أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - زئير في رحم الوحام














المزيد.....

زئير في رحم الوحام


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6274 - 2019 / 6 / 28 - 16:52
المحور: الادب والفن
    




تعالي لنكذب قليلا .. كثيرا
الروتين ممل جدا
تعالي نتحدث عن الحب
عن الحرب
عن الوفاء
وعن جارنا الذي لا يشبهنا
في شرب قهوته الصباحية
فهو يشرب على طاولة مهترئة
ونحن .. برائحة الياسمين
تعالي لنمضغ سواك الوفاء قليلا .. كثيرا
تقولين لي من ملاحم الكتب.. أحبك
وأقول لك من رسائل الغرام .. اشتاقك
فلا وقت لدينا في جمع الأتاوات
من صناع العشق
فهم مثلنا ..
امتهنوا الحب بقرار
ولفظوا الحب بقرار
أوليس الحب في رحلة الصيد قرار ..؟؟
تعالي ننفخ في لهيب الحرائق قليلا .. كثيرا
فلنحرق على أكوام الجمر
رسائلنا المتبادلة من عنق المتعة
كل أدلة تقودنا إلى أنياب التهمة
حتى وجوهنا المكتنزة بسيليكون النفاق
عل الدفء يتسربل بين أحشاء أطفال النزوات
فهم مثلنا تماما يلوكون قصص الوجود
نحن اخترعنا كذبة الحب من بنات الخيال
وهم .. قذفتهم الكذبة إلى قارعة الضياع
تعالي لنتهامس قليلا .. كثيرا
عن آخر مشوار رسمناه فوق فستان الخطيئة
قبل أن يدخل القمر جحر الكسوف
أعلم ..
لم يعد لك حاجة في دفئ الأطلال .. سوى
استحضار الخيال في موشحات الغزل
فأنا .. كرة ثلج في فناء دارك الممتد
بين الصيف وبقايا الخريف
والصيف يحمل لعبة الساسة في فك ألغام
تجتاح حمى شظاياه
ذرات اللوعة مع رياح المشاريع
والحب في لغة السياسة
سلالم من أعناق البسطاء
لبناء صولجان الغار فوق رأس السلطان
تعالي نتقاسم أورام الأحلام قليلا .. كثيرا
كل بحسب حصته من قاذورات الحقد
في زحمة تراشق السهام
تعالي ننظف جمال الأرض من آثام أقدامنا
ونحن نلقي على وجه القبح مساحيق الرياء
تعالي نقص حبل الوداع
بجنون الثوار
لا حاجة بعد اليوم لرسائل
تعلن القطيعة شيئا فشيئا
من رحم الانتظار
فأنا .. قد أعلنت الحداد على الوصال
مذ لقنتني المرآة بأني لم أعد أشبه نفسي
وأتك .. تشبهين ثائرا لن يرتوي .. إلا
في مواسم حصاد الأعناق
تعالي إلي .. دونما تخطيط
نجتر للمرة الأخيرة سيرة آلهة
أنجبت كل هذا الكذب
في سرير الوحام
ويلتقط كل منا صوره المنمقة
من ركام النزوح
قبل أن يزأر غضب الحب في خيم البقاء
فأنا .. قد أوصدت من الخيبات
كل ممر يقودني إلى معركة
تطيح برؤوس البيادق تحت أقدام الدخلاء
وأنت .. أشعلتي في نوافذ الغد حمما
تلتهم أجنحة الخيال بين سطور الكلمات
تعالي .. لنلقي نظرة الوداع على نعش الرحيل
فخريطة الوطن تأبى بعد اليوم
وطأ أقدامنا على خطوط الوصال

٢٦/٦/٢٠١٩





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,712,124
- سرير الإغماء
- عقدة الاضطهاد .. واللا خيار انتخابات اسطنبول مثالا
- لقطة في سفر الحرائق
- أكراد الرصيف
- رقصة سنابل محترقة
- ايقاعات أنشودة الندم
- انفجار نيزك في مجرة الحب
- لوحة عارية القدمين
- رغيف من بصاق الشمس
- غرغرة الذكريات
- الرحيل إلى جنازة حبلى
- سراويل من نزف الياسمين
- شرارة التمرد
- ولادة من خاصرة الانحناء
- تمثال من الوجع
- شخير النجباء
- خيم من أحزان المواعيد
- سيرة رجل أبله
- حصاد الخيبات
- تثاؤب المسافات


المزيد.....




- ريهام سعيد تعلن اعتزالها العمل الإعلامي والتمثيل
- غسان زقطان رئيسا فخريا لمهرجان «أيام الأدب العربي/ الألماني» ...
- صدور ترجمة كتاب «الموضوعية» لمؤلفه ستيفن غاوكروغر
- إجراء صارم ضد ريهام سعيد وبرنامجها -صبايا الخير- بعد إهانتها ...
- مهرجان -سباسكايا باشنيا- للموسيقى العسكرية في الساحة الحمراء ...
- بالصور.. سكارليت جوهانسون مازالت الممثلة الأعلى أجرا في العا ...
- هل يكتب عنوان أحدث أفلام -جيمس بوند- كلمة النهاية لأشهر عميل ...
- جمعية جهنم بيروت.. التجوال الثاني للروائي راوي الحاج بالحرب ...
- الأرميتاج الروسي يعرض خدماته لترميم متحف تدمر السوري
- بهذه الأفلام ناصرت السينما الوقوف في وجه العبودية


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - زئير في رحم الوحام