أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - أحمد موسى قريعي - يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (7)














المزيد.....

يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (7)


أحمد موسى قريعي

الحوار المتمدن-العدد: 6217 - 2019 / 5 / 1 - 20:18
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (7)
الفريق حميتي "دقس" وأكل البالوظة
فقد رسب الفريق أول "حميتي" في أول اختبار سياسي حقيقي، فقد لعبت به الدولة العميقة وجعلته يخسر أمام الشعب وقوى الثورة. وربما يخرج من المشهد السياسي "صفر اليدين" نتيجة بساطته وعفويته وسذاجته السياسية.
كان هنالك جدارا من "القبول" بين "حميتي" وقوى الشارع، قد تهدم الآن فوق رأسه بفضل بساطته وتسليم "نفسه" سياسيا للعميل الهارب "طه أبو حرفين" فحصد ثمار تبعيته.
سيادة الفريق "دقلو" السياسة وإدارة الدولة "فن" وبراعة ومهارة وحنكة ودراية وشطارة و "فهلوة" وعلم وتكتيك. ولا أعتقد أنك تتمتع بمثل هذه "المقايس والمواصفات" فأنت إنسان طيب وبسيط و"ابن بلد" ووطني لم تكن يوما عميلا أو خائنا مثل صاحبك "طه".
نشكر لك "موقفك" عندما أحسست بالجوعى والمحرومين والمعدمين، ووقفت إلى جانب الثائرين، والمضطهدين، والغاضبين على الإنقاذ من أبناء السودان. لكن "طموحك" وأحلامك المبكرة في طريق "الكنكشة" في "كرسي" الحكم جعلنا نفقد الثقة فيك ولا يمكن أن نعتبرك واحدا منا إلا إذا قمت بفعل ثوري حقيقي يجعلنا "نندهش" فهل أنت قادر على "ادهاشنا" سعادة الفريق؟
لماذا لعبت دور "جدادة" الخلا التي حاولت أن تطرد "جدادة" البيت؟ أعتقد أنك ومن معك قد نسيتوا أننا أصحاب "الوجعة والرصة" فنحن من مات وقُتل وعُذب وسُجن وعُلق من رجليه وضُرب على "قفاه". وقتها أنت ومجلسك كنتم ضمن فريق الإنقاذ لم يثبت أنك قد قمت بإنهاء خدمتك والتحقت بصفوف الثوار في وقت مبكر. كل ما فعلته هو احجامك عن الفتك بالثورة وهذا لا يعطيك الحق في الزعامة و"المريسة" علينا، ووصفنا بالفوضى والكذب. ومعلوم أن الفوضى هي الوضع غير الطبيعي كوضع سيادتك "المُجوبك". لكننا صرفنا النظر عن وضعك في الوقت الحالي وخليناك "تأكل عيش" هل تعلم ما قمنا به هو "عين السياسة" وعمقها واصلها وفصلها.
جهلك سيادة الفريق بالعمل السياسي جعلك تأكل "البالوظة" بمحض إرادتك، فقد عملت دولة الإنقاذ وبقاياها العميقة على "حرقك" لأنها تعلم أن أنك تتمتع بميزة غير موجودة في كل أعضاء المجلس مجتمعين وهي أنك تجد بعض القبول من الثوار، كان بإمكانك أن تطور هذا القبول إلى ثقة تجعلك "بطلا قوميا" في المستقبل. لكنك اخترت أن تكون يد الإنقاذ الباطشة تحت غطاء الثورة، وتأكد أنك الخاسر الوحيد في هذه "المعمعة".
سعادة الفريق استخدم فقط "ذكائك" الفطري ولا ترخي "أضانك" لأي شيء غيره فهو حارسك الأمين ومستشارك الوفي. فإن للسياسة "دروب ومسالك" وعرة وغير آمنة يعترضها كثير من المطبات والخداع والندالة.
أحمد موسى قريعي
Elabas1977@gmail.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,288,228
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٦)
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٥)
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٤)
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٣)
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٢)
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (1)
- لا تثقوا إلا في الشارع وحميتي
- لماذا نزايد على وطنية الفريق حميدتي
- النسخة الثانية من الإنقاذ
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١٣)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١٢)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١١)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١٠)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٩)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٨)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٧)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٦)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٥)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٤)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٣)


المزيد.....




- عمارة ضريح لينين : الفكرة، في سيروراتها التصميمية
- نداء تونس: ندعم ترشح السبسي للانتخابات المقبلة وقريبا تحل ال ...
- “إصلاح التعليم ،ضرورة لكل تنمية حقيقة ” عنوان ندوة من تنظيم ...
- فتح تدعو لتصعيد المواجهات مع الجيش الإسرائيلي بالتزامن مع ال ...
- مقتل ضابط تركي في عملية أمنية ضد حزب العمال الكردستاني
- في مذكرة إلى رئيس مجلس الوزراء : حزب التجمع بشمال سيناء يطال ...
- بيان للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي
- تهنئة لمعتقلي حراك جرادة و الريف بمناسبة استرجاع حريتهم
- بعد اتفاق مع اليمين المتطرف.. المحافظون في إسبانيا يستعيدون ...
- بعد اتفاق مع اليمين المتطرف.. المحافظون في إسبانيا يستعيدون ...


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - أحمد موسى قريعي - يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (7)