أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أفنان القاسم - كلمة عاجلة جدًا إلى علي خامنئي!














المزيد.....

كلمة عاجلة جدًا إلى علي خامنئي!


أفنان القاسم

الحوار المتمدن-العدد: 6245 - 2019 / 5 / 30 - 21:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أعتقد أن علي خامنئي صادق عندما يقول إن السلاح النووي حرام في الفقه والشريعة، يكلف أموالاً طائلة إيران أحوج ما يكون إليها، وأعتقد أنه صائب عندما يرى أن لا فائدة في التفاوض مع أمريكا، أمريكا تمارس ضغوطها على إيران لتتنازل كيلا ترفع رأسها، لكن المرشد الأعلى لا خيار له في اللعبة الجارية التي حشرته أمريكا في زاوية من زواياها، والتنازل في وضع أقرب إلى الجحيم خطوة لا بد منها -كما أرى- تنقل إيران إلى النعيم الذي أتمناه لها، لأن هناك "تنازل وتنازل"، التنازل كمرادف للاستسلام، وهذا ما لا أريده للإيرانيين، والتنازل كمرادف للسلام، وهذا ما أريده للإيرانيين، عدم النطر إلى الوراء، ولا إلى ما حول، النظر إلى الأمام، مع كل ما تحلم إيران بتحقيقه من أجل تقدمها وازدهارها ورفعتها، فعن أي تنازل نحكي يا صديقي الكريم، وإيران في قوتها لا كما تصورها وسائل الإعلام، وإيران في اقتصادها لا كما تزنه أونصة ذهب في الميزان، وإيران في أهدافها لا كما يعلكه الثورجيون عن "المقاومة" في العراق وفي سوريا وفي اليمن وفي القطاع وفي لبنان. حشرك الأمريكيون في زاوية من زوايا لعبتهم، لهذا أقام مسئولوك ليل نهار في السفارة السويسرية التي تمثلهم ليفاوضوا على ما لا تريد رغمًا عنك، فهم يتلاعبون بالإنس والجن، "الفريق ب" الذي أعضاؤه الأربعة أعتى الشيزوفرينيين في العالم (بولتون نتنياهو بن سلمان بن زايد) هم أرباب رب الجن الإنس، الأباليس، أتعرف لماذا أنت مضطر إلى التفاوض؟ أتدرك لماذا أنت مضطر إلى التنازل؟ وليكون التنازل أقل ما يكون والتفاوض أكثر ما يهون، تجدني أقف إلى جانبك، أنا من قطع على نفسه عهدًا بأن يكون مع إيران "ظالمة أو مظلومة"، أنت تعرف كيف تدخل في حكمتك، لكنك لا تعرف كيف تخرج من مأزقك، وأنا دون مؤسستي "رينبو" لن يكون باستطاعتي أن أضغط لمصلحتك، وأن أدفع على التنازل لأجلك.


أنا صديقك وصديق أمريكا في الوقت نفسه، من خارج اللعبة لا من داخلها ككل الذين مدوا إليك يد الوساطة، غير متورط مع أحد لا مع شيطان ولا مع ملاك، غير متورط إلا مع أفكاري الحضارية، غير متورط إلا مع مواقفي الإنسانية، غير متورط إلا مع رؤاي الكونية، ومن هذه الناحية تجدني لا أريد إلا الخير لكل شعوب العالم، الشعب الإيراني أول الشعوب قبل شعبي العربي، أو... بعده (معلش عشان ما يزعلش الشباب هههه!!!)، وليس آخر الشعوب الشعب الأمريكي. أنا عاشق لأمريكا التكنولوجيا، لهذا إرادتي لطهران أن تكون عاصمة فذة للتكنولوجيا في الشرق الأوسط، فهل تدرك يا صديقي الغالي الاستراتيحيا الجبارة لهذه الإرادة، إنها أكثر قوة من كل استراتيجيا جيوعسكرية، وأبعد مدى من كل استراتيجيا جيوسياسية، إنها العقل الشيعي وقد تبوأ عرش التقدم، إنها حلمك وحلمي وحلم التاريخ الذي لك والتاريخ الذي لي، الحلم بأل التعريف، فكيف تقهر أمريكا مثل هذا حلم، وهو بكل الأحوال حلمها؟ هكذا أنا أفهم علاقة إيران بأمريكا، علاقة الحلم الواحد، لا ضغط المنحصرين وابتزاز المهسترين، وحشرك أنت والشعب الإيراني في زاوية معتمة من زوايا لعبة الشيزوفرينيين الأربعة.


لن يحشرك الأمريكان أكثر مما حشروك في اللحظة التي تأمر فيها بإنشاء "رينبو" يا صديقي الطيب، ستنشئها أنت، وسينفق الأمريكان عليها هم، فهو دورنا لنحشرهم، وبعد ذلك سنجبر رباعي الشر على الإذعان والرضوخ، اثنان سيدفع كل واحد منهما مليار دولار جزاء أفعاله (الشيخ كوشنر مش أحسن مني هههه!!!)، واثنان سنترك كل واحد منهما في قفص الحرية، فللحرية قفص مفتوح بأمرنا في عالم تنعدم فيه الحرية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,130,693
- الدولة المزدوجة
- يجب إلغاء مؤتمر البحرين!
- صفقة الكون بالأحرى!
- صفقة القرن يسرقني الشيزوفرينيون الأمريكيون وأنا لم أزل حيًا
- صفقة القرن نقل عني على طريقة الشيزوفرينيين الأمريكيين
- الأحلام تتبعها الرسائل النص الكامل
- الحُلْمُ العالميُّ
- الحُلْمُ الأوروبيُّ
- الحُلْمُ الرُّوسِيُّ
- الحُلْمُ المغربيُّ
- الحُلْمُ المِصْرِيُّ
- الحُلْمُ الإسرائيليُّ
- الحُلْمُ السعوديُّ
- الحُلْمُ الإيرانيُّ
- الحُلْمُ الإنجليزيُّ
- الحُلْمُ الفِرَنْسِيُّ
- الحُلْمُ الأمريكيُّ
- رسالة ود إلى أنجيلا ميركيل
- رسالة ود إلى كريستين لاجارد
- رسالة ود ودون ود إلى فلاديمير بوتين


المزيد.....




- دراسة اجتماعية عن احتفالات ادرنان لجامع بن يدير
- مسؤولون إسرائيليون يدينون تعرض -مدون سعودي- للاعتداء اللفظي ...
- موسكو: الهند تنوي شراء المحركات الفضائية الروسية
- فيديو: الشرطة الكندية تنشر صوراً لأسترالي وأمريكية قبيل مقتل ...
- شاهد: بريطانيون يحتجون في لندن ضدّ تسمية بوريس جونسون رئيساً ...
- السعودية: احتجاز إيران لناقلة بريطانية انتهاك للقانون الدول ...
- بوريس جونسون: من هو رئيس وزراء بريطانيا الجديد؟
- لماذا يعود أحفاد ضحايا المحرقة النازية للعيش في ألمانيا؟
- السعودية: احتجاز إيران لناقلة بريطانية انتهاك للقانون الدول ...
- "هواوي للبحوث" في الولايات المتحدة الأميركية تبدأ ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أفنان القاسم - كلمة عاجلة جدًا إلى علي خامنئي!