أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - دوست سعيد الختون - الكوثر قاموس الفرقان - حقيقة الكوثر














المزيد.....

الكوثر قاموس الفرقان - حقيقة الكوثر


دوست سعيد الختون
(Dost Said Allochtoon )


الحوار المتمدن-العدد: 6265 - 2019 / 6 / 19 - 19:27
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الكوثر قاموس الفرقان - حقيقة الكوثر

بقلم - دوست سعيد الختون
ان كل شيء يتغير و يتبدل و يتجدد باستمرار بما في ذلك اللغات
فمثلا اللغة العربية التي نقرء بها كتبنا المدرسية اليوم هي لغة ليس لها أساس و غير مستعملة في حياتنا اليومية فترانا في المدرسة حتى و ضمن حصص اللغة العربية نتكلم العامية مع ان كل شيء نقرءه هو بالفصحى و كل شيء نكتبه ايضاَ -
و هذا هو سبب عدم فهمنا الايات القرانية بالإضافة لسبب اخر هو بخصوص الآلية الوحيدة التي وضعها الله لنتمكن من قراءة هذا الكتاب الذي تحمل كلماته كلها الصفة و القوة صفر - اي ان الكلمات القرانية ليس لها معاني ابداً و كل كلمة قرانية لن تحمل اي معنى إلا اذا سحبت من النص و تكوثرت ثم أعيدت في السياق لتبين جليا معنى الاية ككل

الالية - هي الكوثر - و الكوثر هو القاموس اللغوي الوحيد الذي يمكن الاعتماد عليه لاستخلاص المعنى الصحيح و الدقيق لكل كلمة قرانية على حدى - على الشكل التالي سناخذ مثالا على ما سبق لابين لكم ما معنى ان نكوثر كلمة لنعرف معناها الدقيق حسننا لناخذ مثال
كلمة - طير - من القران جائت الكلمة في مواضع عدة و في كل تلك المواضع لا نجد معنى واضح للكلمة كلمة - طير - و حتى لو تابعنا السياق وظفناه لمعرفة معنى الكلمة فاننا لن نعرف و اذا بحثنا في قواميس اللغة لن نجد ما يطابق الكلمة كمعنى حقيقي يمكن الاعتماد عليه إذاَ لنرى الان كيف ان تقنية الكوثر تحدد المعنى الصحيح للكلمة ساذكر ايتين تحتويان كلمة - طير- و في كلتا الايتين لم تساعدنا المعاجم و القواميس المعروفة تحديد المعنى الدقيق
١ إنا علمنا منطق الطير -
٢ اخلق لكم من الطين كهيئة الطير -
اذا في كلتا الايتين لا معنى واضح لكلمة - طير - يجعلنا نقول صدق الله العظيم ففي الاولى القواميس تقول لنا انه تعلم كيف يحكي و يتكلم مع الطيور وفي الاية الثانية تقول المعاجم ان عيسى يخلق من الطين طيرا - يعني عصفور او حمامة - و طبعا هذا هراء و كلام لا معنى له
حسناً لنوظف الآن تقنية الكوثر لاستخلاص المعنى الحقيقي القراني الدقيق لكلمة طير بحيث اين ما وضعت اللفظة في القران فُهم معناها مباشرة حتى لو اعطت الف معنى مختلف لنجرب التقنية و نرى كيف أن هي القاموس الوحيد لفهم القران
اولا - نسحب الكلمة كلمة - طير - خارج الاية لنكوثرها
ثانيا نبدا بكوثرة الكلمة اي نضع صفات للكلمة من العامية بحيث تكون هذه الصفات ملازمة لمعنى اللفظة على كل الصعد بما نعناه - متى نستعمل كلمة طير و طار في العامية ؟ لاحظوا معي ان من صفات كلمة طار - هو الانفصال عن كل اكبر و من صفات كلمة طار هو السرعة اذا الان جمعنا كوثريتيين للكلمة يعني صفتين و هما ١ ان الطير هو كل شيء ينفصل عن كل أكبر منه وهذا الكل يمكن ان يكون مادي أو مجرد مثال ،
١ طار العصفور او النسر او الصقر - اي انفصل عن كل اكبر و في هذه الحالة -الارض هي الكل الاكبر و تلك المخلوقات منفصلة عنه لذلك هي طيور لانها ارتفعت و انفصلت عن كل اكبر -
٢ طار الوزير من منصبه - يعني الوزارة هي الكل الاكبر و هو انفصل عنها - لذلك نقول طار الوزير فطار ليس لانه له جناحين انما لانه انفصل عن كل اكبر
اذا كوثريات كلمة - طير - هو ١ - الانفصال عن كل اكبر ٢ السرعة فكل شيء سريع نقول عنه طار و كل جزء ينفصل عن كل اكبر هو طار أيضاً
حسنناً الآن سنحمل هذه الصفتين و نوظفها في الايات التي ذكرناها و التي لم تفدنا المعاجم بشانها
توظيف الكوثر في الايات
١ إنا علمنا منطق الطير -
٢ اخلق لكم من الطين كهيئة الطير -
في الاية الاولى النتيجة المبدئية هي ان سليمان تعلم منطق - فصل شيء صغير عن كبير او شيء سريع - لاحظتم معي وضعت الكوثريات مكان الكلمة ذات المعنى المبهم لارى ما يماشي السياق - و هذا يدل على - منطق الطير يمكن ان يكون فصل المعادن الثمينة من الارض - المعدن هو الجزء و الارض او الصخورىهي الكل اكبر - رايتم كيف كشف الكوثر المعنى الحقيقي الدقيق للطير في اية سليمان
الاية الثانية - النتيجة بعد توظيف الكوثر - عيسى كان يخلق لهم من طين اي مادة عجينية - كهيئة - شيء ينفصل عن كل اكبر او شيء سريع - و هنا نستنتج مباشرة ان عيسى كان يخلق لهم اسنان صناعية لان السن هو اول عضو مخلوق في الانسان ينفصل عنه مع التقادم في العمر - اذا الطير في ايات عيسى هو السن و الاسنان و لذلك ايضا تقول الايات ان عيسى تارة ينفخ في الطير طير واحد سن واحد و تارة يقول ينفخ فيها -جمع - الاسنان كاملة - طقم كامل
اذا فقد خدعتم القاموس اللغوي الوحيد الذي يمكن الاعتماد عليه هو الكوثر لا القواميس الموضوعة او كتب التراث السندبادية فالله حفظ كتابه بتقنيات و ليس بكلمات يمكن لاي شخص تبديلها
يتبع ....
مع تحياتي
بقلم دوست سعيد الختون





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,422,824,255
- الجنس الثالث في القرآن
- حقيقة الصلاة الحركية
- الانبياء لم يأتوا بمعجزات
- حقيقة معجزات عيسى عليه السلام
- القرآن محرف
- حقيقة حوت يونس
- كشف زيّف قصة زكريا


المزيد.....




- أقباط في مصر يتساءلون بشأن تطبيق الشريعة الإسلامية عليهم في ...
- النوادي الصيفية الإسلامية بأميركا.. أن يتعلم الأولاد الدين ب ...
- بذكرى تفجير الجمعية اليهودية.. الأرجنتين تصنف حزب الله منظمة ...
- في قضية المدرسة الدينية بالرقاب.. السجن 20 عاما ضد ملقن للقر ...
- مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بحراسة مشددة من قوات الاحتلال ...
- بومبيو يدعو إلى حماية الحريات الدينية حول العالم
- إطلاق حملة -مسيحيات في البطاقة... مسلمات في الإرث- تطالب بح ...
- شاهد: الشرطة الألمانية تداهم منازل "إسلاميين متشددين&qu ...
- شاهد: الشرطة الألمانية تداهم منازل "إسلاميين متشددين&qu ...
- -وحدات التشفير في المساجد-.. إيرانيون يلجأون إلى بيتكوين


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - دوست سعيد الختون - الكوثر قاموس الفرقان - حقيقة الكوثر