أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علاء الدين حسو - باب الشمس، بوابة عبور لشباب حالم بالضوء














المزيد.....

باب الشمس، بوابة عبور لشباب حالم بالضوء


علاء الدين حسو

الحوار المتمدن-العدد: 6286 - 2019 / 7 / 10 - 16:05
المحور: الادب والفن
    


باب الشمس، بوابة عبور لشباب حالم بالضوء

في عينتاب، هناك مساحة جغرافية لا تتجاوز مساحتها مئة متر مربع، بيتٌ من ثلاثة أدوار، تعبق من حجارته الأصالة. تشم من أخشاب سقوف الغرف رائحة التاريخ. تمتزج فيه كل العصور. لا يختلف عن بيت حلبي أو دمشقي. ويتفوق عن غيره من البيوت باطلالة شهية رائعة على مسجد كورتولش( التحرر) الذي رمم حديثا، ضمن بيوت عينتاب القديمة، في حي يعرف بمنطقة ايبلا خان .
ستجد على مدخل هذا البيت الجميل، الواقع في شارع أيوب أوغلو، لوحة صغيرة على مدخله، كتب عليه “ gate of sun” أي باب الشمس. ما أن تدخله حتى تشعر نفسك بأنك تحررت من شراسة المدينة وضغطها، نحو روحانية غربية شرقية، وهي ما تشتهر بها استنبول بشكل خاص.
يستقبلك مجموعة من الشباب الحالمة المتنورة. يعملون بصمت. مصممون على حمل راية الأصالة والرقي في الفن والثقافة، من خلال امكانيات متواضعة، لكنها كافية أن تنقلك إلى فضاء فني ساحر، يتلاقح فيه الخيال مع الواقع، لينتج لنا انطباعًا عميقًا، يدفع الداخل إلى المكان للتفاعل الروحي مع ما يصادفه. بدءا من أصحاب المكان والغرف والأثاث والأدوات.
يقول مؤسس المكان ، السيد عمر عجلوني، وهو فنان ومخرج مسرحي، بأنه حلم تحقق بصعوبة جدا، وأنه رغم التحديات هو ورفاقه صامدون. هم شباب، يعبرون عن رؤيتهم وأحلامهم وأفكارهم وهواجسهم ويشاركون الآخرون.
تتنوع النشاطات فيهن من مسرح تفاعلي، إلى جلسات في الفلسفة، ومشاركات في التصوير والاخراج ، وأشياء اخرى تتعلق بالفن والأب والفكر والثقافة.
غرفة السينما ساحرة أيضا، تجدها لا تتجاوز العشرون مترا مربعا كمساحة، ولكنها مزودة بطاولات خشبية كأنها جذوع اشجار مصقولة ومتحركة، تتيح للمكان أن يتحول من قاعة سينما إلى رواق أدبي، او جلسة سمر فنية.
وكل خميس، يكون موعد المهتمين مع حكاية تفاعلية جديدة، يقدمها شابان متميزان، فواز عمر ومحمد الشمعة. حكاية تفاعلية يشارك الجمهور في احداثها فتخلط على الحاضر هو ممثل أم متفرجن وأحيانا يتم تبادل الاداور بحيث يصبح الممثل متفرجا والمتفرج ممثلا.
لكل مدينة نهكة مميزة، وفي كل مدينة يتواجد فيها السوري ميزة. ولكن من يأتي عينتاب ولأ يمر على باب الشمس سيفقد الكثير ، الكثير جدًا.







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,358,814
- حزب أم دين
- الاستمرارية شريان حياة
- التنظيم ذلك السلاح المرعب
- تنتهي الثورة لحظة اقامة السلطة
- الوطن شجرة المعرفة والخطئية والاستمراية
- المجتمع المدني وفن السينما
- المجتمع المدني السوري وشجرة غودو
- وصية كمال جنبلاط والمجتمع المدني في سوريا


المزيد.....




- اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي يعقد اجت ...
- كارول سماحة تقاوم الوجع بالموسيقى في “ليالي قلعة دمشق”
- جدل بين بووانو والطاهري حول المنطقة الصناعية سيدي بوزكري
- لماذا يعد -عندما التقي هاري بسالي- أفضل فيلم كوميدي رومانسي؟ ...
- مصر تفتتح متحفا لمنارة الأدب و الإبداع نجيب محفوظ
- مصر تفتتح متحفا لمنارة الأدب و الإبداع نجيب محفوظ
- صيانة خط غاز حقل الشاعر وعودته للخدمة بعد استهدافه من قبل إر ...
- استياء في المملكة بسبب حجب صورة للفنانة السعودية داليا مبارك ...
- تعلم الخط العربي في موسكو: قصة أستاذ وطلابه
- الرواية الإنجليزية -فرسان الجزيرة العربية: قصة اليمن في القر ...


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علاء الدين حسو - باب الشمس، بوابة عبور لشباب حالم بالضوء