أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - افتتح الكتاب














المزيد.....

افتتح الكتاب


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6223 - 2019 / 5 / 8 - 01:37
المحور: الادب والفن
    


(افتتح الكتاب)
كانت عيون الحارس المخيف
تدور بين الارص والسماء
وكان صوت الديك
يخرق صمت الغبش الجميل
هناك حيث ينتعش
لصوته العابر كلّ منزل
بلحنه ولغة التسبيح
الّا هنا
في (اوستن) المدثّرة
بالغصن والأوراق والجداول
تلتحف الخضرة والطيور والبلابل
واسعة الاحلام
تسبح مثل امرئة في هذه المناهل
وهذه الجداول
تسقي عطاشا الطير والفسائل
2
غنّيت بغداد على بساطها الأخضر
مذ رضعت
حليبها الليمون
اكاد ان أصاب بالجنون
منذ عبرت في مهب الريح
فارقتها
احسست انّي الطائر الجريح
فيها تسلّقت نخيل الحلم
يوم عبرت النهر
ودرت حول ساحة التحرير
بصقت في وجه امير الجند
ساعة كان ناكثاً للوعد
فررت من حلمي رأيت الورد
يذبل في ربيعه من دونما حداد
تسقط أوراقه للرماد
لا بدر
لا هلال
لا اعياد
في تلكم البلاد
3
سمعت صوتاً نابحاً يصيح
من يشتري بغداد
من يشتري العبد الذي كان اسمه العراق
بنعجة وسخل
وهودج وبغل
لأنّ هذا المحل
أصابها والجهل
يسري كسم داخل الشريان
في وطن يفتقد الامان
فيه وفي بلادة الانسان
4
باعوه من كانوا يدورون خلال الليل
ليغسلوا حدوة تلك الخيل
في مربط الخيول للأمير
لكنّما كان لهم هدير
في الملعب الصغير
مثل مواء القطط الكبيرة
في الليلة المنيرة
5
بقيت اعواماً اغنّي عرس بغداد
اغنّي السيد العراق
يا ثلّة اللصوص والنفاق
لستم سوى اصنام
معلّقون داخل الاقفاص
تُسْتَنْطقون مثل ببغاء
في قصر فرعون بلا حياء
6
سرّاق بيت المال
كنتم تدورون بلا جدال
في ليل طهران واصفهان
صار لكم (قمبيز)
في ليل بغداد وفي تبريز





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,388,263,784
- مسيرة العمر وما تطرحه الحياة
- تلك صناديق من التفّاح
- ادركت لا قيداً يقيّدني
- هم زحزحوا الثابت والمنقول
- مهزومون بالسيف وبالزجل
- اللعب في الميدان
- للحارثين النار
- الرقيب
- خزامة الزمان
- مدينة الضياء
- اغنية بين يدي بغداد
- المزوّرون وعرش فرعون
- غربان الديار
- ازليّاً نشيدك يا نهر
- دوران في ساعة المغيب
- أغنّي بلغة مكتومة
- بغداد ام طهران
- تظلّ السفائن تحترق
- أنا وسحاب العمر
- وطن يظلّ شبابه


المزيد.....




- -من إن بلاك-.. يتصدر إيرادات السينما
- بالفيديو.. تجوّل معنا في متحف قطر الوطني
- انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس المقبل
- وفاة مرسي.. الرواية والتداعيات
- انطلاق مهرجان "فاس" للموسيقى العالمية العريقة بدور ...
- انطلاق مهرجان "فاس" للموسيقى العالمية العريقة بدور ...
- خطة مصرية أوروبية لتطوير المتحف المصري بالقاهرة
- دراسات.. الموسيقى تخفف من معاناة مرضى السرطان
- دراسة: الاستماع للموسيقى يمكن أن يخفف آلام مرضى السرطان
- افتتاح مسابقة -تشايكوفسكي- الموسيقية الدولية في روسيا


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - افتتح الكتاب