أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - معاقل الانتفاضة تواصل إحراق المراکز القمعية لنظام الملالي














المزيد.....

معاقل الانتفاضة تواصل إحراق المراکز القمعية لنظام الملالي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6227 - 2019 / 5 / 12 - 17:31
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


عندما أعلن قبل فترة قصيرة الملا محمود علوي، وزيرمخابرات نظام الملالي، أن وزارة المخابرات وخلال العام المنصرم قد فككت 116 خلية مرتبطة بمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية وکان يعني أعضاء معاقل الانتفاضة، کما إن المديرالعام لوزارة المخابرات بمدينة تبريزمركز محافظة أذربيجان الشرقية في شمال شرقي إيران، کان قد أعلن من جانبه بأن مالايقل عن 110 شخصا اعتقلوا في المحافظة كانوا مرتبطين بمنظمة مجاهدي خلق ونفذوا أعمالا ضد النظام كان بعضهم بصدد تهيئة الأعتدة والأسلحة ضد النظام. فإن النظام الايراني قد إعترف رسميا بقوة دور وتأثير وحضور معاقل الانتفاضة وإنها قد صارت تشکل خطرا وتهديدا يجد النظام نفسه مجبرا على الاعتراف به، وهو مايدل وبل وضوح بأن الاوضاع في داخل إيران لم تعد کما کان يحلم النظام ويتمنى، بل إنها إختلفت تماما.
معاقل الانتفاضة التي تعتبر نموذجا واسلوبا نضاليا نوعيا لمنظمة مجاهدي خلق في مواجهة النظام الايراني وأهم مايميزها إن الجيل الجديد من أبناء الشعب الايراني هم من يشرفون على قياتها وتوجيه الضربات للنظام وإن هذا الامر لوحده بمثابة ضربة سياسية وفکرية قاصمة للنظام الذي ظن بأنه وعندما قام بتنفيذ مجزرة صيف عام 1988، وأعدم 30 ألفا من أعضاء وأنصار مجاهدي خلق، فقد ظن بأن المنظمة قد إنتهت وتلاشت لکنه لم يعلم بأن الجيل الايراني الجديد وفي العام 2019، سيتصدون له ويوجهون له ضربات موجعة ويحرقون الارض تحت أقدامه، وإن إعتراف النظام بذلك هو بمثابة تأکيد للعالم کله من إن منظمة مجاهدي خلق ليست مجرد حزب أو تنظيم معارض کسائر الاحزاب الاخرى بل إنه يمثل البديل القائم للنظام وهذا هو التفسير الوحيد لهذه الاستمرارية والصمود والنضال الاسطوري لمنظمة مجاهدي خلق.
بموجب ماقد أفادت التقاريرالواردة أن أعضاء معاقل الانتفاضة من أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية وسعوا أنشطتهم لإضرام النارفي مراكز نظام الملالي القمعية بما في ذلك مراكز للبسيج وحوزات الجهل والجريمة المسماة بالدينية وغيرها من مظاهرنظام الملالي في مختلف المدن الإيرانية في شهرأبريل الماضي. وتم إشعال النار في العشرات من مراكز النظام القمعية في هذا الشهر، وتجري هذه العمليات بهدف كسر حاجز الكبت والخوف الذي فرضه النظام، وهذه النشاطات جرت وتجري على الرغم من مضاعفة الاجراءات القمعية والتحوطات الامنية وتسيير الدوريات بمختلف أنواعها وتکثيفها، لکن ولأن هذه المعاقل تمثل صوت وإرادة الشعب وتجسدها فإنها تتحدى کل العوامل المضادة وتدوس على الموت نفسه متقدمة للأمام من أجل التمهيد لإيران الغد إيران التي ينتهي فيها حکم الفاشية الدينية الى الابد.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,824,243
- الاتحاد الاوربي مطالب بالرضوخ لإرادة الشعب الايراني
- الهدف الرئيسي لإرهاب نظام الملالي
- العنتريات المزيفة لنظام الملالي
- إيران الشعب والمقاومة الايرانية
- بسمة ظريف تخفي ورائها خبث ولٶم الملالي
- نظام الملالي نظام الجريمة المستمرة في إيران
- جنون العظمة لدى ملالي إيران
- مستقبل إيران مبني على الفصل بين الدين والدولة
- الامن الاخلاقي لنظام لاأخلاق له!
- من أجل غلق کافة الابواب والمنافذ بوجه نظام الملالي
- الملالي ينامون على المليارات والشعب يزداد فقرا
- 116 کذبة للملالي الدجالين
- نظام الملالي يعني الارهاب قلبا وقالبا
- لکي يتم تخليص الانسانية من نظام الملالي
- الملا خامنئي يعيد صفوف حرسه القمعي
- الجراد الاخطر على إيران
- الکذب لن يغطي على تقاعس الملالي
- البقاء والاستمرار في الحکم هدف نظام الملالي االوحيد
- قلق من مستقبل مظلم ينتظر نظام الملالي
- نظام الدجل يسعى لإمتصاص رفض وغضب الشعب الايراني ضدهم


المزيد.....




- افتتاحية
- يسقط مؤتمر البحرين
- احتفال -يوم الشهيد الشيوعي- في الخريبة -الشوف
- قيادة بيروت الكبرى في -الشيوعي- تكرّم الشهيدان عبد الكريم حد ...
- تحية للقائد الشهيد جورج حاوي في بتغرين
- احتفال منطقة صور في الحزب الشيوعي
- تحية بـ -يوم الشهيد الشيوعي- في الميناء
- تحية لشهداء الحزب الشيوعي في البقاع الاوسط
- استكمال حملة توزيع المعونات الغذائية في سهل عكار بدعم من الج ...
- تحية بـ -يوم الشهيد الشيوعي- في النبطية


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - معاقل الانتفاضة تواصل إحراق المراکز القمعية لنظام الملالي