أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أفنان القاسم - الكتاب المقدس 10














المزيد.....

الكتاب المقدس 10


أفنان القاسم

الحوار المتمدن-العدد: 6282 - 2019 / 7 / 6 - 13:50
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


*************************
توضيح

هذا الكتاب المقدس هو الكتاب المقدس الذي أكتبه برؤيتي وبوجهة نظري وبأدوات خلقي الفنية الخاصة بي اعتمادًا مني على النص الكلاسيكي للكتاب المقدس، ليس إعادةً أو نقلاً أو انتحالاً، وهو يختلف اختلافًا كليًا عما نجده في الكنائس، هذا وإن أحتفظ بآياته وبأطرها وبأساليبها، فأنا أضعها في سياق جديد يخدم الخط الجديد الذي أنتهجه في بنائه، هناك إذن عملية في الشكل جديدة تفرضها عملية في المضمون منافية تمامًا لكاتب التوراة في تصوراته المثالية للعالم، إنها تصوراتي المادية للعالم وكل فلسفتي الإنسانية التي أوظفها في هذا النص الجديد لما يدعى بالكتاب المقدس، لنقل النص الأخير، فللكتاب المقدس روايات عديدة.

*************************

سِفْرُ التَّكْوِينِ



1 وَهذِهِ مَوَالِيدُ بَنِي نُوحٍ: سَامٌ وَحَامٌ وَيَافَثُ. وَوُلِدَ لَهُمْ بَنُونَ بَعْدَ الطُّوفَانِ.
2 بَنُو يَافَثَ: جُوكَرُ وَمَاكُوكُ وَمَاكَايُ وَيَاكَانُ وَتُوكَالُ وَكَاشِكُ وَتيكَاسُ.
3 وَبَنُو جُوكَرَ: أَشْقَنَازُ وَرِيقَاثُ وَتُوقَرْمَةُ.
4 وَبَنُو يَاكَانَ: أَلِيعَةُ وَتَرْعِيشُ وَعِتِّيمُ وَعُودَانِيمُ.
5 مِنْ هؤُلاَءِ طَفَتْ جَزَائِرُ الأُمَمِ عَلَى سَطْحِ الْبَحْرِ كُلُّ جَزِيرَةٍ بَإِنْسَانِهَا حَسَبَ لِسَانِهَا.
6 وَبَنُو حَامٍ: كُوُنُ وَمِصْرَانُ وَفُونُ وَكَنْعَانُ.
7 وَبَنُو كُوُنُ: سَمَا وَحَوِيمَةُ وَسَمْتَةُ وَمَعْمَةُ وَسَبْتَمَا. وَبَنُو مَعْمَةَ: شَمَا وَمَدَانُ.
8 وَكُوُنُ وَلَدَ بُنُوكَ الَّذِي ابْتَدَأَ يَكُونُ رَأْسَمَالِيَّ زَمَنِهِ فِي الأَرْضِ،
9 الَّذِي كَانَ بَائِعَ جُلُودِ الصَّيْدِ أَمَامَ بَابِ التَّارِيخِ عِنْدَ مُنْعَطَفِ الطَرِيقِ إِلى الْحَضَارَةِ. لِذلِكَ يُقَالُ: «كَبُنُوكَ أَمْوَالِ الصَّيْدِ أَمَامَ عَنَاءِ الْإِنْسَانِ».
10 وَكَانَ ابْتِدَاءُ مَمْلَكَتِهِ بَابِلَ وَأَرَكَ وَأَكَّدَ وَكَلْنَةَ، فِي أَرْضِ الْمَالِ.
11 مِنْ تِلْكَ الأَرْضِ خَرَجَ أَشُّورُ وَبَنَى نِينَوَى الّتِي كَانَتْ نْيُويُورْكَ زَمَنِهَا وَرَحُوبُوتَ عَيْرَ الَّتِي كَانَتْ لَنْدَنَ زَمَنِهَا وَكَالَحَ الَّتِي كَانَتْ بَارِيسَ زَمَنِهَا
12 وَرَسَنَ الَّتِي كَانَتْ بَرْلِينَ زَمَنِهَا، بَيْنَ نِينَوَى وَكَالَحَ، هِيَ الْمَدِينَةُ الْكَبِيرَةُ، الرَّايْخُ قّدُّهَا فِي زَمَنِهَا.
13 وَمِصْرَانُ وَلَدَ: سُودَانَ وَلِيبْيَانَ وَسِينَانَ وَنَيلَانَ
14 وَسُورِيَّانَ وَأُرْدُنِيَّانَ. الَّذِينَ خَرَجَ مِنْهُمْ سُعُودِيَّانُ وإِيرَانِيَّانُ.
15 وَكَنْعَانُ وَلَدَ: صِيْدُونَ بِكْرَهُ الْلُبْنَانِيَّ، وَحِثًّا الْفِلَسْطِينِيَّ
16 وَالْيَبُوسِيَّ التُّرْكِيَّ وَالأَمُورِيَّ القُبْرُصِيَّ وَالْجِرْجَاشِيَّ الصِّقِلِّيَّ
17 وَالْحِوِّيَّ التُّونِسِيَّ وَالْعَرْقِيَّ الْجَزَائِرِيَّ وَالسِّينِيَّ الْمَغْرِبِيَّ
18 وَالأَرْوَادِيَّ الْإِسْبَانِيَّ وَالصَّمَارِيَّ الْفَرَنْسِيَّ وَالْحَمَاتِيَّ الْإِيطَالِيَّ. وَبَعْدَ ذلِكَ تَفَرَّقَتْ قَبَائِلُ الْكَنْعَانِيِّ لِتَتَوَحَّدَ فِيمَا بَعْدَ بَعْدَ ذلك حَسَبَ قَوَانِينِ الْمُجْتَمَعَاتِ.
19 وَكَانَتْ تُخُومُ الْكَنْعَانِيِّ مِنْ صَيْدُونَ، حِينَمَا تَجِيءُ نَحْوَ جَرَارَ إِلَى غَزَّةَ ابْنَةِ الْيَوْمِ، وَحِينَمَا تَجِيءُ نَحْوَ سَدُومَ وَعَمُورَةَ وَأَدْمَةَ وَصَبُويِيمَ إِلَى لاَشَعَ ابْنَةِ الْأَمْسِ.
20 هؤُلاَءِ بَنُو حَامٍ حَسَبَ قَبَائِلِهِمْ كَأَلْسِنَتِهِمْ بِأَرَاضِيهِمْ وَأُمَمِهِمْ بِآمَالِهِمْ وَأَحْلَامِهِمْ بِآنْتِصَارَاتِهِمْ وَهَزَائِمِهِمْ.
21 وَسَامٌ أَبُو كُلِّ بَنِي عَابِرَ، أَخُو يَافَثَ الْكَبِيرُ، وَأَخُو حَامٍ الْبِكْرُ وُلِدَ لَهُ أَيْضًا بَنُونَ يَعْبُرُونَ للتِّجَارَةِ لا لِكَوْنِهِمْ عَابِرِي سَبِيلٍ
22 بَنُو سَامٍ: عِيلاَمُ وَأَشُّورُ وَأَرْفَكْشَادُ وَلُودُ وَأَرَامُ كُلُّ نَجْرَانَ لَهُمْ.
23 وَبَنُو أَرَامَ: عُوصُ وَحُولُ وَجَاثَرُ وَمَاشُ كُلُّ غَرْبِ جَزِيرَةِ الْعَرَبِ لَهُمْ قَبْلَ أَنْ يَنْدَثِرُوا وَيَكُونُ الْعَرَبْ
24 وَأَرْفَكْشَادُ وَلَدَ شَالَحَ، وَشَالَحُ وَلَدَ عَابِرَ كُلُّ شَرْقِ جَزِيرَةِ الْعَرَبِ لَهُمْ قَبْلَ أَنْ يَنْدَثِرُوا وَيَكُونُ الْعَرَبُ.
25 وَلِعَابِرَ وُلِدَ ابْنَانِ: اسْمُ الْوَاحِدِ فَالَحُ لأَنَّ فِي أَيَّامِهِ فَلَحَ أَرْضَهُ لِخَيْرَاتِهَا وَلَمْ يَفْلَحِ الْأَرْضَ لِتِجَارَاتِهَا. وَاسْمُ أَخِيهِ يَقْطَانُ ولِلْكُوسَا مِنْ هَذَا النَّوْعِ الَّذِي زَرَعَهُ وَقَطفَهُ جَاءَ اسْمُهُ.
26 وَيَقْطَانُ وَلَدَ: أَلْمُودَادَ وَشَالَفَ وَحَضَرْمَوْتَ وَيَارَحَ كُلُّ حَضْرَمُوتَ لَهُم.
27 وَهَدُورَامَ وَأُوزَالَ وَدِقْلَةَ
28 وَعُوبَالَ وَأَبِيمَايِلَ وَشَبَا
29 وَأُوفِيرَ وَحَوِيلَةَ وَيُوبَابَ. جَمِيعُ هؤُلاَءِ بَنُو يَقْطَانَ الَّذِينَ أَسْمَاؤُهُمْ مِنْ سِيِمَائِهِمْ فِي عِلْمِ السِّيمْياءِ لَا مَعْنَى لَهَا.
30 وَكَانَ مَسْكَنُهُمْ مِنْ مِيشَا حِينَمَا تَجِيءُ نَحْوَ سَفَارَ جَبَلِ الْمَشْرِقِ الْوَاقِعِ إلَى شَرْقِيِّ عَدْنٍ حَيْثُ أَقَامَ الرَّبُّ الْإِلَهُ بِأَمْرِ الْإِنْسَانِ الْبَشَرِيِّ.
31 هؤُلاَءِ بَنُو سَامٍ حَسَبَ قَبَائِلِهِمْ كَأَلْسِنَتِهِمْ بِأَرَاضِيهِمْ وَأُمَمِهِمْ بآمَالِهِم وَأَحْلَامِهِم بِانْتِصَارَاتِهِم وَهَزَائِمِهِم.
32 هؤُلاَءِ قَبَائِلُ بَنِي نُوحٍ حَسَبَ مَوَالِيدِهِمْ بِأُمَمِهِمْ، وَمِنْ هؤُلاَءِ تَوَسَّعَتِ الأُمَمُ فِي الأَرْضِ بَعْدَ الطُّوفَانِ، والطُّوفَانُ لِهَذَا كَانَ رَمْزًا للتَّوَسُّعِ والْعِمْرَانِ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,686,343
- الكتاب المقدس 9
- الكتاب المقدس 8
- الكتاب المقدس 7
- الكتاب المقدس 6
- الكتاب المقدس 5
- الكتاب المقدس 4
- الكتاب المقدس 3
- الكتاب المقدس 2
- الكتاب المقدس 1
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 11
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 10
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 9
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 8
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 7
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 6
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 5
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 4
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 3
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 2
- الحمار الإيراني والحمار الأميركاني وما بينهما 1


المزيد.....




- كيف يصلي المسلمون في بلاد تغيب فيها الشمس لأشهر طويلة؟
- رأي.. سناء أبوشقرا يكتب عن كسر الطائفية في وعي اللبنانيين: ع ...
- الأرشمندريت ميلاتيوس بصل: التهجير المسيحي في فلسطين قمعي وال ...
- سناء أبوشقرا يكتب عن كسر الطائفية في وعي اللبنانيين: عودة وط ...
- كتاب جديد يكشف الإدارة -الكارثية- لأموال الفاتيكان
- لبنان: رؤساء الكنائس يؤكدون أن الإصلاحات خطوة مهمة ولكنها تت ...
- رسالة من الإعلامي المصري باسم يوسف إلى اللبنانيين: مهمتكم صع ...
- بومبيو: المغرب يعد شريكا ثابتا ومشيعا للأمن على المستوى الإق ...
- الولايات المتحدة والمغرب يؤكدان على -الخطر الذي تمثله إيران- ...
- بعد ردود فعل غاضبة.. بلدية تركية تزيل ملصقات -معادية لليهود ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أفنان القاسم - الكتاب المقدس 10