أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد فؤاد زيد الكيلاني - العراق والتوسط بين إيران وأمريكا .......














المزيد.....

العراق والتوسط بين إيران وأمريكا .......


محمد فؤاد زيد الكيلاني

الحوار المتمدن-العدد: 6258 - 2019 / 6 / 12 - 21:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


العراق والتوسط بين إيران وأمريكا .......
بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني
العالم العربي والأحداث المُلتهبة التي يمُر بها هذه الفترة يبحث عن مُخلِّص لمثل هذه الأزمات، دائماً يكون تدخلاً من دولاً مهمة في الوطن العربي والعالم، من أجل الإصلاح بين الدول، أو منع حروب أو أي طارئ من الممكن أن يحدث بين الدول العربية.
العراق برغم المؤامرة التي يمر بها هذه الفترة أبدى استعداده للتوسط بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران، لحل الخلاف القائم بينهم والذي وصل إلى درجة عالية جداً من التوتر يُنذر بحرب كارثية لا تُبقي ولا تذر، فهناك جولات عراقية واتصالات تقوم بها الحكومة العراقية بين أطراف النزاع لخفض حدة التوتر بينهما.
هكذا موقف يُعيد العراق إلى الوضع الصحيح، الذي يأمل كل العرب بأن يكون في وطننا دولة مثل العراق، بأن يكون لها موقف مشرف لمنع اندلاع أي حرب بين الدول العربية وغيرها، ويقوم بدور الوسيط بين الدول، مع العلم بأن التدخل العراقي في هذه المرحلة الحرجة يجعل العراق في منأى عن أي حرب أو يكون طرفاً فيها؛ وخصوصاً الوضع الآن الملتهب في منطقة الخليج العربي بين إيران وأمريكا وحلفائها.
موقف العراق بالوساطة يُعيد إلينا التاريخ العريق الذي كانت عليه العراق قبل الغزو العراقي لها في القرن الماضي، ودورها المهم في الضغط على إسرائيل تحديداً للحد من هيمنتها على دولة فلسطين، وهذه المواقف افتقدها العالم العربي مُنذ ما يسمى بالربيع العربي، واختفاء دولاً عربية كبيرة ومهمة مثل جمهورية مصر العربية؛ لا نسمع لها أي دور أو تدخل وخصوصاً بعد إعلان ترامب صفقة القرن والقدس عاصمة لإسرائيل وإعلان الجولان ارض غير محتلة، لكننا نسمع من دولاً عالمية ليست بالعربية، رفضها لمثل هذه القرارات الأمريكية الجائرة التي تمس أمن الشرق الأوسط والوطن العربي ومنطقة الخليج، وتحديداً بعد محاولة تطبيق صفقة القرن المشئومة والمرفوضة من قبل الشعب العربي وأحرار العالم.
موقف العراق سيكون له الأثر الإيجابي على نزع فتيل الأزمة في منطقة الخليج الذي يشهد غلياناً هذه الفترة، وحالة حرب حقيقية بين إيران من جهة وأمريكا من جهة أخرى. ولو نظرنا إلى الشعب العراقي المحاصر لوجدناه يرفض بأن يكون طرفاً في هذا النزاع بأي شكل من الأشكال، وهذا أيضاً كان موقف الحكومة العراقية، وقيامها بالوساطة في هذه الفترة هو موقف مشرف يضاف إلى مواقف العراق المشرفة على مر التاريخ.
00962775359659
المملكة الأردنية الهاشمية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,389,960,589
- سنرجع إلى المربع الأول (حل الدولتين).......
- لن تُطبق صفقة القرن !!!! .......
- الشعوب العربية ليست كما كانت سابقاً .......
- من الذي سيقف بوجه صفقة القرن؟ .......
- فنزويلا وما تعانيه من الحصار .......
- إيران الرقم الصعب أمام أمريكا .......
- إيران ومضيق هرمز.......
- عندما تُذعن أمريكا.......
- جولات أمريكية فاشلة .......
- حرب إدارة يُقابلُها حرب إرادة .......
- مَنْ في مَرمى مَنْ ؟؟!! .......
- السائد في الأفق ضبط النفس .......
- أمريكا والبحث عن نصر.......
- لن يُحَققْ الهدف في غزة.......
- فنزويلا وجيرانها.......
- تكافؤ القوة يُخضع دولاً كبرى.......
- هل هي بداية حروب اقتصادية؟؟!!.......
- ثبت فشل الحروب بالطائرات .......
- رسائل في صناعة الصواريخ الروسية .......
- لغة القوة ... مفهوم جديد .......


المزيد.....




- -لن تتوقف قبل أن تنجز كافة أهدافها-... خليفة حفتر يكشف تفاصي ...
- اليمن... إصابة 5 جنود بمواجهات بين الجيش وقوة مدعومة إماراتي ...
- إعلام: ترامب قد يقيل رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي
- الاستثمار الأجنبي: الإمارات أولا والعراق أخيرا
- الكتيبة 869.. عين إسرائيل على حزب الله
- وحدات باتريوت إضافية إلى الخليج
- رسم 100 لوحة بأصابع قدميه
- أفضل الجامعات.. الترتيب الكامل
- المسدس الذي قتل به فان غوخ نفسه يباع بأكثر من 145 ألف دولار ...
- اليمن... -أنصار الله- تناقش الترتيبات الأخيرة لتنفيذ آلية ال ...


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد فؤاد زيد الكيلاني - العراق والتوسط بين إيران وأمريكا .......