أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 1 أيار - ماي يوم العمال العالمي 2019 - سبل تقوية وتعزيز دور الحركة النقابية والعمالية في العالم العربي - محمد المناعي - الظروف التي ساهمت في نشأة الحركة النقابية في تونس















المزيد.....

الظروف التي ساهمت في نشأة الحركة النقابية في تونس


محمد المناعي

الحوار المتمدن-العدد: 6218 - 2019 / 5 / 2 - 01:11
المحور: ملف 1 أيار - ماي يوم العمال العالمي 2019 - سبل تقوية وتعزيز دور الحركة النقابية والعمالية في العالم العربي
    


الظروف التي ساهمت في نشأة الحركة النقابية في تونس:

العالمية : نهاية الحرب العالمية الأولى و بداية المد العالمي نحو تحرر الشعوب .

نجاح الحركة العمالية في القيام بثورة 1917 بروسيا و ظهور مد عالمي داعم للطبقة العمالية .

نجاح الحركة الوطنية في مصر في انهاء الانتداب البريطاني سنة 1922 .

الظروف الداخلية : عودة النشاط السياسي بنشاط حركة الشباب التونسي ، تأسيس عبد العزيز الثعالبي للحزب الحر الدستوري التونسي في مارس 1920 ، تأسيس الحزب الشيوعي ديسمبر 1921

اصدار صحف عمالية ( بوشكارة صحيفة عملة الرصيف ، حبيب الأمة ، حبيب الشعب ...)

- محمّد علي الحامّي الذي أسّس في 19 جانفي 1925 جامعة عموم العملة التونسيين

- اضراب عمال الرصيف بمدينة تونس للمطالبة بالترفيع في الاجر اليومي الى 24 فرنك – اضراب عمال الرصيف بمرسيليا .

- تكوين لجنة دعاية لمراقبة سير الاضراب برئاسة محمد علي الحامي .

محاكمة محمد علي في نوفمبر 1925 .

ثم بعد 1934 تأسيس الحزب الحر الدستوري الجديد شمل القمع رموزه مثل محمود الماطري و الحبيب بورقيبة و الرموز الشيوعية مثل علي جراد و حسن السعداوي

- 1937 : بلقاسم القناوي يؤسس جامعة عموم العملة التونسيين الثانية

- جانفي 1938 : الهادي نويرة ينتخب أمينا عاما لها . لم تعمر هذه التجربة سوى عامين .

2 فيفري 1914 : مولد فرحات حشاد بقرية العباسية بقرقنة ، لم يدرس سوى الابتدائي لكنه أتم التحصيل الذاتي فكان عصاميا .

1936 اشتغل بالشركة التونسية للنقل بالساحل ، انخرط بنقابة النقل سنتها التابعة لجامعة عموم العملة التابع لل س ج ت . لقي دعم من بوزنكي الأمين العام للاتحاد الاقليمي لجامعة عموم العملة

- 1938 : أطرد حشاد من العمل على اثر مشاركته في اضراب ، كان يميل للاشتراكيين الديمقراطيين أمثال بوزنكي و روبرت بجاوي .

- 1940 : نجح في مناظرة و عمل ككاتب محتسب بالأشغال العامة في صفاقس و تعرف على نشطاء الحزب الشيوعي التونسي ( يقول عبد السلام بن حميدة أنه كانت له علاقة طيبة معهم ) و يذكر رفاقه مداخلة له بأحد اجتماعات الحزب الشيوعي / حول الرشوة أو البقشيش المنظم في الادارة .

" على العامل التونسي أن ينخرط في كفاح مزدوج ضد رأس المال المستثمر و ضد الاستعمار الغاشم من جهة أخرى " ( جريدة العامل 1944 .)

- 6 نوفمبر 1944 ، حشاد يطرح ملف تحرير العمل أو ما نسميه اليوم العمل الكريم في الهيئة الادارية لاتحاد النقابات المستقلة بالجنوب .

- بداية 1944 : انسلاخ عدد كبير من النقابيين التونسيين الانسلاخ من الس .ج.ت الفرنسية و تأسيس نقابات مستقلة بقيادة فرحات حشاد .

19 نوفمبر 1944 تمّ بعث إتحاد النقابات المستقلّة بالجنوب وقد تولّى فرحات حشّاد أمانته العامّ

- في 06 ماي 1945 تمّ بعث إتحاد النقابات المستقلّة بالشّمال.

- انعقد المؤتمر التأسيسي للإتحاد العام التونسي للشغل بقاعة الخلدونيّة بتونس العاصمة يوم 20 جانفي 1946. وقد أشرف فرحات حشّاد على هذا المؤتمر الذي أعلن فيه عن ميلاد الإتحاد العام التونسي للشغل وقد انتخب أمينا عامّا له

- من لائحة المؤتمر التأسيسي :

حل المجلس الكبير و تعويضه بمجلس وطني منتخبا انتخابا حرا مباشرا يمثل جميع طبقات الشعب و يكون مجلسا وطنيا حقيقيا غير منقوص النفوذ و لا النظر .

تكوين وزارة تونسية غير صورية كاملة النفوذ والتصرف الفعلي على قاعدة
النظم الديمقراطية

تأميم الشركات الكبرى و جميع المصالح والمعامل ذات المصلحة العامة و الضرورية للاقتصاد كالمناجم و الغاز والتيار الكهربائي و أبار النفط و شركات النقل و الأراضي الفلاحية الكبرى .

...

المواجهة :

- مواجهات دامية مع السلطات الاستعماريّة من أبرزها أحداث5 أوت 1947 بصفاقس نتيجة اعلان الاضراب

مؤتمر أفريل 1949 : بدأت المطالب السياسية الوطنية تحتل الصدارة : 1 – تعويض المجلس الكبير بمجلس أمة منتخب و مسؤول عن أعماله أمام الشعب التونسي .

2 – تكوين وزارة تتمتع بكامل صلاحيات حكومة ديمقراطية مسؤولة عن أعمالها .

الاضرابات :

- بأت الاضرابات الاحتجاجية على ايقاف السياسيين منذ أوت 46 و بالتالي دخول الاتحاد المعترك الوطني من البوابة السياسية كان مبكرا .



- أحداث النفيضة في 21 نوفمبر 1950

- اضراب احتجاجي ضد القمع الاستعماري 23 نوفمبر 1950

- مارس تنفيذ اضراب ناجح احتجاجا على القمع بالمغرب قبيل عقد المؤتمر الرابع

- 29 نوفمبر 1951 : سلسلة من الاضرابات بالمناجم احتجاجا على القمع الاستعماري ، و في قطاع البريد و النقل بتونس و فري فيل ( منزل بورقيبة ).



ربط المسألة الوطنية بالمسأة الاجتماعية :

- بيان المكتب التنفيذي للاتحاد 13 فيفري 1951 بعد الاصلاحات التي قدمها المستعمر " اكتفى قرار 8 فيفري بتقديم بعض الاصلاحات تتصل بالسيادة المزدوجة بينما كان التونسيون ينتظرون بعث سلطة تنفيذية تونسية خاصة ..."

- في مؤتمر 1951 رسم الخيارات السياسية للاتحاد : النضال من أجل الديمقراطية و التحرر الوطني و ربط المسألة الاجتماعية بالمسألة الوطنية .

- " سواء كان المقعدون على كراسي الحكم وزارة شعبية مجاهدة أو وزارة صورية خانعة و جيش استعمار متجبر فاننا لن نعمل الا في جانب العاملين على ضوء المبادئ الديمقراطية الكاملة التي نؤمن بها ." .

- 12 ماي 1951 : تكونت " لجنة العمل من أجل الضمانات الدستورية والتمثيل الشعبي " مهمتها تعبئة القوى الحية في البلاد دفاعا عن الحرية و الديمقراطية والعدالة .



- في مؤتمر 1951 : تم تقديم تقرير بعنوان " المشكلة القومية و التمثيل الشعبي " الوضع السياسي بجميع الأمم ماهو الا صورة من الوضع الاجتماعي و الاقتصادي السائد ...لهذا كان كفاحنا اجتماعيا و في نفس الوقت سياسيا لأن السياسة مسيطرة على الاجتماعيات فلا تصلح هذه الا بصلاح تلك ... كما يتبين لماذا كفاحنا الاجتماعي كان كفاحا قوميا لان مصلحة العملة هي جزء من المصلحة القومية العامة ."



التأزم و المواجهة

- مع تعيين دي هوت كلوك 13 جانفي 1952 المعروف بصلابته أصبحت الاضرابات سياسية بامتياز بل و بتنسيق مع النقابات الشيوعية و حزب الدستور و الحزب الشيوعي و أشهرها اضراب 19 جانفي 52 الذي تم فيه اطلاق الرصاص على المضربين و اعتقال نقابيين و قيادات دستورية وشيوعية .

- 14 فيفري 52 اعتقال أحمد التليلي كاتب عام اتحاد الجهوي للشغل بقفصة عقبه اضراب عام احتجاجي في 16 فيفري

- بعد اعتقال زعماء حكومة شنيق و نفيهم لقبلي 26 مارس 1952 أصبح فرحات حشاد المنسق الوحيد للعمل الوطني بين المناضلين السياسيين و النقاببين و المقاومة المسلحة .

- 5 ديسمبر 1952 اغتيال الزعيم فرحات حشاد ، على يد مجموعة بايعاز من السلط الفرنسية .

لم يكن الاغتيال معزولا حيث استهدف الاتحاد منذ تعيين هوت كلوك :

30 أفريل : تجريد فرحات حشاد من جميع الوثائق اثر عودته من اجتماع بالكنفدرالية العامة للنقابات الحرة بالولايات المتحدة الأمريكية .

1 ماي : قرار عسكري بمنع الاحتفال بغرة ماي

9 ماي : اقتحام الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس و الاعتداء على العمال و جرح 9 .

19 جوان : اقتحام الاتحاد الجهوي للشغل بتونس و حجز كل الوثائق .

5 جويلية : تحجير السفر على ممثلي الاتحاد الى برلين لحضور المجلس العام للسيزل ( الجامعة العالمية للنقابات الحرة ، الكنفدرالية النقابية الدولية حاليا )

24 أوت : الاعتداء على عملة الرصيف على اثر احتجاجهم على ساعات العمل الاضافية .

اغتيال حشاد

بعد اغتيال حشاد : تولى الكاتب العام المساعد محمود المسعدي ثم محمد كريم قبل انتخاب أحمد بن صالح أمينا عاما في جويلية 1954 .



- بين 55 و 56 خلال الصراع اليوسفي البورقيبي وقف الإتحاد الى جانب خيار الاستقلال الداخلي و العمل على الاستقلال التام

- قدم الاتحاد لدولة الاستقلال البرنامج السياسي و الكوادر المتمرسة بالعمل التنظيمي و ادارة الشأن العام : مصطفى الفيلالي ، عبد الله فرحات ، محمود المسعدي ، الأمين الشابي ، أحمد بن صالح ...

- تدخل السلطة كان منذ الخطوات الأولى للإستقلال حيث أبعدت الحكومة الأمين العام أحمد بن صالح كذلك ابعاد الحبيب عاشور عام 65 و تنصيب البشير بالأغة .

التحالفات و التنظيمات :

- 1948 : مشاركة الاتحاد و النقابيين الشيوعيين في لجنة الحرية و السلام التونسية .

- الانخراط في الجامعة النقابية العالمية ذات الأغلبية الشيوعية .

- تحالف الاتحاد مع الحزب الشيوعي و حزب الدستور في تحركات بداية الخمسينات .

- توحيد الصف العمالي بحل الاتحاد النقابي لعملة القطر التونسي نفسه و انضمامه للاتحاد العام التونسي للشغل و تسليمه مقراته و مصحة و كل مناضليه على ذمة الاتحاد .

- سنة 1951 انخرط الإتحاد العام التونسي للشغل بالإتحاد الدولي للنقابات الحرّة وأصبح صوتا مدافعا عن استقلال تونس في المحافل الدوليّة



شخصيات

شخصيات : الطاهر البرصالي : ولد سنة 1913 وهو رفيق درب حشاد نشط مع حشاد في صلب الكنفدرالية العامة للشغل .كلف بمهمة في الجزائر سنة 1951 و صاحب حشاد في مؤتمر الجامعة النقابية العالمية .

الحبيب عاشور : ساهم في تأسيس النقابات المستقلة بالجنوب و شارك حشاد في تأسيس الاتحاد العام التونسي للشغل تم اعتقاله في أحداث 5 أوت 1947 بصفاقس و حكم عليه ب5 سنوات سجن و 10 سنوات حجر اقامة أطلق سراحه في 1954 مع عدد كبير من القادة النقابيين .

أحمد التليلي : ولد بقفصة سنة 1916 و درس بالصادقية و تولى خطة الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بقفصة منذ 1947 ، و سير منذ 1938 جامعة قفصة لحزب الدستور ، شارك في تنظيم فصائل المقاومة ، و اعتقل في 14 فيفري 1952 و أطلق سراحه سنة 1954 .و أصبح عضو الديوان السياسي منذ 1955 .

عبد الله فرحات : عون بريد بتونس أصيل الوردانين كان على علاقة بكبار المقاومين مثل حسن بن عبد العزيز .

عبد العزيز بوراوي : جتمعة الصحة أصيل صفاقس .

سالم الشفي : من الاوائل الذين اتصل بهم حشاد لتكويننقابات الشمال المستقلة ، تحمل مسؤولية أمين عام مساعد .

...........

محمد المناعي : جانفي 2014





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,498,465
- قول في التعددية النقابية في تونس
- الاتحاد العام التونسي للشغل : نجاح الاضراب العام ودروس أخرى
- مؤسسات القطاع العام في تونس بين حمى التفويت وإمكانات التصدي
- ملف المساواة في تونس بين أنصار الحرية وأنصار الشريعة
- تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة بتونس: بين التردد ومطب ...
- الاتحاد العام التونسي للشغل :الحاكم و المعارض والرقم الصعب ف ...
- الأزمة في تونس وفشل حكومة الوحدة الوطنية المزعومة
- من أجل حوار اجتماعي يتجاوز التفاوض حول الزيادة في الأجور
- ناهض الحتر وتمزيق صورة - الإله الخادم - من العقول البالية
- في الذكرى الستين لإصدار مجلة الأحوال الشخصية ،حقوق المرأة ال ...
- من أجل تنسيقية وطنية للقوى الديمقراطية و التقدمية .
- اليسار التونسي : المسارات المختلفة و الفرص الضائعة
- الفضاء الثقافي-مانديلا- زهرة تقدمية في رمال متحركة
- داعش : الامبريالية حين تستثمر في الجهل و الدين و الدم
- الاتحاد العام التونسي للشغل : حركة نقابية صنعت مجد شعب
- في اليوم العالمي للعمل اللائق : واقع من العمل المهين في المن ...
- حملة نقابية عربية مساندة للنساء الموريتانيات ضحايا الاتجار ب ...
- الحراك الشعبي وقود المسار الثوري التونسي
- أي خطاب ديني ممكن في مواجهة التطرف و الارهاب؟
- دورالنقابات في مناهضة الهيمنة الامبريالية


المزيد.....




- رغد صدام حسين تكشف حقيقة وفاة والدتها
- بلوتو.. اكتشاف جديد يدعم وجود حياه
- كوبا أميركا.. ميسي ضمن تشكيلة الأرجنتين
- يشمل 23 مليون طالب.. قانون جديد للتأمين الإجبارى على كل المه ...
- دعاء نبوى فى الحر الشديد ينجى المسلم من عذاب جهنم
- واشنطن تشير إلى دلائل عن قصف كيميائي للنظام باللاذقية وتتوعد ...
- بعد إفادته للكونغرس.. وزير الدفاع الأميركي يستبعد الحرب مع إ ...
- زهدي الشامي يعلق علي تحمل الموازنة لديون قناة السويس
- ذكري رحيل الدكتور شريف حتاته
- سوريا: سقوط قذيفتين صاروخيتين وسط مدينة حلب


المزيد.....

- الاتحاد العام التونسي للشغل والشراكة في بناء الدولة الوطنية: ... / عائشة عباش
- موقف حزب العمال الشيوعى المصرى من مطالب الحركة العمالية / سعيد العليمى
- الحركة العمالية والنقابية في اليمن خلال 80 عاماً.. التحولات ... / عيبان محمد السامعي
- الحركه النقابيه العربيه :افاق وتحديات / باسم عثمان
- سلطة العمال في ظل الأزمة الرأسمالية / داريو أزيليني
- إيديولوجية الحركة العمالية في مواجهة التحريفية / محسين الشهباني
- الحركة النقابية في افريقيا وميثاقها / كريبسو ديالو
- قراءة في واقع الحركة النقابية البحرينية / إبراهيم القصاب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف 1 أيار - ماي يوم العمال العالمي 2019 - سبل تقوية وتعزيز دور الحركة النقابية والعمالية في العالم العربي - محمد المناعي - الظروف التي ساهمت في نشأة الحركة النقابية في تونس