أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حنا موسى - حارس حدائق الشعراء














المزيد.....

حارس حدائق الشعراء


حنا موسى
(Hanna Mossa )


الحوار المتمدن-العدد: 6245 - 2019 / 5 / 30 - 13:16
المحور: الادب والفن
    


حارس حدائق الشعراء

(1)

ورث عن أبيه
اقلامه
وكتبه
ومهنته

فعندما كان طفلاً
كان يكتب الشعر
وهو مراهق
كان يحرس كتب الشعراء
من البلى
وهو رجل
صارت مهنته أن يحرس
حدائق الشعراء
من السهو
والخطأ

وصارت الكلمة
ميراث .

(2)

الآن
يمر الشعراء المزهوين
بجواره
ولم يتعرف عليه أحد

كان يدعوهم بالأخوة
وان كثر العدد

كان يحميهم بشراءه
كتبهم عوضاً عن الرغيف
لم يقل ليس هذا
زمان الشعر
بل

" ان فُقدَ وُجِد "

(3)

( ايها الحارس أرحل
لم يحبك
أحد
غنيت معهم كل
أغانيهم
ولم يسمعك أحد
لم يحبك أحد فأرحل
من المدينة)

أستيقظ من حلمي مفزوعاً
أبحث عن قلمي
وديوان
لأحرس المدينة !

(4)

مررت
بجانب شجر الشوك
وبعض الشعراء
يجلسون بصفة
شبه دائمة هناك
رأيت بعضهم
مثل الاسماك الكبيرة
في المحيط تتغذى
على اخوتها الصغار
ولما بدأت
أحدثهم عن الحب
ضفروا لي أكليل شوك
وطعنوني بالاقلام
وصلبوني في كتبهم
التافهة

فأصرخ :
يا أبتاه لا تغفر لهم
لانه
ما أكثر الشعراء وما أقل الشعر !

(5)

أحب الشعراء الضاحكين
الباكين
الساخرين
الشاردين
السكارى
التائهين
احب هؤلاء الذين
يعضون على اصابعهم
في حضرة الجمال
وهؤلاء الذين
لا يأبهون
ولكني كرهت التافهين
والمتحذلقين

كم هي مهنة صعبة ان
تحرس الورد من الشوك
وان تحرس الجيد من القبيح
دون ان تقارن
فالمقارنات
تفسد الشعر
كما تفسد الشعراء

(6)

وهؤلاء الذين تألموا أكثر
أنظر الى أشجارهم
اشفق عليهم واتعزى
فهل في هذا اي عزاء ؟

هذة الشجرة العملاقة
عندما
كنت طفلاً كانت شابة
مثلي الان تماماً

فأتسائل :
أيهما أريدُ
شباب ملؤه قوة
ام شاعر ناضج
في شيخوخة مرة !؟

29/08/2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,757,430
- العجوز


المزيد.....




-  ثقافة وقضايا حقوق الإنسان في “الإذاعة” !
- قراءة في كتاب -مثالب الولادة- لإميل سيوران
- وكيل الخارجية السودانية يلتقي الممثل الخاص للاتحاد الإفريقي ...
- بنيوب يقدم تقرير الحسيمة أمام لجنة برلمانية بمجلس المستشارين ...
- مجلس الحكومة يبحث مشاريع مراسيم المخالفات في البناء والتعمير ...
- شاعر وإعلامي عراقي يشارك بمهرجان دولي للرومانيين في منطقة ال ...
- اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي يعقد اجت ...
- كارول سماحة تقاوم الوجع بالموسيقى في “ليالي قلعة دمشق”
- جدل بين بووانو والطاهري حول المنطقة الصناعية سيدي بوزكري
- لماذا يعد -عندما التقي هاري بسالي- أفضل فيلم كوميدي رومانسي؟ ...


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حنا موسى - حارس حدائق الشعراء