أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - إيران الشعب والمقاومة الايرانية














المزيد.....

إيران الشعب والمقاومة الايرانية


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6223 - 2019 / 5 / 8 - 16:55
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


بعد 40 عاما من الممارسات القمعية الاجرامية لنظام الملالي ضد الشعب الايراني وبعد أن صارت معاناة هذا الشعب ومايواجهه من مشاکل وأزمات على يد هذا النظام القرووسطائي مضربا للأمثال، وبعد أن کان نظام الملالي يتفاخر بأنه يمسك بمقاليد الامور ويسيطر عليها بيد من حديد، فإن إنتفاضة 28 ديسمبر/کانون الاول2017، والاحتجاجات الشعبية التي تداعت عنها الى جانب نشاطات معاقل الانتفاضة التي يقوم بها أنصار مجاهدي خلق، قد أکدت بأن النظام لم يعد بوسعه أبدا أن يحکم قبضته کما کان حاله في الاعوام والعقود السابقة.
النضال غير المسبوق الذي خاضته منظمة مجاهدي خلق ضد نظام الفاشية الدينية والذي قدمت خلاله 120 ألف شهيدا وعانت ماعانت من جراء ذلك، قد أثبت في نهاية المطاف بأنه الخيار والطريق الصحيح الذي کان لابد من المنظمة أن تسلکه وإن رفض المنظمة لکل الطرق والخيارات"السهلة"کان لقناعتها بأنها مصائد وکمائن من أجل القضاء على صوت الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، خصوصا وإن هذا النظام قد تمکن من إقصاء وترويض الکثير من الاحزاب والتيارات السياسية الايرانية وإنهاء دورها على الساحة الايرانية غير إنه جوبه بموقف عنيد غير عادي للمنظمة التي رفضت کل أساليب الترغيب والترهيب وأصرت على أن تمضي في درب ذات الشوکة وأن تبقى مخکصة وصادقة ووفية مع الشعب الايراني وتحملت من أجل ذلك أعباء مايمليه هکذا موقف حازم عليها.
إختيار منظمة مجاهدي خلق للطريق الاکثر وعورة ولخيار الحياة والموت في مواجهة نظام الملالي، أعطى إنطباعا واقعيا وصميميا بشأن کونها منتمية للشعب الايراني وإنها لايمکن أبدا أن تتخلي عنه وتنسلخ من الاساس والمنبع الذي إنطلقت منه وتناضل من أجله، وإن المساعي الکثيرة وواسعة النطاق التي بذلها النظام من أجل خلق فجوة بين المنظمة وبين الشعب الايراني قد باءت بالفشل لأن الشعب الايراني قد أدرك بأنه لولا نضال المنظمة وماقدمته من شهداء وتضحيات إستثنائية، فإن العالم لم يکن بإمکانه أن يعلم شيئا عن معاناة الشعب الايراني وعن الاوضاع الصعبة والفريدة من نوعها التي يعاني منها في ظل نظام قرووسطائي.
الذي يجري اليوم في إيران، هو تأکيد على إن إيران لايمکن أبدا أن تکون کما يحاول نظام الملالي الإيحاء به، إذ أن الشعب الايراني يرفض النظام القرووسطائي المعادي للإنسانية جملة وتفصيلا حيث إن هذا النظام قد أعطى للعالم صورة سيئة عن إيران والشعب الايراني فجعل منها بٶرة للتطرف والارهاب والجريمة المنظمة، لکن منظمة مجاهدي خلق ومن خلال مبادئها وأفکارها الانسانية تسعى لتٶسس لإيران تقدمية وحضارية تٶمن بالتعايش السلمي وتٶمن بقيم الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعيڕة، وإن الشعب ومن دون أدنى شك يقف الى جانب منظمة مجاهدي خلق وقد أکد ذلك عمليا خلال الانتفاضة الاخيرة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,806,683
- بسمة ظريف تخفي ورائها خبث ولٶم الملالي
- نظام الملالي نظام الجريمة المستمرة في إيران
- جنون العظمة لدى ملالي إيران
- مستقبل إيران مبني على الفصل بين الدين والدولة
- الامن الاخلاقي لنظام لاأخلاق له!
- من أجل غلق کافة الابواب والمنافذ بوجه نظام الملالي
- الملالي ينامون على المليارات والشعب يزداد فقرا
- 116 کذبة للملالي الدجالين
- نظام الملالي يعني الارهاب قلبا وقالبا
- لکي يتم تخليص الانسانية من نظام الملالي
- الملا خامنئي يعيد صفوف حرسه القمعي
- الجراد الاخطر على إيران
- الکذب لن يغطي على تقاعس الملالي
- البقاء والاستمرار في الحکم هدف نظام الملالي االوحيد
- قلق من مستقبل مظلم ينتظر نظام الملالي
- نظام الدجل يسعى لإمتصاص رفض وغضب الشعب الايراني ضدهم
- الملا خامنئي يدعم القمع ولايساعد المنکوبين
- ثالوث نظام الملالي: الجهل والفقر والمرض
- الملالي يبکون على أنفسهم وليس على الحرس القمعي
- متى سيتم إلحاق وزارة مخابرات الملالي بقوات حرسه


المزيد.....




- افتتاحية
- يسقط مؤتمر البحرين
- احتفال -يوم الشهيد الشيوعي- في الخريبة -الشوف
- قيادة بيروت الكبرى في -الشيوعي- تكرّم الشهيدان عبد الكريم حد ...
- تحية للقائد الشهيد جورج حاوي في بتغرين
- احتفال منطقة صور في الحزب الشيوعي
- تحية بـ -يوم الشهيد الشيوعي- في الميناء
- تحية لشهداء الحزب الشيوعي في البقاع الاوسط
- استكمال حملة توزيع المعونات الغذائية في سهل عكار بدعم من الج ...
- تحية بـ -يوم الشهيد الشيوعي- في النبطية


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - إيران الشعب والمقاومة الايرانية