أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عادل الياسري - الشيعة وثورة العشرين ( 1920 ) وامريكا .















المزيد.....

الشيعة وثورة العشرين ( 1920 ) وامريكا .


عادل الياسري

الحوار المتمدن-العدد: 6272 - 2019 / 6 / 26 - 10:26
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


الشيعة وثورة العشرين ( 1920 ) وامريكا . بعد ان وجهت رسالة الى الصحافة العراقية ووسائل الاعلام العراقية قبل أسبوعين ناشدتهم فيها الخروج من الثقافة البدوية في احياء ذكرى ثورة العشرين وذكرتهم ببحثي الوثائقي الذي هو دراسة في وثائق الاستخبارات البريطانية ( جهاد السيد نور السيد عزيز الياسري في ثورة العراق التحررية 1920 وصناعة الوطنية ) وكانوا عدد الذين قرأوا الرسالة اكثر من خمسين الف متلقيا واما الاعجاب قرابة ثمانية مئة حسب تقرير إدارة الفيس وكانت جميع تعليقاتهم إيجابية جدا إلا واحد وهو من بريطانية (ريتشاد دوكينز؛ استاذ باحث في الفلسفة ) خلاصتها ان الاحتلال البريطاني افضل مرحلة في تاريخ العراق القديم والحديث وأين هم من العثمانيين .. وثاروا عليهم لانهم ليسوا مسلمين ..!)
قبل البدء بالحديث لمناقشة ما قاله ـ دوكنينز ـ؛ لنقف على تقرير إدارة الفيس بعد ردي ؛ حيث كانت عدد القراءات هي اكثر من احدى وسبعين الف في صفحة الكتاب والاعجاب اكثر من أربعة الاف معجبا والمشاركات ( الشير ) مئتين وخمسين . واما التعليقات كانت ستة مئة وستة وستين تعليقا . وكانت التعليقات معظمهما موجبة ولكن هناك تعليقات كانت سلبية جدا وللغاية ولكنها قليلة هي التي دعتني لكتابة هذا المقال.
وهذا نموذج من بعض اقوالهم او تعليقاتهم ( ثورة مجهولة ؛ صنعت الاقطاع ؛ بريطانية حولت العراق الى دولة ؛ ماذا استفادوا منها نتائجها كارثية على الوسط والجنوب ؛ العثمانيين سلبوا العراق ؛ بريطانية طورت العراق ؛ ثورة العشرين هي التي دمرت العراق ورجعته الف سنة ؛ حدثت قبل نضوج الوعي ؛ الوطنية للجنوب والوطن للغير ..الخ
وبعضهم أراد ان يقول ان الشيعة هم من قاموا بالثورة وذهبت الى غيرهم ...!
دعونا ان نحلل هذا التفكير ومن يقف وراءه وكيف نشأ ؟ وهل ذهبت الى غيرهم ؟
السؤال الذي يطرح نفسه هل الشيعة هم قومية ام معتقد ديني ؟وهل يوجد في الاسرة الواحدة من يحمل بين أبنائها فيها اكثر من معتقد ؟ وهل ثورة العشرين هي ثورة شيعية او سنية او هي ثورة وطنية .!؟ ان رجال دين من الشيعة ساندوا الاحتلال وكذلك السنة العراقيين واخرين من كلا الطرفين خلاف ذلك . وقد بينت ذلك في مقدمة بحثي وقلت : ارى ان حصانين كانا قد جر العربة الدينية التي حملت بضائع الاحتلال البريطاني للناس والوطن في العراق. بيد ان معظم الذين تحدثوا عن العربة الدينية أثناء قدوم الاحتلال البريطاني للعراق لم يروا سوى حصاناً واحدًا جر العربة الدينية؛ وتناسوا الحصان الاخر. فمرة يقول بعضهم ان البضاعة التي حملها أحد الحصانين في العربة الدينية؛ هي رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه. وتارة رأى بعضهم ان العربة الدينية حملت ذهباً لكن الاسواق كانت معطلة (وكل حزب بما لديهم فرحين). واخرين تجاهلوا العربة والحصانين اللذين يسبحان في فلك الاحتلال؛ وكأنه لم يكن شيئا مذكورا...! وكان الحزبان جلّ حديثهما بأحدهما ولم يقولا كلاهما؛ بعد خلطهما الحابل بالنابل؛ تلك هي دراما الطائفية في التاريخ؛ حيث تكتب لنا المشهد الثقافي الشقي البائس بألوانه الرمادية في ثقافة المجتمع العراقي؛ لكن اهل البضاعة فقد بينوا لنا الخيط الابيض من الاسود للعربة الدينية؛ وذكروا لنا ان الحصانين اشتركا في تلك الدراما الخجولة.
ان الشيء الغائب عند تفكير هؤلاء انهم لم يدركوا ان أيام الاحتلال البريطاني للعراق لا توجد عطلة للأسبوع وكانت يوم ((الجمعة )) هي عطلتهم بفضل الثورة ورجال الدين من الطوائف الإسلامية في مدينة الكاظمية وبغداد. ولم يدركوا هؤلاء ان الخطيب الشيعي يخطب في مسجد السنة ثم يخطب بعده السني وبالعكس في مساجد الشيعة اثناء الثورة . ومن الملفت كان الشيخ محمد مهدي البصير مكفوف البصر والملا عثمان الموصلي أيضا مكفوف البصر وكلاهما يخطبان معا وعلى نفس المنبر في بغداد . والسؤال هل الثورة شيعة ام سنية ؟ ان ثورة العشرين ثورة شعبية وطنية خالصة من أي تبعية وذاتية القدرات .
واما من يقف على هذا التفكير وجذوره التاريخية هو امين الجفرجي مؤسس حزب النهضة والسيد محمد السيد حسن الصدر في بداية العشرينيات في مدينة الكاظمية . الجدير بالذكر لقد ناقشت المعارضة الشيعية في المنفى وبالذات في طهران واقام المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق ندوة لكوادره حول الاعلام ونشرتها جريدة لواء الصدر وكان المتحدث الاول محمد باقر الحكيم وكان كلامه وجيزا ولكن المتحدث الثاني استغرق كل الوقت المعد للندوة هو عادل عبد المهدي حول مظلومية الشيعة والمس بيل ولكن نسى ان ابيه قد استوز في الحكم الملكي واليوم هو رئيس الوزراء .
وان مقدم كتاب العمامة والافندي سوسيولوجيا خطاب وحركات الاحتجاج الديني البرفسور سامي زبيدة يكشف لنا بعدا اخر في هذه الدراما و يقول :
(( تركزت انظار الحركات الإسلامية الشيعية تركيزا مفرطا على ما اعتبرته فرصة نادرة تقدمها إدارة بوش لإعادة النظام السياسي وفي نهاية المطاف لأسلمة السلطة أو الثأر لما وقع على الشيعة من ظلم طائفي .)) ولكن الشيئ الذي اثار انتباهي ما قاله بول بريمر في كتابه عام قضيته في العراق .
قلت للجعفري إبراهيم ؛ انسجاما مع قرار الامم المتحدة يعتزم الائتلاف إنشاء إدارة مؤقت بأسرع وقت ممكن . ونحن نأمل ان يتعامل القادة المسؤولون في الطائفة الشيعية مع هذا المسعى . ولاشك في أن ارتكاب الشيعة اليوم الخطأ نفسه الذي ارتكبوه في سنة 1920 يعد مأساة. ويقول لقد هز الجعفري رأسه مقرا بما اشرت اليه .
وانني أرى من غرس هذه المفاهيم الخاطئة هما الأحزاب الدينية الشيعية والاحتلال الأمريكي في نفوس هؤلاء .. والسؤال هل الشيعة بعد قيام الثورة وتكوين الدولة الحديثة ظلموا ام قادة الثورة اضطهدوا في جهادهم وكان اول القافلة المجاهد السيد نور السيد عزيز الياسري وقد كتبت جريدة البلاد بعد رحيله ؛ لم يكن الفقيد زعيما في قومه فحسب وسيدا عربيا محترما في بيئته . انما ابدى في الثورة العراقية بسالة تحدث الناس بها ؛ وضحى براحته وبكثير من ماله في سبيل القضية الوطنية وطورد واضطهد في جهاده الوطني .
لقد عثرت على هذه الوثيقة ونشرتها في بحثي وهي الاهتمام الخاص بالشيعة في الدولة وارجو ان تتحرر الناس من هذا الوهم بعد قراءتهم لها والابتعاد عن الثقافات اللاوطنية . والذي أمر به الملك فيصل الاول ووقعه رئيس الوزراء عبدالمحسن السعدون في عام 1928 وهذا نصها .
سري
أصحاب المعالي الوزراء .. بعد التحية
يرى فخامة رئيس الوزراء ان من مصلحة الدولة ومما يدعو الى إزالة روح التفرقة بين الشعب ؛ ان تعتني الحكومة عناية خاصة بأبناء الشيعة وذلك بتعيين اللائقين منهم في وظائف تناسب مقدرتهم وبتحسين حالة من انتظم منهم في خدمة الحكومة من قبل حتى لا يبقى مجال للتوهم الشائع بانهم اقل حظاً من ابناء السنة في الاشتراك في الادارة العامة لذلك يرجوا فخامته ان تسعوا لاتباع هذه الخطة والعمل على تحقيقها في وزاراتكم . ( المصدر جهاد السيد نور الياسري ) . ومعذرة لمن أراد المزيد فان هذا مقال وليس هذا كتابا
.
عادل الياسري
أمريكا
مؤلف كتاب جهاد السيد نور السيد عزيز الياسري في ثورة العراق التحررية وصناعة الوطنية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,422,186,027
- ريتشارد دوكينز بالعربي و ثورة العراق 1920
- مقدمة كتاب ( جهاد السيد نور السيد عزيز الياسري في ثورة العرا ...
- الدعاء هو الوثيقة السريّة في القرآن .
- الدعوجية والمرجعية
- قتلت المدينة الفاضلة ونحن قعود ...!
- العاشر من حزيران الخيانة الكبرى في العراق ..!
- هل انتهاء الازمة في سوريا تعني الانتقال الى الاردن ؟
- السستاني ضيّاع القدسية وقيادة البعث القومية
- هل يصبح ال ياسر بوق مثقوب لحزب الدعوة الطائفي في الانتخابات ...
- ملف8 آذارمارس يوم المرأة العالمي 2009 -أهمية وتأثير التمثيل ...
- الانتخابات و السستاني و فاضل الشرطي
- الوطنية العراقية في رسائل المس بيل
- شيخ المؤرخين العراقيين الحسني لم يشم رائحة هيل ابو كلل في مخ ...
- العيد الوطني يا عراق المجد
- محمد حسنين هيكل وعصير ليمون صدام حسين
- دور الزعيم الياسري نور في الاستفتاء البريطاني في العراق 1918
- ضاعت لحان يامانه بين عمار الحكيم وباسم العوادي
- بين تصريحات لورنس العرب وتصريحات رئيس الاركان البريطاني دانا ...
- الظاهرة الزرقاوية والشارع العربي .. وماذا بعد مقتل الزرقاوي؟
- الظاهرة الزرقاوية و الشارع العربي .. وماذا بعد مقتل الزرقاوي ...


المزيد.....




- بالصور.. إليك القصص المخفية عن رعاة البقر السود في أمريكا
- المغرب.. ميناء طنجة يصبح الأكبر على سواحل البحر المتوسط
- اتفاق بين وزراء مالية دول مجموعة السبع على ضرورة ردع فيس بوك ...
- خبراء التغذية ينصحون بالإقبال على تناول الخضروات دائما
- ترامب يكثف الهجوم على أربع نائبات ديمقراطيات بالكونغرس
- سمكة التنين مطلوبة في قبرص سواء نافقة أو مشوية مع الأرز
- الخارجية السعودية تحذر رعاياها من تلاعبات مالية واحتيالات ال ...
- نتفليكس تفقد 130 ألف مستخدم.. ماذا يحدث؟
- قصة الأغنية السياسية -الأكثر ثورية- في التاريخ المعاصر
- -دواعش- من إسرائيل


المزيد.....

- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عادل الياسري - الشيعة وثورة العشرين ( 1920 ) وامريكا .