أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فارس الكيخوه - ليس كل الناس جهلة وسذج ومغفلين يا ذاكر نايك.














المزيد.....

ليس كل الناس جهلة وسذج ومغفلين يا ذاكر نايك.


فارس الكيخوه

الحوار المتمدن-العدد: 6270 - 2019 / 6 / 24 - 02:08
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


يعزف الداعية الإسلامي السلفي الهندي ذاكر نايك على آلة موسيقية لها وتران فقط . الأول ،هو حساسية الدين عند المسلم وحبه لسماع كل حلو ولذيذ ،والوتر الثاني هو جهله بدينه وتراثه .وبالحال جهله بالأديان الأخرى..
قبل أيام وعن طريق الصدفة كنت اتصفح ال youtube عن موضوع معين .فكان امامي ذاكر نايك ومحاضرته (ربما في الهند او باكستان )بعنوان "هل القرآن كلام الله " ؟. ساعتان كانت المحاضرة وتعجبت فعلا في الكم الهائل من اللف والدوران ولوي عنق الكلمات والمعاني وأكاذيب لا تحصى واستخفاف وتجاهل ذاكر نايك للحقائق وحتى التراث والموروث ، لا وبل ضرب بعرض الحائط كل التفاسير والأحاديث والذي يؤمن بها هو قبل غيره .ورغم ذلك ترى الجمهور يهز رأسه يمينا وشمالا .فماذا تتوقع من جمهور يجهل لغة القرآن ! وماذا تتوقع من جمهور حضر أصلا لسماع كلاما حلوا كالبقلاوة !!!!!!
** ذاكر نايك ، وفي ساعتين يثبت ما لم يستطيع وخلال 23 سنة ، الرسول نفسه أن يثبته لا لقريش ولا ليهود المدينة ولا للقبائل العربية بأن كلامه من الله ..تعالوا معي لنتصفح لبعض ما قاله ذاكر نايك وتعليقاتي البسيطة والمتواضعة والتي بالطبع لن تخرج من إطار الموروث والعلم والمنطق.
1 _ يقول . إن القرآن تحفة ومعجزة في اللغة العربية.
وانا اقول رواية أولاد حارتنا أو الثلاثية لنجيب محفوظ أو الفتنة الكبرى لطه حسين أو ديوان الشعر لنزار القباني هي تحفة ومعجزة في اللغة العربية.فهل هناك إشكال واختلاف على ذلك ؟ بل إن كل كتاب هو معجزة صاحبه .حتى لو كان ركيكا. لان لكل كتاب ،شكله وتركيبه ونصه وبيانه ومفهومه ومعناه ووصفه وفكرته وأسلوبه ولغته وفصاحته وتعبيره وأدبه وبلاغته .فيصبح قطعا، فريدا من نوعه…
2- يقول ذاكر نايك .ردا على المستشرقين ونقاد الإسلام الذين يقولون بأن النبي كانت نيته في ادعاء النبوة هي مكاسب مادية ؟يقول "هؤلاء سيجدون أن النبي عاش حياة أكثر ترفا قبل النبوة وليس بعدها."فقد تزوج من سيدة ثرية وهي خديجة ثم يسطر للجمهور بحديث في رياض الصالحين .عن عائشة بقولها إن الحياة كانت صعبة وشاقة وكان هناك وقت لا نار لنا في البيت ،أي لا طعام حار لنا ،وبعض الايام كان الجار يجلب لنا الحليب .وكانت زوجات الرسول تعترض بين فترة وأخرى على تلك الحياة….
وانا اقول . ما هو سر زواج خديجة من محمد ؟ ولماذا خرج بتجارتها مرة واحدة فقط بعد الزواج ؟ فما الذي حدث ؟ ولماذا كانت تشغله فكرة المال والبنين دائما ؟ وكم من الثراء كانت خديجة بحيث اشاعوا بأنها كانت ثرية ؟ وثم، وبعد هجرته إلى يثرب. ماذا فعل محمد بفدية بدر؟ وماذا فعل بممتلكات واراضي ومزارع بني النضير وقينقاع وبني قريظة في يثرب ؟ وماذا عن بساتين وأراضي ونخيل وإبل وغنم وبقر وخيل خيبر ؟ وماذا عن غنائم حنين ؟ لا وبل أصبح الرسول يهب الهدايا وعطايا وابل وذهب وفضة .فمن أين له كل هذا ؟ وثم، كم عدد العبيد والإماء عند محمد قبل الدعوة ؟وكم كان عنده بعد وفاته ؟ ومن أين للنبي الفقير من ميراث مما أفاء الله عليه بالمدينة ومن أرض فدك ومن أراضي و مزارع خيبر ؟؟؟؟ أليس هذا كله بعد الدعوة ؟ ولهذا السبب، فضل محمد البقاء في المدينة وليس مكة ...وأخيرا أقول ،لماذا فاطمة تتعجل بطلب الميراث بعد موت محمد من أبي بكر إذا لم يكن الميراث كبيرا وكثيرا ؟؟؟؟؟
3- ويزيد ذاكر نايك " يقولون إنه كان يبحث عن الشهرة والمجد والمكانة ؟ فيرد .هذا كله كانت له قبل الدعوة ….
وانا اقول : يا سلام .ولماذا لم تقبل دعوته قريش والطائف والقبائل العربية ؟ وهل كان الملوك يعرفون محمد قبل الدعوة ؟ وهل كان اسمه لامعا ساطعا قبل الدعوة ام بعدها ؟ جئتكم بالذبح . هذا شعار وشهرة محمد ،وهي التي قلبت الموازين....
شعار وشهرة محمد ،وهي التي قلبت الموازين.
4- ثم يتطرق ذاكر نايك الى مواضيع كثيرة ومنها أنهم يقولون بأن الرسول كان يتعلم من اليهود .فيقول .كيف لأمي لا يعرف القراءة والكتابة أن يأتي ويؤلف القرآن؟ وكيف يتعلم من الآخرين.ثم يأتي ويكتب القرآن؟ فالنبي كان أمي وهذا كاف لدحض كل النظريات...بل العكس كان النبي هو الذي يعلم اليهود والنصارى وليس العكس والكثير منهم دخل الاسلام ….
وانا اقول .هل فعلا الرسول كان أميا لا يعرف القراءة والكتابة ؟ اليس هو القائل قبل وفاته " (هَلُمَّ أَكْتُبْ لَكُمْ كِتَابًا لَنْ تَضِلُّوا بَعْدَهُ ) .فكيف يكتب الرسول وهو أمي ؟ 1450 عاما ولازال علماء المسلمين مختلفين في أمية الرسول وفي تفسير"هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولاً مِنْهُمْ ".ثم من هم هؤلاء الكثيرين الذين دخلوا الاسلام ؟ وكيف كان اليهود والنصارى يتعلمون من النبي .والذي خلط بين والد موسى ووالد مريم ام المسيح ! أو أنه اعتقد أن يونس كان من أهل نينوى ! وأنه كان يوجد دينار في وقت يوسف ! وفي كتبهم الذي قدم للذبيحة هو إسحاق وليس إسماعيل ! وان اليهود والنصارى لا ينتظرون نبيا عربيا ! وان اليهود ليس عندهم تبشير باليهودية . وان عيسى لم ينزل عليه الانجيل ، وان ادعاءاته بأن اسمه موجود عندهم في التوراة والإنجيل ادعاء في مخيلته فقط.وووووووو .فهل يعرف محمد ,دينهم أفضل منهم ؟ ومن اخذ وتعلم وشرع من من ؟؟؟؟؟؟؟
وللكلام بقية.........





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,427,315,073
- تعالوا نحاسب الانبياء
- ودرسا آخر في الأخلاق
- رحلة إلى جنة محمد.
- رسالة الى الشيطان...
- ودارت الأيام والسنين..
- أية ووقفة 11
- المغرب تفتح الأبواب لحامد عبد الصمد ...
- من أهان النبي أكثر ؟
- وهل يستحق بني النضير هذا المصير ؟
- آية ووقفة 10
- جاري.لا يعرف من هو عبدالله بن أبي سرح.
- لماذا نادية مراد ؟
- مسابقات دينية،والدعوة عامة للجميع.
- درسا في الأخلاق.
- آية ووقفة 9
- لماذا الماضي ؟
- هذه بعض التعليقات والردود على مقالتي الأخيرة - هل يستحق بني ...
- هل يستحق بني القنيقاع،هذا المصير ؟
- حجي....صغر الصورة وكبر الرغيف..
- أية ووقفة 8


المزيد.....




- مقتل 11 شخصا في اشتباكات بين حركة إسلامية شيعية والشرطة الني ...
- في لبنان: متطرّفون مسيحيون يهدرون دمّ -مشروع ليلى-
- عبد الله الثاني يتفقد المسجد الحسيني بعد حريق في حرمه
- بابا الفاتيكان يبعث برسالة للأسد.. والأخير يطالبه بالضغط على ...
- أوفد مبعوثا للأسد.. بابا الفاتيكان قلق على سكان إدلب
- الإخوان المسلمون السوريون يقرأون قاموس أدونيس
- المسجد الإبراهيمي في الخليل... ثكنة عسكرية
- بابا الفاتيكان يوجه خطابا إلى الرئيس السوري من 3 طلبات
- اكتشاف مثير في الفاتيكان أثناء البحث عن مراهقة مفقودة قبل 36 ...
- الصين: الإسلام لم يكن المعتقد الأصلي للإيغور ونسبهم للأتراك ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فارس الكيخوه - ليس كل الناس جهلة وسذج ومغفلين يا ذاكر نايك.