أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - زهير دعيم - الواعظ تي بي جوشوا يقيم الدُّنيا !!!














المزيد.....

الواعظ تي بي جوشوا يقيم الدُّنيا !!!


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 6267 - 2019 / 6 / 21 - 23:00
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



تريثت كثيرا قبل ان اقول كلمتي القصيرة بخصوص تي . بي جوشوا الواعظ النيجيري.
الذي سيلقي موعظة من على جبل القفزة يومي الاحد والاثنين القادمين .. هذا الواعظ الاسمرمتهم بأنّه يدّعي النبوّة ويجري المعجزات ويُخرج الشياطين باسم يسوع ويؤيّد اسرائيل !!!.
وقد دخلت د. جوجل فما وجدت من خلال وعظه انّه يدّعي النبوّة وما وجدت كلّ الدّجل الذي يلصقونه به، فكلّ ما في الأمر أنه واعظ مسيحيّ انجيليّ يحمل رسالة الخلاص الى العالم ، ويقوم بعد عظاته ببعض المعجزات لمن آمن ويخرج الشياطين بسلطان المسيح له المجد الذي سبق واعطى تلاميذه واعطانا هذا
السلطان حيث َأَرْسَلَهُمْ لِيَكْرِزُوا بِمَلَكُوتِ اللهِ وَيَشْفُوا الْمَرْضَى (وَدَعَا تَلاَمِيذَهُ الاثْنَيْ عَشَرَ، وَأَعْطَاهُمْ قُوَّةً وَسُلْطَانًا عَلَى جَمِيعِ الشَّيَاطِينِ وَشِفَاءِ أَمْرَاضٍ لوقا 9 -1و2 ) نعم فقد قامت الدنيا ولم تقعد في الناصرة والجليل من قبل اناس يرفضون ان يعظ او ان يتكلّم بادّعاء انه يدّعي النبوّة ويشفي المرضى ويخرج الشياطين.
تعالوا معي الى مصر والأب القبطي الارثوذكسيّ مكاري يونان والذي يقيم ندوة روحيّة كل يوم جمعة ببث مباشر من الكنيسة المرقسية في الازبكيّة – القاهرة، ويحضرها المئات وفي نهايتها يجري العجائب ويخرج الشياطين من المسلمين والمسيحيين ، ثم هيّا بنا نعرّج الى لبنان حيث تُجرى باسم القدّيس مار شربل وبقوّة يسوع الكثير من المعجزات والآيات للكثيرين ومن كل الطوائف والملل.
لماذا نستبق الاحداث.. دعونا نسمعه..دعونا نمتحن معجزاته..دعونا نرى ونسمع ومن ثمّ نحكم ونقرّر .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,692,438
- قراءة في قصة - سوسة فادي- للكاتبة الطبيبة روزعوّاد نصرالله
- قصّة سَرية
- أبا نصري عجّلتَ الرّحيل
- ما ذَنْبي أنا ( صرخة طفل من غزّة في وقت القصف )
- إن أجت غنّت ، وإن ما أجت غنّت
- الارض غضبى والسّماء تنتظر
- انسانٌ أنا
- الأم - ذاك الملاك
- المرأة الشّرقيّة مظلومة
- حكاية عمر
- نبيل المقدس : الجليل يمطر حزنًا
- ليلة برشلونيّة
- عِطرٌ وذكرى
- كفرمندا رَحماكِ
- مار يوحنّا بتعنيها
- العاصفة مريم نريدها زعْزعًا
- مارينا الحُلم الليلكيّ
- دوف حنين لقد تركتَ أثرًا طيّبًا
- ميشيل تُطفىء شمعتيْنِ
- عيد ونبيذ وأطفال المُخيّمات


المزيد.....




- هيئة الانتخابات التونسية تحذر من استغلال المساجد ودور العباد ...
- ترامبي مهاجما: أنا لم أعتبر نفسي المسيح المخلص.. والـ CNN كا ...
- -قامر بأموال الفلسطينيين لصالح الإخوان-.. حبس نجل نبيل شعث 1 ...
- مقتل 12 شخصا في هجوم لـ -بوكو حرام- استهدف قرية في النيجر
- إعلامية لبنانية تثير الجدل بعد مطالبتها باستقدام اليهود إلى ...
- اليوم في مقر “التجمع” : الأمانة العامة تجتمع برئاسة سيد عبدا ...
- تقرير رسمي : “الإخوان” ترمي بأفرادها في الهلاك ثم تتنصل منهم ...
- ملحدون في الأردن... من التدين الظاهري إلى الشك
- “الإفتاء” تحدد شرطا يجعل “التاتو” حلالا
- الفاتيكان يدعو الحكومة الإيطالية لتحكيم صناديق الاقتراع


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - زهير دعيم - الواعظ تي بي جوشوا يقيم الدُّنيا !!!