أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم زهوري - تضاريس التراب معراج ثمالة .














المزيد.....

تضاريس التراب معراج ثمالة .


ابراهيم زهوري

الحوار المتمدن-العدد: 6288 - 2019 / 7 / 12 - 11:06
المحور: الادب والفن
    



هكذا أكثر من مرة
يولد نضج التيه المخضب
حذرا ً من رحم الوقت
الحياة بكل ما فيها
زنار خصر الحكاية
حفنة غبار ،
يستجدي خيال مآقينا ويرحل...
يستدرك وصفة الحزن
و يبني لعنبر العمر إرتيابا ً
أعجز عن إرتياده ،
هناك سفح غيمة تناديني
وعلى ضفة هدوء ٍ قلِق ْ
يعتصر زمني الذي ينتظر
شغف الكائنات المجبولة
بتمائم أجساد الذكريات الهاربة ...
مفاتيح الطفولة المبكرة
وكومة القش
في سلال الفرح الذي كان
أغرق في لجة ملامحي
وأنصهر قليلا ً
هذا الأفق الليلكي لمن !! ،
تخلقه العرافات مثل لوحة زيتية
وترتب بحذر على مدى اللازورد
ماء الخليقة الأولى
روايات ٍ ... روايات
يصير قادرا ً على استيعاب ما سوف يأتي من ألف عام
وأن الذين أحببتهم
يودعونني على حافة الصمت
كالفراشة في حقل قمح
والريح وحدها فقط تعاند أسئلتي ...
لماذا كل هذا الغياب !!
يسرع الخوف
نحو ظلي المكسور
بهشاشة العفة الخجولة
ويصوب طعنة في الخلف
ويدور
مستبدلاً
فحولة طيش الأعشاب الصغيرة
وهي تنحني على شرفة الشوق
يهشم متوعدا ً قنديل دماثتنا
وأغصان شجرة الوعي
مجرى شراييني
شغف محنة و بيدر نذور ..
تعانقني مثل أجنحة عقاب
على قمة الجبل الغريب
وعقلي بساط الياسمين
يجتاح ما حولي
و ينزف زاحفا ً صورا ً هالكة
عن ميادين الأنين
في كل دار
وفي كل رحلة
ودموعي نهر مدينة جاف
هجرة الرموش في المرآة
وجهي قمر المنفى
سحر الحب أمنية واحدة
تفاصيل الضحكة المسلوبة
وقلبي خمرة روحي
يمتحن الصبر في إناء الموت ...
يتسلى من الأيام اليتيمة فخر نبوتها
عطر تيجان الزهر ..
ما تبقى من قامة الشمس خطواتي ...
تتبعثر الكلمات واضحة ً
في شارع القصص .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,425,294,642
- أرشف رثاء الخصب
- نشيد التراب الأخير
- أُقلب نرجستي في ضيق
- يرقات نار أبواب الغياب
- مكافأة العاشق ما تبقى من خيول السماوات
- تاج وصف يتباهى
- أيتها الأرض الثكلى..تصرخ الوردة
- مثوى ما أحتاجه في يوم الحداد
- لا أبصر وهني ... منعطف ترنيمة وجهي
- نبض الرخام في الريح
- عبق عبء المتوج بالأفول
- ترقص الرايات عند باب الليل
- وشوشة القادم من خيمة الهلاك
- تئن خاصرتي كلما مّستها ... ريح غزال .
- لا تنقصها الريح
- على شرفة قلبي قمر لا ينام.
- الحنين إلى سرير الأرض
- تلك الطيور على كتفها
- رَدْمُ صَدَى وهُلامُ قُطْعَانُ القَذَائِفْ
- شرفة على بستان القصر


المزيد.....




- المغرب والأردن يؤكدان عزمهما على تطوير شراكتهما الاستراتيجية ...
- موسيقى -سحرية- بدل العقاقير المسكنة للآلام أثناء الجراحة!
- أرسكين كالدويل في نصف قرن من الإبداع..علامة فارقة في الأدب ا ...
- قناديل: النقد الأدبي في القرن الحادي والعشرين
- موسيقى الأحد: قصة أوركسترا جيفاندهاوس
- كاريكاتير العدد 4473
- بالفيديو.. نجم سينما صيني كاد يموت طعنا أمام جمهوره
- حقيقة ماوقع في العيون بعد تتويج الجزائر
- فيلم كارتون روسي ينال جائزة في مهرجان Animator البولندي الد ...
- قصور متنقلة ومدن قابلة للطي.. الخيام العثمانية بين زمن البدو ...


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم زهوري - تضاريس التراب معراج ثمالة .