أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد هالي - حلم على قارعة الغنيمة














المزيد.....

حلم على قارعة الغنيمة


محمد هالي

الحوار المتمدن-العدد: 6274 - 2019 / 6 / 28 - 16:53
المحور: الادب والفن
    


حلم على قارعة الغنيمة
محمد هالي

يا هذا الجبار القوي،
لماذا تباع أشكال الملائكة؟
لماذا الفأس حينما يسقط على الرأس،
تبقيه مهشما،
دون أفكار،
دون تحديد ..؟
لماذا تعقد صفقات تباع فيها أضرحة الخبز؟
و حقول الياسمين؟
اشتكى غصن زيتون،
من هجر كل الطيور،
أشتكى على قلقه،
و ربيع مبعثر بين هتافات، أضناها تعنت لا يقهر،
مات اكتئاب الوقت،
الأبعاد كلها لطيفة،
الحركة تعج بالمخاطر،
مدافن عتيقة تجمع كافة الجثث،
صاح الموال: اجتمع الإخوة كشائق النعمان،
وزعوا الفريسة،
المشتري لم يدفع فلسا واحدا،
كان يثقن صفة المكائد،
يدعي الحماية،
و يثقن حسن الرماية،
يستطيع بهندسة خارقة،
تفريق الإرث،
و تلطيف الحدود،
بكى أهل العشيرة،
لم يعيروا الإخوة للأمر قيمة،
تراتيل علت،
صفق البعض،
رقصت أخبار كثيرة،
قدمت قربانا للهدوء،
و السلام..
على ظهر الغنيمة،
لم بفرح الورد،
ذبل على هتافات الخريف الجديدة،
تبسمت الغنيمة على فرجة أهل العشيرة،
و عم عرس باهت فوق الضفة القريبة،
رقص البعض،
كان السكْر يتعب المغنى،
استعاد البعض هامته،
ما جدوى الموت
إن بدا جزءا من حياة كريمة؟
ما جدوى الحياة
إن بدت موتا في صورة ظلال؟
و أحلام؟
حين تشردت القرية؟
و حمل الثعلب جوهر الغنيمة؟!!
محمد هالي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,717,626
- مناجاة
- أمي ..!
- تصدع
- بين الأمس و اليوم
- لا تبكي يا امرأة..!
- الغياب
- الانتظار
- الابداع المشترك: حوار مع المبدع عادل المتني
- المراقب
- غايا
- يا عيونا ..!
- بين أزمنة
- أبواب
- أنا حي أنتظر...!
- و يكون الحب
- سباحة الذات
- ارحميني
- الأعداء كثر سيدتي
- ارحلوا ..
- متمرد


المزيد.....




- ريهام سعيد تعلن اعتزالها العمل الإعلامي والتمثيل
- غسان زقطان رئيسا فخريا لمهرجان «أيام الأدب العربي/ الألماني» ...
- صدور ترجمة كتاب «الموضوعية» لمؤلفه ستيفن غاوكروغر
- إجراء صارم ضد ريهام سعيد وبرنامجها -صبايا الخير- بعد إهانتها ...
- مهرجان -سباسكايا باشنيا- للموسيقى العسكرية في الساحة الحمراء ...
- بالصور.. سكارليت جوهانسون مازالت الممثلة الأعلى أجرا في العا ...
- هل يكتب عنوان أحدث أفلام -جيمس بوند- كلمة النهاية لأشهر عميل ...
- جمعية جهنم بيروت.. التجوال الثاني للروائي راوي الحاج بالحرب ...
- الأرميتاج الروسي يعرض خدماته لترميم متحف تدمر السوري
- بهذه الأفلام ناصرت السينما الوقوف في وجه العبودية


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد هالي - حلم على قارعة الغنيمة