لادن على الحدود الأفغانية- الباكستاني ...
- ترامب يؤكد مقتل قيادي القاعدة حمزة بن لادن في عملية للجيش ال ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حمزة بلحاج صالح - الإلحاد و الإيمان و بينهما العقل من خلق الله لا البشر