أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم خليل العلاف - يرحل العراقي ....مجموعة شعرية للدكتور أحمد جار الله ياسين














المزيد.....

يرحل العراقي ....مجموعة شعرية للدكتور أحمد جار الله ياسين


ابراهيم خليل العلاف

الحوار المتمدن-العدد: 6223 - 2019 / 5 / 7 - 03:21
المحور: الادب والفن
    


يرحل العراقي ....مجموعة شعرية للدكتور أحمد جار الله ياسين
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل
بين يدي الان المجموعة الشعرية الموسومة ( يرحل العراقي ) للدكتور أحمد جار الله ياسين .هذه المجموعة المتفردة صدرت قبل سنوات ، ووصلتني نسخة منها مهداة لي مع عبارات أعتز بها ، وأفخر فشكرا للاخ العزيز الدكتور احمد جار الله
ياسين الذي عرفناه مهتما بالمهمومين والمهمشين ، كأي شاعر وكاتب ملتزم بقدسية الحرف ، وشرف المقصد ، وسمو الهدف .
ما يميز قصائد الشاعر والناقد الدكتور أحمد جار الله ياسين أنها تتميز بالتهكم والسخرية من كل ما هو سلبي في حياتنا : الاستبداد -الظلم - التواكل - الاهمال - التجاهل -الطغيان - الزيف - الفساد لكن هذا الاسلوب التهكمي بناء ، وايجابي .
ويقينا انني احبذ القصيدة القصيرة ، كما احبذ المقال القصير الدال وهذا ما كنت اقرأه عندد سلامة موسى الكاتب المعروف وما كان يسميه (الاسلوب التلغرافي) اي الاسلوب الموجز الدال.
حياتنا اليوم ، وسرعة ايقاعها تحتاج ان تكون كلمتنا موجزة ، ومختصرة ، وكثيفة المضمون والدلالات.. وخير الكلام ماقل ودل .
المرأة في قصائد الدكتور احمد جار الله ياسين ليست المتخمة ، المترفة ، المتواكلة ، الثرية ا، لكسولة ، وانما المرأة المظلومة المستلبة الحقوق التي لاتستطيع ان تعبر عن نفسها وهي لهذا بحاجة لنا نحن الكتاب والشعراء الملتزمين بقضايا مجتمعنا الباحثين عن الكرامة قبل الخبز .
وقصائد الدكتور احمد جار الله ياسين في هذه المجموعة قصائد سرد وقصائد هتافات وشعارات ونتف تتخللها ؛ لهذا وجدت فيها كثيرا من العمق في المضمون والدلالة في الشكل .
أمشي شريدا
وهذا الحزن ينهمر ُ
تغفو جراحٌ واخرى نزفها المطرُ
يامعطف الصبر
كم خذلتنا زمنا
و(يرحل العراقي) القصيدة التي اعطت المجموعة اسمها كم هي رائعة :
يرحل العراقي ُ
صامتا كرشفة اخيرة من شاي الظهيرة
تُشيعه الشوارع ُ
والاشعار ....
ومعهما ما تبقى من اصدقاء
لم تقشطهم - من خارطة ِ الوطن - الشظايا
أو الكوليرا
وتنسحب
خلسةَ
من الموكب ..الشعارات
ونشرات الاخبار
وكذا يمضي ليصف من يرحل انيقا ، حرا من دون مستمسكات.. يرحل ويغيب لكن تبكي خلفه (دشداشة العيد ) ونوافذ منزلها العتيق .. يرحل عاريا.. يرحل مفتوح العينين والقلب والذراعين معطرا برفقة الغيم
نديا
كوردة في ثوب زفاف
وحيدا لكن قاتله يبقى
ذلك قدر العراقيين
وفي قصائده الاخرى ومنها (علمتنا الحرب ) ، و(رسالة اعتذار الى صديقي الحمار ) و(و(خضرة ) ، و(الجندي المجهول ) ، و(حروق ) ، و( سم ..فونية ) و(نتف من سيرة عانس ) .. يظل الحزن مرافقا للشاعر لكنه الحزن الملتصق بإرادة التغيير، والحقد على مصاصي دماء الشعوب والآباء المولعين بمعاودة الحروب ومن دون ان يفقهوا محنة الام التي اجبرتها التقاليد على ضخ مزيد من الابناء لتروي عِشقه الحرام .

وجدت في مجموعة الدكتور احمد جار الله ياسين ، الثورة بأجلى صورها واعمق مراحلها كما لم اجدها في مجاميع شعرية كثيرة تفرغت للحب الكاذب ، والحنان المصطنع ...
بقي ان اقول ان الاخ الشاعر الدكتور احمد جار الله ياسين شاعر ، واكاديمي ، واستاذ للنقد في جامعة الموصل .. له عدة مجموعات شعرية، وكتب نقدية ، ومقالات ، ودراسات منشورة ..اتمنى له التألق الدائم .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,686,947,740
- رسائل البيبون
- حيدر محمود عبد الرزاق ومجموعته الشعرية ( لن يوقف تدفقه دجلة ...
- جورج بليخانوف والاسئلة الكبرى في التاريخ
- دليل الهاتف مصدرا من مصادر التاريخ المعاصر
- حكايات من قريتي
- محلة النبي شيت في الموصل
- ( فوبيا ) شعر : عبدالمنعم حمندي
- حضارة وادي الرافدين : كشوفات وتأويلات سيميائية
- غازي فيصل ..محطات في حياته الفنية والثقافية
- المؤرخ روي ألكسندروفيتش ميدفيديف وكتابه : ( روسيا تنهض من كب ...
- حكايات من مدينتي - قصص ميادة الحسيني
- حاجتنا الى حزب يساري يربط بين القضتين السياسية والاقتصادية
- سيرة الصحابي جابان الكردي وابنه التابعي ميمون في كتاب
- الشعر في الموصل ....كتاب للدكتور شريف بشير أحمد
- أولاد الجدة شيحة للدكتور فواز المنوات
- ليل أطول ..وشمس ساطعة
- ( يوم غابت الشمس ) رواية الروائي غانم خليل
- العراق في الاستشراق الحديث
- كيكو ساكاي وتطور الدراسات العراقية في اليابان
- حسين رحيم الكاتب المسرحي والشاعر والقاص والروائي والانسان


المزيد.....




- بعد حكم عسكري وجائزة دولية.. معرض القاهرة للكتاب يستبعد دار ...
- مهرجان أبوظبي يكرم الفنان المصري يحيى الفخراني غدا
- الفنان المصري إيهاب توفيق يتعرض لانتقادات بأول ظهوره له بعد ...
- محمد الشرايطي.. فنان تونسي يحول بقايا الحديد إلى قطع فنية
- 1917 ليس الوحيد.. هذه أفضل أفلام الحروب التي أحبها الجمهور
- هند صبري: زوجي لا يتابع أعمالي الفنية ولا يخبرني الكثير عن ع ...
- رواية -حياة مثقوبة-.. عندما يكون الموت حياة في جلال الحب
- بالموسيقى السينمائية.. كويتية تحقق حلم طفولتها وتصل إلى العا ...
- 800 مليون أمي في العالم
- تقدم ضعيف في اليمن بعد استهداف سليماني -ترجمة-


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم خليل العلاف - يرحل العراقي ....مجموعة شعرية للدكتور أحمد جار الله ياسين