أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سعد سوسه - فؤاد عارف وزيرا للدولة















المزيد.....

فؤاد عارف وزيرا للدولة


سعد سوسه

الحوار المتمدن-العدد: 6239 - 2019 / 5 / 24 - 19:44
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


اعداد د : سعد سوسه
اصبح فؤاد عارف وزيرا للدولة ولشؤون الاوقاف في السابع من شباط عام 1959 ، اذ دخل الوزارة بعد التعديل الوزاري الثاني الذي اجراه عبد الكريم قاسم، اثر تقديم ستة وزراء استقالتهم من الحكومة في الثالث من الشهر نفسه، والتي عرفت باستقالة ( الوزراء القوميين ) الوزراء الستة المستقليون هم: وزير الشؤون الاجتماعية الزعيم الركن ناجي طالب، وزير الخارجية الدكتور عبد الجبار الجومرد، وزير الارشاد محمد صديق شنشل، وزير المواصلات بابا علي الشيخ محمود ( كردي القومية ) ، وزير الصحة الدكتور محمد صالح محمود، ووزير الدولة فؤاد الركابي، وجاء اختيار فؤاد عارف ليشغل منصب وزير في حكومة عبد الكريم قاسم لكونه من اصدقاء عبد الكريم قاسم المقربين، كما اختير ليمثل الكرد في مجلس الوزراء الجديد ، والتحق فؤاد عارف بمنصبه كوزير للدولة، بحضوره اجتماع مجلس الوزراء المنعقد في مساء التاسع من شباط ، ثم اسند اليه منصب وزير الارشاد بالوكالة في الحادي عشر من الشهر نفسه، بعد تقديم وزير الارشاد الجديد ايضا ( حسين جميل ) استقالته من منصبه في العاشر من شباط، اي بعد يومين فقط من استيزاره .
استهل فؤاد عارف عمله في وزارة الارشاد بحل ( لجنة صيانة الجمهورية) التي تشكلت بعد قيام الثورة مباشرة وكان الغرض منها مراقبة موظفي الدولة والسيطرة عليهم ، فأثار وجود تلك اللجنة في ديوان الوزارة حفيظة فؤاد عارف وقام بحلها ويشير فؤاد عارف الى ذلك بقوله : فوجئت بوجود دائرة كاملة لها صادرة وواردة وكتبة، واسمها ( لجنة صيانة الجمهورية ) والحقيقة اني لم استطع ان استوعب دور هؤلاء فطردتهم شر طردة من الوزارة ولم اسمح بمثل هذه الدائرة . ويلاحظ ان كلام فؤاد عارف يتناقض مع ما ورد في مقال كتبه حين كان يشغل ذلك المنصب في عام 1959، اذ يشير الى هذا الموضوع بقوله : اما التطهير فقد بدأ وسوف لا ينتهي . لقد بدأنا بفصل العناصر الخطرة ولكن هذه الوزارة بحكم كونها جهاز حساس ولانها كانت جهازا يعمل باكمله لخدمة العهد البائد، فأن العناصر التي أبدت ولائها للجمهورية كلها موضوعة تحت الفحص والمراقبة الدقيقة .. ، يتضح مما تقدم ان فؤاد عارف كان يؤيد عمل تلك اللجنة من حيث المبدأ، لكنه يختلف معها في اليات التنفيذ، ويبدو انه قام بحلها بعد ان ادرك ان عملها كان يدخل ضمن تصفية الحسابات بين الاحزاب السياسية انذاك، الحزب الشيوعي بالذات ضد خصومه السياسيين، لا سيما ان فؤاد عارف لم يكن على وئام مع الشيوعيين ، فضلا عن كون عمل تلك الجماعة فيه تجاوز على بعض صلاحياته كوزير يقرر من يبقى في عمله ومن يفصل منه، فقد كان افراد تلك اللجان يتجاوزون صلاحيات عملهم في التدخل في الشؤون الادارية وفرض بعض الاراء، الامر الذي احدث خللاً في الجهاز الاداري .
وبالرغم من قصر المدة التي قضاها فؤاد عارف كوزير للارشاد بالوكالة، الا انه استطاع الارتقاء بعمل تلك الوزارة، من خلال توطيد علاقاتها مع نظيراتها في بعض الدول العربية التي اتخذت مواقف ايجابية تجاه العراق انذاك، لا سيما الدول العربية والاشتراكية، اذ كان فؤاد عارف يستقبل وفود وسفراء تلك الدول باستمرار ، كما كان له دور مهم في ارساء دعائم تطوير وتحديث مؤسسات وزارة الارشاد، من خلال مضاعفة ميزانيتها لغرض سد نفقات التوسعات التي اجريت على دائرة الاذاعة والتلفزيون ، اذ تم الاعلان عن ان الاذاعة العراقية ستصبح من اقوى الاذاعات في العالم، كما اعلن عن رصد مبالغ طائلة لتأمين الوسائل اللازمة لهذا الغرض، وذلك لدعم الدعاية في الخارج إظهاراً لمختلف نواحي الحياة في الجمهورية العراقية ، بوساطة انشاء محطات ذات قدرة واسعة على البث بدرجات مختلفة، وتوسيع شبكة البث التلفزيوني بحيث يشمل اكبر بقعة من العراق، اذ وصل عدد من الخبراء السوفيات لهذا الغرض ، وذلك بموجب حصة الوزارة من التخصيصات المالية من القرض السوفييتي، فضلا عن ذلك فقد اجريت تعديلات في مناهج البرامج الاذاعية والتلفزيونية بما يتلاءم وواقع العراق بعد الثورة .
ومن جانب اخر فقد كان فؤاد عارف عضوا في ( مجلس الاعمار ) مجلس الاعمار: تأسس مجلس الاعمار في عام 1950، وكان الهدف الرئيس من تأسيسه وضع خطط وبرامج الاعمار لتحسين البنية التحتية للعراق وتسخير امكانياته الزراعية، بعد الزيادة الملحوظة على عوائد النفط العراقي انذاك، اذ تمول هذه المشاريع من عوائد النفط بعد ان خصصت نسبة ( 70 % ) منها لمشاريع الاعمار.فيبي مار، المصدر السابق، ص 188، محمد حديد، مذكراتي.. الصراع من اجل الديمقراطية في العراق، الذي كان يضطلع بمهام اعداد وتنفيذ المشاريع العمرانية التي تمول من واردات النفط ، اذ اضيف عضو الى تشكيلة المجلس في الخامس من اذار 1959 ، ويبدو ان اضافة فؤاد عارف الى تشكيلة مجلس الاعمار كانت حالة استثنائية، اذ لم يكن منصبه كوزير للدولة ووزير للارشاد وكالة يسمح له بذلك، وقد عدت اضافته لتشكيلة مجلس الاعمار بحكم علاقته الودية مع عبد الكريم قاسم، فضلا عن انتمائه القومي ( الكردي )، الذي اولته ثورة الرابع عشر من تموز 1958 اهتمامها بما يتوافق مع مزاج قطاع واسع من الرأي العام انذاك ، وعلى الرغم من صحة هذا التحليل من الناحية النظرية، الا ان الجلسات الاربع عشرة التي حضرها فؤاد عارف كعضو في مجلس الاعمار كان يشغل منصب وزير الارشاد بالوكالة، وكانت تلك الحقيبة الوزارية مهمة جدا من ناحية اظهار وابراز انجازات الثورة في المجالين الاقتصادي والعمراني، لما تمتلكه تلك الوزارة من مؤسسات اعلامية ودعائية تابعة للدولة وموالية لها في الوقت ذاته، إزاء ما كان يتعرض له رئيس الوزراء عبد الكريم قاسم من حملة اعلامية شرسة يومذاك، لذا يبدو ان عضوية فؤاد عارف في مجلس الاعمار كان الهدف الرئيس منها جعله على المام واطلاع بخطط الاعمار والتنمية الاقتصادية، وبدوره يوجه مؤسسات الوزارة لاظهار ذلك امام الرأي العام العراقي .
وفي السادس من حزيران عام 1959، انقطع فؤاد عارف عن حضور جلسات مجلس الوزراء، وذلك لمرافقته ولده الثاني ( فرياد ) النجل الثاني لفؤاد عارف، ولد في عام 1942 في السليمانية، اصيب بمرض في الجهاز العصبي تعذر علاجه داخل العراق، فقرر مجلس الوزراء ارساله للعلاج في لندن على نفقة الحكومة، توفي في عام 1999 بحادث سير مفاجئ اثناء عبوره الشارع بعد خروجه من المسجد للعلاج خارج العراق في لندن، اذ صدرت موافقة مجلس الوزراء على ذلك في الاول من الشهر نفسه، فيما انقطع عن حضور جلسات مجلس الاعمار في الثامن من حزيران، وكانت تلك اخر جلسة يحضرها ، وفي الرابع من تموز عاد فؤاد عارف الى العراق، واستمر في عمله ووزيراً للارشاد وكالة لغاية السادس عشر من الشهر ذاته قبل ان يسلم مهام ذلك المنصب للوزير المعين الجديد .
بقي فؤاد عارف وزيرا للدولة بعد التعديل الوزاري الثالث الذي اجراه عبد الكريم قاسم في الثالث عشر من تموز عام 1959، كما انيطت به وزارة الزراعة بالوكالة في الحادي عشر من تشرين الأول عام 1960، اثر تقديم وزير الزراعة وكالة الزعيم الركن ( عبد الوهاب الامين ) عبد الوهاب الامين: ولد في بغداد عام 1918 ,تخرج في الكلية العسكرية عام 1937، تولى مناصب عسكرية عديدة في العهد الملكي كان آخرها آمر اللواء الرابع عشر في حزيران 1958، شغل بعد ثورة الرابع عشر من تموز 1958 منصب ضابط ركن مقر القيادة العامة للقوات المسلحة، اصبح وزيرا للزراعة بالوكالة في الخامس من كانون الثاني 1960. استقالته من منصبه هذا ، ونظرا لقلة خبرة فؤاد عارف في الشؤون الزراعية فانه اعتمد على خبرات المختصين في هذا المجال مع تأكيده على الجوانب الادارية في تمشية شؤون وزارة الزراعة، التي تعد من الوزارات الكبيرة والمهمة في العراق انذاك، اذ عنيت المديريات التابعة لوزارة الزراعة بتنفيذ العديد من المشاريع الزراعية والاروائية المهمة خلال تلك المدة، سواء تلك التي انجزت في عهده ام التي اقرت ونفذت خلال توليه منصب وزير الزراعة بالوكالة ، فكان أداؤه الإداري موفقا في وزارة الزراعة ,ويشير فؤاد عارف الى ان عبد الكريم قاسم حاول ايجاد نقطة ضعف في وزارة الزراعة بعد استقالته من منصبه فيما بعد لغرض التشهير به، الا انه لم يفلح في ذلك ، ويبدو ان السياسة التي اتبعها فؤاد عارف في وزارة الزراعة، باعتماده على خبرات المختصين واستئناسه بارائهم وتفعيل دور المدراء العامين في الوزارة، كانت من اهم اسباب نجاحه في ذلك المنصب .
اما موقف فؤاد عارف من قانون الاصلاح الزراعي صدر قانون الاصلاح الزراعي ذي الرقم ( 30 ) لسنة 1958 في الثلاثين من ايلول عام 1958، فإنه كان من المؤيدين لذلك القانون، الا انه كان يفضل التريث في تطبيق هذا القانون، بان تعطى مهلة ثلاث سنوات لمالكي الاراضي الزراعية ممن تتجاوز مساحات ملكياتهم( 1000 ) الدونم يساوي ( 2500) متر مربع دونم من الاراضي المروية سيحا او بالواسطة، وكذلك الذين تتجاوز ملكيتهم ( 3000) دونم من الأراضي الديمية(التي تعتمد على الامطار ),ريثما يتم الانتهاء من توزيع الأراضي الاميرية هي الاراضي التي تعود ملكيتها الى الدولة ، كما تضمن مقترحه ان يقوم المالك ببيع او اعطاء ما زاد على ( 1000) دونم سيحا و( 3000) دونم ديما الى الدولة خلال السنوات الثلاث، وبعد انتهاء تلك المهلة من توزيع الاراضي الاميرية، تباشر الدولة بتنفيذ قانون الاصلاح الزراعي، بالاستيلاء على ما زاد عن النسبة المذكورة من اراضي الملاكين .
ويذكر فؤاد عارف ان عبد الكريم قاسم رفض هذه الفكرة قائلا له بالحرف الواحد : كلا ان هدفي ليس كما تعتقد انت، ان هدفي سياسي، اني اريد ان اشتت الاقطاع واقضي على رؤوس العشائر والشيوخ باي ثمن وباسرع وقت ممكن .
ويبدو ان ما ذكره فؤاد عارف عن عبد الكريم قاسم في هذا السياق كان دقيقا، اذ تشير بعض المصادر الى ان نصائح الخبراء في الشأن الزراعي لم يكن لها شأن كبير في دفع حكومة الثورة للاسراع في تطبيق الاصلاح الزراعي، بقدر ما كان دافعها في ذلك هو هاجس القضاء على مالكي الاراضي الزراعية من الإقطاعيين، ومعظمهم كان من شيوخ العشائر ممن كانوا يشكلون قوة سياسية في العهد الملكي السابق، لذا كانت حكومة الثورة ترى ضرورة الاسراع في القضاء عليهم، عن طريق تطبيق قانون الاصلاح الزراعي ,لغرض اضعافهم اقتصاديا ومن ثم سياسيا، كي لا يشكلون أي خطر على النظام السياسي الجديد .
استمر فؤاد عارف بشغل منصب وزير الزراعة وكالة لغاية الرابع عشر من ايار / مايس عام 1961، اذ تم تعيين ( عادل جلال ) ولد في قضاء خانقين في ديالى عام 1919، اكمل دراسته الثانوية في الموصل، وتخرج في الكلية العسكرية عام 1938، وتقلد مناصب عسكرية عدة خلال العهد الملكي، وعين بعد الثورة متصرفا للواء الديوانية ثم متصرفا للواء ديالى، وزيرا اصيلا للزراعة في ذلك الوقت، فيما بقي فؤاد عارف في منصبه وزيرا للدولة، كما اسند اليه منصب وزير الصناعة بالوكالة في التاسع من ايلول في العام نفسه ، اثناء مدة غياب وزير الصناعة الزعيم الركن ( محي الدين عبد الحميد ) محي الدين عبد الحميد: ولد في بغداد عام 1914، واكمل دراسته الثانوية فها، تخرج في الكلية العسكرية عام 1936، وفي كلية الاركان عام 1943، كما نال شهادة الحقوق عام 1951، تولى مناصب عسكرية عدة قبل الثورة، وكان زعيما لتنظيم الضباط الاحرار ( كتلة بغداد ) قبل ان تتوحد مع كتلة المنصور بزعامة عبد الكريم قاسم عام 1956، اذ اصبح الاخير رئيسا للتنظيم فيما صار محيي الدين عبد الحميد نائبا اول له، عين بعد الثورة قائدا للفرقة المدرعة الرابعة في الحبانية، حتى استيزاره في السابع من شباط عام 1959، تعرض للسجن بعد انقلاب الثامن من شباط عام 1963، ولغاية شهر ايلول من العام نفسه. خارج العراق، وكان ذلك اخر منصب يسند الى فؤاد عارف فضلا عن منصبه كوزير للدولة خلال مدة حكم عبد الكريم قاسم، اذ قدم استقالته من الحكومة بعد ثلاث اسابيع من توليه لهذا المنصب لأسباب سنتطرق اليها فيما بعد .
وعن الجو السائد في مناقشات مجلس الوزراء خلال تلك المدة، يذكر فؤاد عارف انه : ( لم يكن ليتيح الحرية الكافية لكي يستطيع الوزراء التصريح بما يجول في اذهانهم، بل كانوا لا يفتأون يتهامسون كلما سنحت فرصة، انهم اكتشفوا من الوهلة الاولى ان عبد الكريم قاسم لا يرغب في الخوض في موضوعا خارج اختصاصات الوزراء واعمال وزاراتهم . وكان قد احتكر لنفسه الحديث عن الشؤون السياسية ومشكلات البلد العامة، فلم يكن الوزراء بالجرأة الكافية لطرح تلك المشكلات الحادة .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,474,762
- تعيينه نائباً لرئيس الوزراء
- فؤاد عارف متصرفا للواء كربلاء
- فؤاد عارف تأييده لثورة 14 تموز 1958
- فؤاد عارف دراسته العسكرية ونشاطه العسكري حتى عام 1936ج 2
- فؤاد عارف دراسته العسكرية ونشاطه العسكري حتى عام 1936 ج 1
- فؤاد عارف نشأته ومنابع تكوينه الفكري
- فؤاد عارف نسبه وأسرته
- نوري السعيد وبداية حياته التعليمية
- موقف نوري السعيد من السياسة الاستعمارية
- نوري السعيد في الثورة العربية
- نوري السعيد والتجربة الحزبية (الجذور والتكوين)
- برنامج جمعية العهد
- نوري السعيد عضو مؤسس لجمعية العهد
- جمعية العهد العراقية بعد الحرب العالمية الأولى ج 2
- جمعية العهد العراقية بعد الحرب العالمية الأولى ج 1
- الجمال نصيحة
- صوتك ... ق . ق .
- هي لك . ق . ق .
- تساؤلات مشروعة .
- اعبدي ربك . ق . ق


المزيد.....




- تمارين رياضية لكل عمر..كيف تحمي نفسك من الأمراض؟
- تيريزا ماي تترأس اجتماعا طارئا لبحث أزمة احتجاز طهران لناقلة ...
- السعودية تدين احتجاز ناقلة النفط البريطانية: على المجتمع الد ...
- إسرائيل تهدم منازل على مشارف القدس وسط مخاوف الفلسطينيين
- حقائق حول مضيق هرمز ... أحد أهم الممرات في العالم وأكثرها حر ...
- إسرائيل تهدم منازل على مشارف القدس وسط مخاوف الفلسطينيين
- حقائق حول مضيق هرمز ... أحد أهم الممرات في العالم وأكثرها حر ...
- -سننتهي بالشوارع-.. الاحتلال يهدم 70 منزلا فلسطينيا بجنوب ال ...
- -السايبورغ- سيحكمون الأرض في غضون 80 عاما
- النفط يرتفع وسط زيادة التوترات عقب احتجاز ناقلة بالخليج


المزيد.....

- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سعد سوسه - فؤاد عارف وزيرا للدولة