أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعد محمد عبدالله - إعتقال الرفيق القائد ياسر عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية














المزيد.....

إعتقال الرفيق القائد ياسر عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية


سعد محمد عبدالله

الحوار المتمدن-العدد: 6251 - 2019 / 6 / 5 - 23:56
المحور: حقوق الانسان
    


باسم الحرية والسلام ننشد لثورة وطن غالي وشعب عظيم ولا نخشى جنود الظلام في ميادين الكفاح والحرية لكل من طلبها وناضل من أجلها.

قامت قوة عسكرية ملثمة تابعة للمجلس العسكري بمهاجمة مقر إقامة الأستاذ ياسر سعيد عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان ورئيس وفد النوايا الحسنة العائد إلي البلاد وذلك نهار اليوم الأربعاء 5/6/2019 في مشهد يدل علي إصرار المجلس العسكري علي تأزيم الوضع السياسي والأمني في البلاد وتوزيع أشواك البؤس والشقاء فوق تراب الوطن لتحطيم أحلام وأشواق شعبنا في نيل حقوقه السياسية والمدنية والإنسانية المشروعة ولكن الشعب الذي فجر ثورته بصمود وجسارة قادر علي مواصلة مشوار التحرير الوطني، ويذكر أن الأستاذ ياسر عرمان وقبل وصوله إلي الخرطوم تعرض لحملات منظمة إستهدفته بشكل شخصي ومباشر من قبل قوى الثورة المضادة والجماعات المعادية للسلام والديمقراطية والعدالة، كما حاول المجلس العسكري عرقلة وصول وفد الحركة الشعبية للخرطوم لكن الوفد قرر دخولها دون ترتيبات وبشكل مفاجئ وصل الأستاذ ياسر عرمان إلي البلاد يرافقه عدد من قادة الحركة الشعبية حيث وجد ترحيبا واسع النطاق من قبل القوى الوطنية والديمقراطية فاستقبل بالهتافات الثورية الداوية في ساحة إعتصام القيادة العامة الذي فضه العسكر بقوة وراح ضحية ذلك الهجوم الغادر عدد كبير من المواطنيين العزل بين شهيد وجريح ومفقود، وبعد وصول الوفد توالت إتصالات المجلس العسكري التي تطالب الأستاذ ياسر عرمان ورفاقه المناضلين بمغادرة البلاد إلا انهم رفضوا الرحيل عن وطنهم لأنهم عائدين بأمر الشعب وثورة الحرية والسلام والعدالة، وإستمرت تهديدات المجلس العسكري لوفد الحركة الشعبية بينما الوفد يتابع مهام إتصالاته وإجتماعاته بالقوى السياسية والمدنية لدعم الثورة وتحقيق غاياتها، واليوم بعد مجزرة القيادة العامة وإنسداد الأفق السياسي قام المجلس العسكري بتنفيذ عملية إعتقال ضد القائد ياسر عرمان والإعتداء علي رفاقه المتواجدين معه داخل مقر إقامته في حي أركويت بالخرطوم.

إن إعتقال نائب رئيس الحركة الشعبية أمر خطير للغاية ويؤكد النوايا السيئة التي يحيكها المجلس العسكري بمكر مؤتمرا في ذلك بأوامر جماعات الثورة المضادة التابعة للنظام السابق وهي تعمل علي إجهاض ثورة شعبنا، وهذا الإعتقال الجائر بمثابة رصاصة تم إطلاقها
علي جسد السودان لمنعه من التعافي وبلوغ السلام الشامل والحرية الكاملة، وهذا السلوك الإجرامي البربري مرفوض ومدان ولا يمكن القبول به البتة في سودان الثورة، ونحن إذ نشجب إعتقال الرفيق ياسر عرمان ونستنكر الإعتداء علي المعارضيين السياسيين نطالب باطلاق سراحه فورا، كما نحمل المجلس العسكري كامل المسؤلية في سلامة الأستاذ ياسر عرمان وكافة معتقلي الرأي في السودان، وندعوا كل القوى الوطنية والشعبية لمناهضة إنقلاب المجلس العسكري وإسقاط قراراته وتصرفاته المشينة، وندعوا أيضا المنظمات الحقوقية والإنسانية المحلية والإقليمية والدولية للضغط علي السلطات القائمة للكشف عن مكان حبس القائد ياسر عرمان والمطالبة بفك أسره دون شروط، ونؤكد للشعب السوداني أننا لن نتنازل عن الثورة والسلام ودولة المواطنة مهما كلف الأمر وسندفع ضريبة الحرية والسلام والديمقراطية وسنقدم الغالي والنفيس ونتحمل مسؤلية بناء دولة المواطنة التي تسع الجميع.

سيظل الرفيق القائد ياسر سعيد عرمان عنوان للسلام والحرية وعلامة بارزة في خارطة الوطن وقائد ثوري عظيم، وسنظل ندعم خط الرفيق ياسر عرمان بقوة كما كان يعلمنا طوال سنوات كفاحنا السياسي والثوري، والحركة الشعبية ستبقى وتتمدد في كل ربوع السودان ونؤمن أن لإعتقال لا يمنع التغيير والتحرر، ولن تهزمنا إعتقالات اليوم كما لم نهزم بأحكام الإعدام في الأمس، والحركة الشعبية ستواصل مشوار التحرير والتغيير إلي جانب القوى الوطنية والشعب السوداني الصامد في ميادين الثورة من أجل تحقيق السلام والعدالة والمساواة وبناء الحكم المدني الديمقراطي.

الرحمة لشهداء الثورة وعاجل الشفاء للجرحى والحرية للأستاذ ياسر عرمان وكافة المعتقلين.

بنشيل شمال وجزيرة وحتى الخرطوم حقتنا.


سعد محمد عبدالله
5 يونيو - 2019م




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,854,990,389
- الخرطوم - عودة وفد الحركة الشعبية ورسائل المجلس العسكري للأس ...
- وحدة قوى الحرية والتغيير ضمانة تحرير السودان
- نعي الأستاذ القانوني والمناضل الوطني علي محمود حسنين
- الإسلاميين وصفوف العساكر
- خطر تسيس الدين
- سدود الثورة المضادة لن تمنع نهر الحرية والتغيير من التدفق عل ...
- لماذا الهجوم علي الحركة الشعبية
- دلالات العودة التاريخية للحركة الشعبية ومآلات الوضع السياسي ...
- ماذا بعد رحلة العودة إلي السودان
- مايو علامة الثورة وميلاد الحركة الشعبية لتحرير السودان
- بيان الحركة الشعبية - ولاية سنار
- تعليق بشأن قرارات القيادة التنفيذية للحركة الشعبية لتحرير ال ...
- الديمقراطية الجديدة ونجاح الثورة السودانية
- رسالة إلي شباب مايرنو والسلطان علي محمد طاهر
- بيان - شباب الحركة الشعبية بمايرنو
- مشهد من السودان الجديد
- الديمقراطية في قواميس الأنظمة الدكتاتورية والإنتهازية وخيار ...
- ذكرى أبريل بين ميلادي وحلم الوطن
- أوقفوا العنف ضد الفولان ولندعم معا حملات السلام في بلاد مالي
- رسالة إلي السيد/ فضل السيد شعيب رئيس حزب الحقيقة الفيدرالي


المزيد.....




- العراق.. اعتقال 6 من -داعش- بينهم قياديان في الأنبار غربي ال ...
- اعتقال مهاجرين وصلوا إلى إيطاليا بعد أن طردوا منها سابقا
- محكمة إيرانية تثبّت سجن أكاديمية فرنسية-إيرانية
- اليمن يرحب بتقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن إيران
- ويكيبيديا وقصة سارة حجازي تثير الجدل حول المعايير التحريرية ...
- بعد حادث اعتداء وحشي على قاصر هيئة حقوقية تدخل على الخط وه ...
- فيديو: محاكمة فرنسيين بتهمة الاتجار بالبشر وانتهاك حقوق مهاج ...
- وزير دنماركي يبرر طلبه إعادة تقييم ترحيل لاجئين سوريين
- فيديو: محاكمة فرنسيين بتهمة الاتجار بالبشر وانتهاك حقوق مهاج ...
- بوتين: رفع علم المثلية الجنسية على السفارة الأمريكية يدل على ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعد محمد عبدالله - إعتقال الرفيق القائد ياسر عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية