أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - في مسألة حرية الكلمة والإنسان














المزيد.....

في مسألة حرية الكلمة والإنسان


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 6267 - 2019 / 6 / 21 - 23:10
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



مسألة المبدع والمثقف في مواجهة الواقع ، كانت وستظل من المسائل المطروحة على اجندات النقاشات والسجالات الثقافية والحضارية . ومنذ أن حكم على حسين أبو منصور الحلاج بالموت وسيف السلطان يتهدد كل من تسول نفسه السباحة بعكس التيار ، والتفكير المختلف ، والموقف المغاير ، والاقتراب من الثالوث المقدس .
فقد عملت النظم السياسية العربية الحاكمة على خنق الفكرة الجديدة ، ووأد الكلمة ، وكبت الأصوات الحرة العلمانية . واتخذت هذه النظم من رجالات الدين وقوى السلف الغيبية المتشددة والمتحجرة سيوفًا مسلطة على رقاب المثقفين من معسكر التقدم والحرية والتنوير ، بإلصاق تهمة التكفير والردة بحقهم .
وهذه المواقف والممارسات أدت إلى تعثر وإخفاق مشاريع النهضة والتنوير في المجتمعات العربية ، وتعطيل حركة التطور ، ووقف مسيرة الحضارة ، وإطفاء كل بارقة امل نحو التغيير النوعي والجذري المأمول .
ففي مصر تعرضت المسارح لاعتداءات الأصوليين والسلفيين الارهابين ، وصودر كتاب طه حسين في " الأدب الجاهلي " ، وأعتدي بالسكاكين على الأديب والروائي المصري المعروف الراحل نجيب محفوظ ، واغتيل فرج فودة وصودرت مؤلفاته ، وهُدِرَ دم المفكر التنويري الكبير نصر حامد أبو زيد ، وحوكم بتهمة الردة وتم التفريق بينه وبين زوجته .
وفي لبنان صودر مؤلف المفكر السوري الراحل صادق جلال العظم " نقد الفكر الديني " وحوكم وتم تغريمه . وفي سورية صودرت رواية " وليمة لأعشاب البحر " للروائي السوري حيد حيدر . وفي الجزائر والاردن وغيرهما من البلدان العربية رفعت عشرات دعاوى التكفير ضد رجالات الإبداع والفكر ورموز الثقافة العلمانية ، والإنسان العربي المقهور صامت وعاجز عن الرد على هذه الممارسات غير الديمقراطية ، ومشغول بالبحث عن رغيف الخبز المغمس بالذل والهوان .
وكما يقول صادق جلال العظم في كتابه " ذهنية التحريم " : " إن القوى الظلامية تنصب ذاتها وكيلًا عن اللـه ، وتستثمر هذا التنصيب إلى حدوده العليا ، فتدمر العقل والثقافة والإنسان . إنها لا تدافع عن اللـه والتعاليم السماوية ، بل تستثمر الله في بنوك الجهل من اجل الدفاع عن مواقعها الخاصة ، وعن المصالح الاجتماعية التي ترى في استمرار الوهم والتفكك العقلي أساسًا لبقائها " .
إن حرية الكلمة من حرية الإنسان ، وأمام كل محاولات وأد الكلمة ، واغتيال الفكر ، ومحاصرة الإبداع الحر، فإن مسؤولية أهل القلم والفكر والأدب وكل المثقفين أن يهبوا هبة رجل واحد والوقوف أمام الممارسات التي تقوم بها النظم الحاكمة في الأقطار العربية ، وبتحريض وتشجيع القوى الظلامية ، ضد المبدعين والمثقفين العرب ، دفاعَا عن حرية العقل والتفكير والإبداع .
ففي البدء كانت الكلمة ، وهي أساس الحرية ، ومعها تكون حرية الإنسان .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,715,237
- عربة الحصان الأمريكي ومشاريع التصفية ..!!
- القوارير وهاجس الكتابة
- 30 عامًا على رحيل الشاعر الفلسطيني عصام العباسي
- جديلة الشعر
- - ثقافة - الكابريهات ..!!
- قائمة مشتركة واحدة وليس أكثر ..!!
- حين بكت هدى
- السودان إلى أين ..؟!
- دُكّوا عُروشَهُم
- الكاتبة والأديبة فاطمة ذياب مسيرة طويلة مع الكلمة وزاخرة بال ...
- عدد حزيران من مجلة ( الإصلاح ) الثقافية الشهرية
- رحيل الشاعر والزجال الشعبي الفلسطيني درغام الجلماوي
- صوت فريدمان أم ترامب ..؟!
- من نكسة حزيران حتى صفقة القرن
- الأدب في المعركة .. 52 عامًا على الاحتلال
- يا قرة عيني
- في ذكرى الأنيس رياض الأنيس
- حول رواية - حب في العاصفة - للكاتبة الشركسية حوّا بطواش
- الشاعرة السورية ليلى غبرا تصدر ديوانها الشعري الثاني - ضياء ...
- مع ديوان - اللهم ارفع غضبك عنّا - للشاعرة عايدة خطيب


المزيد.....




- شاهد.. إسرائيل تنشر فيديو تزعم أنه لقصفها أهدافا لفيلق القدس ...
- شاهد: اشتباكات بين الشرطة الفرنسية ومحتجين على هامش قمة مجمو ...
- الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان فوق دمشق
- الجيش الإسرائيلي يعلن شن غارات جوية ضد أهداف إيرانية في سوري ...
- زعيم كوريا الشمالية يشهد تجربة مطلق للعديد من الصواريخ ضخم ا ...
- الجيش السوري يعلن صد هجوم إسرائيلي في سماء دمشق وإسقاط معظم ...
- إسرائيل تعلن قصف مواقع في دمشق لإحباط هجوم ضد أهداف داخلها
- كوريا الشمالية: كيم جونغ أون يشرف على تجربة منصة ضخمة لإطلاق ...
- نتنياهو عقب الضربة على سوريا: لا حصانة لإيران في أي مكان وأع ...
- شاهد.. الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف معادية في سماء د ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - في مسألة حرية الكلمة والإنسان