أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - شاكر فريد حسن - في ذكرى الأنيس رياض الأنيس














المزيد.....

في ذكرى الأنيس رياض الأنيس


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 6253 - 2019 / 6 / 7 - 01:03
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


في ذكرى الأنيس رياض الأنيس
بقلم : شاكر فريد حسن
في السادس من حزيران قبل عشر سنوات أغمض عينيه للأبد الصديق المحامي رياض الأنيس ، وكان رحيله مفاجئًا وقاهرًا ، وخسارة جسيمة للحركة الوطنية والنضال الوطني الفلسطيني .
كان المرحوم كزهر الرياض انسانًا جميلًا ولطيفًا ، شفافًا ، مناضلًا عنيدًا صاحب مواقف وطنية وسياسية وكفاحية صلبة ومشرّفةٍ ، مبدئية وجذرية ملتزمة ، ومن رجالات الحركة الوطنية في الداخل الفلسطيني ، ومحاميًا لامعًا مخلصًا مدافعًا عن سجناء الحرية واسرى الضمير من أبناء شعبنا في أماكن تواجدهم المختلفة ، وكان له دور بارز في العمل السياسي والوطني والطلابي في الجامعات ، وفي الدفاع عن أراضي الروحة ، وعن حقوق الإنسان ، وعن القضية الوطنية الفلسطينية .
تحلى المرحوم رياض الأنيس بالمزايا والصفات الانسانية النبيلة ، بالتواضع ، والشجاعة ، والصدق مع الذات والآخر ، وقول كلمة الفصل ، وتمتع بذكاء حاد وفكر ثاقب وخلق عظيم وصفاء روح ، والتفاني بعمله القانوني القضائي ونشاطه السياسي – الحزبي .
لقد غاب الانيس رياض ، وبقيت صورته وسيرته الطيبة ماثلة أمامنا ، وستظل مواقفه المبدئية الصادقة في الذاكرة الوطنية والتاريخ الكفاحي الفلسطيني ، ساكنًا في الوجدان وشغاف القلب .
سلامًا لروحك أيها الرياض ، البهي كالورد ، النقي كحبات الندى ، الصافي كينابيع صفورية ، ولن ننساك ما دمنا على هذه الارض وقيد الحياة .
وفي ذكراك أقول :
ستبقى مقيمًا يا رياض بخاطري
أحسكَ في فؤادي وإن غبتَ
عن العينِ
ففي روحي باقيًا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,459,643
- حول رواية - حب في العاصفة - للكاتبة الشركسية حوّا بطواش
- الشاعرة السورية ليلى غبرا تصدر ديوانها الشعري الثاني - ضياء ...
- مع ديوان - اللهم ارفع غضبك عنّا - للشاعرة عايدة خطيب
- انتخابات مبكرة في اسرائيل .. إعادة المشتركة مطلب الساعة !
- بالقلم السريع
- تبكيك العيون والحناجر
- صرخة ألم
- في رثاء فقيد عيلبون والوطن الأستاذ فضل زريق
- 15 امًا على الغياب : الشاعر المثقف محمد حمزة غنايم .. مسيرة ...
- إلى الغرائبي محمد حمزة غنايم في ذكراه الخامسة عشرة
- شبق وعبق
- الكاتب محمد نفاع في مجموعته القصصية الجديدة - غبار الثلج -
- عرين الخطاف
- ورحل د. الطيب تيزيني .. المفكر والمثقف السوري المشتبك مع الت ...
- مات غريبًا
- وداعًا أيها الشاعر العراقي الجميل فوزي كريم
- خربشات في ذكرى النكبة
- محاولة لقراءة نص - أريدك اليوم قصيدة - للشاعرة السورية عبير ...
- حارس الروحة
- مرثية حزينة للشاب ابراهيم عراقي الذي وافته المنية اثر نوبة ق ...


المزيد.....




- أعضاء حزب العمال الكردستاني في شمال سوريا عددهم لا يتجاوز بض ...
- عمال «الشرقية للدخان» يفضون إضرابهم في انتظار تنفيذ وعود مجل ...
- وفد بحزب التجمع بأسوان  يزور القنصلية السودانية للتهنئة بتشك ...
- حزب التجمع فى أسبوع
- القضاء العراقي يصدر أمرا بالقبض على ضابطي شرطة لقتل متظاهرين ...
- مشاورات روسية كوبية بشأن -الثورات الملونة-
- توحيد نضالات الشغيلة التعليمية رسميون ومفروض عليهم التعاقد: ...
- الكريلا تقتل 9 جنود أتــــــراك
- الاكوادور: الحكومة تلغي قرار الزّيادة في سعر البنزين
- سرقة مقر حزب التجمع في بورسعيد


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - شاكر فريد حسن - في ذكرى الأنيس رياض الأنيس