أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جعفر المظفر - أميري أنا وليس أميركم يا أبناء ملجم .. بمناسبة يوم إستشهاده














المزيد.....

أميري أنا وليس أميركم يا أبناء ملجم .. بمناسبة يوم إستشهاده


جعفر المظفر

الحوار المتمدن-العدد: 6244 - 2019 / 5 / 29 - 18:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


أميري أنا وليس أميركم يا أبناء ملجم .. بمناسبة يوم إستشهاده
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
النسبة المطلقة من الكتب التي قرأتها عن (علي بن أبي طالب) كانت لمسيحين من أمثال جورج جردق وجورج طرابيشي ونصري سلهب
وكانت أيضا لمسلمين من السنة أعجز عن ذكر جميع أسمائهم لكني سأضع في مقدمتهم طه حسين وكتابه (الفتنة الكبرى) وعباس محمود العقاد وكتابه (الحسين سيد الشهداء)).

وكانت هناك أقوال بحقه لرجال من أديان أخرى أضع في مقدمتهم عظيم الهند غاندي.
ثم هناك عدد من غير المتدينين الذين ما أن يأتي ذكر (علي) حتى ترى الإعجاب في وجوهم, إن لم تسمعه يسري على ألسنتهم.

كل هؤلاء قالوا أن عليا ليس ملكا للمسلمين فقط, أو للشيعة فقط,أو لأصحاب الديانات وإنما هو أمير للمتقين من كل الأديان وللمتقين من غير المتدينين وللمتقين حتى من البدون.

لكني مع ذلك رأيت في المقابل كيف أن الإدعاء بمحبة علي أصبح سلاحا للتفريق بين السني والشيعي وسلاحا إستعمله (العنصريون من الفرس) للإنتقام من العرب الذين أطاحوا بإمبراطوريتهم في الزمن الغابر بدلا من أن يكون هناك عمل جدي من أجل أن تكون محبته مدعاة للجمع بين البلدين وبناء علاقات محبة وثقة بين العرب والفرس من جديد.

وإلا كيف سيكون الرجل عظيما إذا صار مصدرا للفرقة والتعصب والتجهيل
وكيف يستحق رجل صفات العظمة والتفخيم إذا صيرتم من يتبعه بهذا المستوى من الجهل والفقر والتخلف.

لا وألف لا .. علي لم يقتله إبن ملجم
سيف إبن ملجم كان قد جعل عليا شهيدا.
من يقتل علي هم كل أولئك الذين يدعون محبته ثم يجعلون منها عباءة لتغطية عودتهم المبطنة للثأر العنصري من العرب.
من يقتل علي هم كل أولئك الذين يخدعون محبيه البسطاء من الشيعة ثم يلتحفون بعباءته ليسرقوا أموالهم ويمتصوا دماءهم.

لا لم يكن سيف إبن ملجم من قتل عليا بل هي هي سيوفكم.
سيف إبن ملجم صيرعلي شهيدا
وسيوفكم هي التي تحاول أن تقتل عليا الشهيد
وسيوفكم هي التي تريد أن تقتل في علي الشهادة

وإنما نحن نحن المتقون
وعلي هو أميرنا وليس أميركم يا ابناء ملجم





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,440,474
- إلى جماعة الماما تيريزا من خصوم الحرب ضد إيران
- الإسلام السياسي العربي بشقيه / وقضية التبعية والعمالة*
- جليل كريم العين وأنا وسلطان بروناي
- إيران ونظرية الحزام الناسف وحافة الهاوية
- العرب هل كانوا مجرد بدو غزاة
- العيب في الفكرة أم في المحيط
- هنود وباكستانيون وعراقيون
- قصة هزيمتين .. القسم الثاني (5)
- خمطوقراطية
- قصة هزيمتين .. الهزيمة الثانية (4)
- بين عراق (الهوم سِكْ) وعراق (السِكْ هوم)
- قصة هزيمتين .. الهزيمة الثانية (3)
- بو تفليقة .. البحث عن عادل إمام
- قصة هزيمتين .. الهزيمة الأولى (2)
- قصة هزيمتين .. الهزيمة الأولى
- عبارَّة الموصل .. وماذا عن دور الضحايا
- الحرب العراقية الإيرانية .. قراءة بأثر رجعي.
- الأقبح والأجمل .. الإختيار المضغوط بقساوة اللحظة.
- موحش طريق الحق
- قانون سجناء رفحاء وقانون أصدقاء صدام .. أيهما الأشد ضررا وإس ...


المزيد.....




- وزراء خارجية «التعاون الإسلامي» يؤكدون على مركزية القضية الف ...
- البطريرك كيريل: مأساة انفصال الكنيسة الروسية في الخارج انتهت ...
- كان الوريث المحتمل للقاعدة.. كيف كانت حياة حمزة بن لادن؟
- -ليست أكذوبة-... الحكومة السودانية تتحدث عن -دولة الإخوان ال ...
- تحالف المعارضة الماليزية يتعهد بحماية الملايو ومكانة الإسلام ...
- ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن في عملية عسكرية
- بعد تسريبات صحفية.. ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن نجل زعيم ال ...
- بعد تسريبات صحفية.. ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن نجل زعيم ال ...
- الرئيس الأمريكي يؤكد مقتل ابن زعيم القاعدة السابق بن لادن
- ترمب يؤكد مقتل حمزة بن لادن على الحدود الأفغانية- الباكستاني ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جعفر المظفر - أميري أنا وليس أميركم يا أبناء ملجم .. بمناسبة يوم إستشهاده