أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - شاي صباح أول أيام عيد الفطر














المزيد.....

شاي صباح أول أيام عيد الفطر


بلقيس خالد

الحوار المتمدن-العدد: 6259 - 2019 / 6 / 13 - 15:45
المحور: الادب والفن
    


شاي صباح أول أيام عيد الفطر
بلقيس خالد
ابنتي علاقتها مع شاي الصباح أقل من عادية..فهي تتركه يبرد وتكمل هيئتها ثم تشرب قليلا منه وتغادر.. لكنها بعد القيلولة هي التي تجمعنا على الشاي والكعك المسمسم عصرا.. فيزداد الهول حنوا علينا صغارا وكبيرات، وهي تقدم لنا مرويات يومها الوظيفي .
في رمضان الكريم يختلف..إذ بعد الإفطار.. تسبقه بشاي لومي بصرة وبعد انتهاء مسلسلتها في الفضائية التي علينا أن نحبها جميعا تنهض أبنتي وتعود من المطبخ وصينية الشاي تتقدمها ..
أول يوم من عيد الفطر.. يكون نهوضي من صلاة الفجر...
وقبل خطوتي الأولى نحو حديقة بيتي.. أضع القوري الكبير على الفوهة الزرقاء الصغيرة..
وأدخلُ الحديقة... تلامس أصابعي وقدماي حديقة البيت: أشذّبُ الخصلات الخضر واجتثُ ما أراه يبيسا مِن الغصون والأعشاب ..فجأة تغمرني ما أكون منتظرة لها وبلهفة : رائحة الشاي مِن نافذةِ مطبخ الجيران أرى رائحة الشاي ..نعم أراها من دون كل الروائح.. أرى رائحة الشاي التي افتقدتها شهرا كاملا.. فأشتاقها.. تتوقف يداي عن الغصون .. لأستنشق الرائحة..اتذكرُ.. أهرع ُنحو المطبخ..اطفأ ُ النارَ. أملأ ُاستكانتي.... أجالسُ شجرة ً.. ارفع استكانة الشاي.. استنشقه وبخاره .. أرتشفُ رشفة ً بتمهل رشفة بطيئة فأشعر بما لايوصف من تلك السعادة الصغيرة.. السعادة التي لاننتبه لها يوميا حين تكون بين أيدينا فتهبني نكهة الشاي...
: نصاً توارى في تلافيف ذاكرتي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,388,358,436
- بو ضوح/ صديقة أبنتي
- بلقيس خالد ..في هايكوها الجديد / بقلم علاء لازم العيسى
- أقولها...
- هل قناع الانتخابات : وجهنا !!
- السؤال مصباح الخطى
- الد مى : طفولتنا اللاهية
- السجين الطليق : أمير كاظمي الغيظ
- دقيقتان ... ودقيقة واحدة للشاعرة بلقيس خالد / بقلم القاص خلد ...
- نشيد الوطن
- الذكرى السابعة والستون لرابطة المرأة العراقية
- قراءة في (دقيقتان .. ودقيقة واحدة) للشاعرة بلقيس خالد ..بقلم ...
- دقيقتان ... ودقيقة واحدة للشاعرة بلقيس خالد / بقلم زهير إسما ...
- مهرجان المربد وخرس الأمكنة السياحية
- حسين عبد اللطيف ..في مراياهم / حاورتهم بلقيس خالد
- مهرجان المربد الثالث والثلاثين يبارك ويساند المرأة العراقية ...
- ف في مديح الخزف
- لا أحد يستيقظ
- السلام والأمان : أمسية شعرية في منتدى أديبات البصرة
- مسافة من ضباب لندن إلى نخيل البصرة : الشاعرة تاجية جواد البغ ...
- أكرم الأمير : موت في الربيع


المزيد.....




- -من إن بلاك-.. يتصدر إيرادات السينما
- بالفيديو.. تجوّل معنا في متحف قطر الوطني
- انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس المقبل
- وفاة مرسي.. الرواية والتداعيات
- انطلاق مهرجان "فاس" للموسيقى العالمية العريقة بدور ...
- انطلاق مهرجان "فاس" للموسيقى العالمية العريقة بدور ...
- خطة مصرية أوروبية لتطوير المتحف المصري بالقاهرة
- دراسات.. الموسيقى تخفف من معاناة مرضى السرطان
- دراسة: الاستماع للموسيقى يمكن أن يخفف آلام مرضى السرطان
- افتتاح مسابقة -تشايكوفسكي- الموسيقية الدولية في روسيا


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - شاي صباح أول أيام عيد الفطر