أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد العاني - لو كنت رئيس وزراء العراق / 1














المزيد.....

لو كنت رئيس وزراء العراق / 1


خالد العاني

الحوار المتمدن-العدد: 6256 - 2019 / 6 / 10 - 00:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


طريق الاصلاح واضح وضوح الشمس ولا يحتاج الى تنظير او تفسير بل يحتاج الى عمل ثوري وخطوات جريئة ولا مجاملات ولا امتيازات ولا هبات على حساب مجموع الشعب العراقي المغلوب على امره والذي استطاعات احزابكم الشيطانية تمزيق وحدته الوطنية وتغير اتجاه بوصلته نحو التقدم والازدهار الى التمزق والاندثار وبذلك حققتم اهدافكم وجنيتم مكاسبكم والاستحواذ على خيرات البلد التي توزعت بين ما تسمونه ممثلي المكونات التي هي اساسا مرفوضة من السواد العام لتلك المكونات الا من اولئك الذين يعانون من العقد الطائفية والقومية والذين اصبحوا مثل بيادق الشطرنج تتحرك وفق مصالحكم .. ولكن هذا ليس نهاية الطريق فكم عانت كثير من الشعوب من امثالكم .. انا ادعوكم الى الذي اقراّه فيما تطلبه الجماهير التي بدأت تفوق من غفوتها وهناك اشارات تثبت ما اقول منها ان الاكثرية الساحقة من الشعب لم تشارك في الانتخابات لعام 2018 وكانت النسبة متدنية ويكذب من ادعى انها تجاوزت 20 % وحتى هذه النسبة تعرضت الى التزوير وحرق صناديق الاقتراع وتدمير اجهزة العد فما الذي رفع ممثلي مجموعة حصلت على مقعد 1 في 2014 ليرتفع عدد المقاعد الى 14 مقعد في 2018 هل هذه المجموعة سرقت قلوب المواطنين بما قدمته من مكاسب وانجازات لتقفز هذه القفزة الفلته ؟ الشاهد الاخر لم تستطع اي كتله ممن سبق ان استحوذت على 90 او 80 او 50 او اقل او اكثر ان تحصل على تلك الاصوات فيما سبق وهذا دليل اخر على نفور الشعب من هؤلاء النفايات المكررة وحتى لم يستطيع الكثير منهم الحصول على نسبة تدخلهم ضمن المجموعة الحالية في البرلمان ثم ان ممثلي الرئاسات الثلاثة لا يمثلون الشعب حقيقة وكل الذي جرى توافقات لعناصر تدعي انها تمثل مكونات الشعب العراقي ازاحت الوجوه التي لا يطيقها الشعب بعد ان تكشفت سوأتهم واصبحوا منبوذين لا تطيق الناس حتى النظر الى وجوههم اللئيمة الغادرة واستبدلوا بعناصر انتهازية جديدة من اجل دفع المسيرة المتخلفة الفاسدة وفي اعتقادهم انهم سينجون من عقاب الشعب لهم عاجلا او اجلآ

يليه ثانيا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,388,298,671
- الهدف المعلن والهدف غير المعلن
- مغالطات مترجمة من العربية الى العربية
- 55 في 10
- اّخذ الشور من رأس الثور
- العب بيها ابو سميره
- الاكثرية والاقلية والحنقبازية
- ايهما نختار الثور ام الحمار
- ايها المعممون والمتاسلمون
- الحرباء ليس لها لون ثابت
- ما يرادلها روحه للقاضي
- يوم المراّة يوم الاّم والاخت والزوجة والابنة وصانعة الرجال
- الظالمين بالظالمين
- الفساد دمر البلاد والعباد
- ازدواجية العقيدة
- ابو كريوه يبين بالعبرة
- انقلاب شباط الاسود جرح لا يندمل
- عنتريات امانة بغداد والفساد المستشري
- حمير وبلا ضمير
- من الذي ربح ومن الذي خسر
- من هل الزاغور ما يطلع عصفور


المزيد.....




- كيف تلقى معتقلون بسجون مصرية خبر وفاة مرسي؟
- وفاة مرسي.. مطالبات بالتحقيق ودعوات إلى صلاة الغائب
- ترامب يطلب الكشف عن مصدر خبر محاولة أمريكا اختراق نظام الطاق ...
- دفن جثمان مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحاميه
- وسائل إعلام: دفن الرئيس الأسبق محمد مرسي بمقبرة شرقي القاهرة ...
- لجنة دولية: الصين تتاجر بأعضاء معتقلي الرأي
- السعودية.. إسقاط طائرات مسيرة تحمل متفجرات
- مقتدى الصدر يدعو لتشكيل الحكومة في 10 أيام
- إسرائيل تمنع أي نشاط رسمي فلسطيني في القدس المحتلة
- قوى الأمن اللبنانية توقف متشددا خطط لشن هجمات على مراكز ديني ...


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد العاني - لو كنت رئيس وزراء العراق / 1