أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد حسن - كتاب (السائرون نحو المجد).. تأليف الوثيقة!














المزيد.....

كتاب (السائرون نحو المجد).. تأليف الوثيقة!


محمد عبد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 6253 - 2019 / 6 / 7 - 14:13
المحور: الادب والفن
    


كتاب (السائرون نحو المجد).. تأليف الوثيقة!
كبير هو الجهد، البدني والنفسي، الذي يبذله الأستاذ (عبد الهادي الركابي) في استقصائه لسير الشهداء من ضحايا نظام البعث وجمعها لتصدر في كتاب (السائرون نحو المجد.. قبسات من نور شهداء البصرة).. الذي تصدّت مديرية شهداء البصرة لإصداره، حيث صدر جزءه الأول عام 2013.. فيما صدر الجزء التاسع منه مؤخرًا، وربما هناك أجزاء أخرى في طريقها للصدور. وقد جاءت جميع الأجزاء الصادرة بطبعة مجلدة فاخرة.
تصدّرتْ جميع الأجزاء مقدمات تناول الأستاذ الركابي في بعضها مفهوم الشهادة والشهيد ودورهما في حاضر الأمة ومستقبلها.. فيما ركّز في أخرى على الدور الذي على مؤسسات العدالة الانتقالية لعبه لفضح جرائم النظام السابق ضد جميع أبناء الشعب العراقي، بمختلف أطيافه وطوائفه، والعمل مع الجهات ذات العلاقة على جعلها جرائم ضد الإنسانية.
إنّ فترة حكم النظام الدكتاتوري السابق التي استمرّت 35 عاما في ظروف أصبحتْ معروفة، لمن يريد أنْ يعرف، منعتْ أو حالتْ دون أن يحتفظ بعض المواطنين بصور شهدائهم؛ ولذلك جاءت سيرهم في الكتاب دون صور.
في جزأي الكتاب، الأول والثاني، يرد اسم الأستاذ (عبد الهادي الركابي) في صفحة إهداء الكتاب.. وصفحة الشكر والتقدير الذي يوجهّه (المعدّ) لمن ساعد على إنجازه. إلا أنه، في الجزء الثالث من الإصدار، يضع اسمه على الصفحة (3) منه، إضافة إلى الموضعين، السابقين دون الإشارة إلى دوره فيما إذا كان (معدًّا) أم (مؤلفًا).
ويبدو أنّ الأستاذ (الركابي) قد حسم الأمر، عند صدور الجزء الرابع والأجزاء التي تلته، بوضع اسمه بصفته (مؤلفًا) على الغلاف الخارجي للكتاب.
إنّ (السائرون نحو المجد) كتاب وثائقي.. وإعطاء صفة (التأليف) لمن أعدّه تدخلنا في موضوعة (تأليف الوثيقة) التي (تعدّ) للنشر بعد العثور أو الحصول عليها.. ولا (تؤلّف). وقد حرصتْ مديرية شهداء البصرة، الجهة الراعية للإصدار، على تدوين ما بقي في ذاكرة ذوي الشهداء عن أبنائهم ممّا لم يمحه الخوف.. أو يقوموا هم بمحوه خوفًا من أنْ تكتشفه السلطة.. وقدّمت هذه الإشارات المضيئة إلى الأستاذ (الركابي) لإعدادها. وبذلك نرى أنّ العمل، المهم والكبير بلا أدنى شك، أقرب (للإعداد) منه (للتأليف).
نتمنى من الأستاذ المعدّ تدارك ذلك فيما سيصدر لاحقًا منن أجزاء الكتاب. وحبّذا لو قامت مديرية شهداء البصرة، وقد تكون فعلتْ، بإهداء المجموعة الكاملة من هذا الإصدار إلى المكتبات العامة ومكتبات الأقسام الإنسانية في الجامعات العراقية ليكون في متناول المختصين؛ تحقيقًا للفائدة المرجوّة من طباعته.







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,119,670
- البصرة.. وسوق (الپالات) (تساؤلات)
- الطائر .. يا صديقي / قصة قصيرة جدًا
- متنزه السراجي.. أم مجمع القصور الرئاسية
- رائحة أخرى للورد
- هل يخسر البصاروة كثيرا لأنهم يعيشون قليلا؟
- الكرسي الهزاز
- في انتظار غودو (قصة قصيرة)
- جماعة البصرة أواخر القرن العشرين (شهادة)
- جماعة البصرة أواخر القرن العشرين في -المشهد الثقافي لمدينة ا ...
- روايات بمداد مالح
- الطريق إلى الحلم


المزيد.....




- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان
- بالصور والفيديو... أول فنان عربي في ممر المشاهير بدبي
- النجم التونسي ظافر العابدين لإعلامية مصرية: أنا رومانسي
- البام يدفع بصحافية لخلافة إلياس العماري على رأس جهة طنجة
- من مؤتمر العدالة بمراكش.. وزير العدل يعلن عن 7 إجراءات لتحسي ...
- 100 فنان من 26 جنسية يشاركون في إطلاق دبي العد التنازلي لـ«إ ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد حسن - كتاب (السائرون نحو المجد).. تأليف الوثيقة!