أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة الأول من أيار 2006 - التغيرات الجارية على بنية الطبقة العاملة وحركتها النقابية والسياسية - سعاد خيري - يوم العمال العالمي ، يوم النضال لتحرير البشرية















المزيد.....

يوم العمال العالمي ، يوم النضال لتحرير البشرية


سعاد خيري
الحوار المتمدن-العدد: 1537 - 2006 / 5 / 1 - 12:18
المحور: ملف بمناسبة الأول من أيار 2006 - التغيرات الجارية على بنية الطبقة العاملة وحركتها النقابية والسياسية
    


يوم الشغيلة العالمي يوم النضال لتحريرالبشرية
تطور المجتمع الانساني عبر مخاضات وصراعات طبقية سلمية ودموية راح ضحيتها ملايين البشر وتجسدت بحروب توسعية من اجل اخضاع جميع شعوب العالم للاستغلال الطبقي وتطورت الى حروب من اجل اعادة اقتسام العالم بين الاقطاب الراسمالية، متجلببة بمختلف الادعاءات الخادعة للشعوب والطبقات المستغَلة. كما تجسدت بقوانين تسهر على تطبيقها اجهزة الدولة التي تطورت مع تطور اساليب الاستغلال الطبقي وتجلببت بانظمة مختلفة مثل الديموقراطية والدكتاتورية ، البرلمانية والرئاسية وطورت مختلف وسائل واساليب تضليل البشرية وتشويه سايكولوجيتها، وشل تفكيرها . فمن نشر المخدرات واشكال من المتجارة بالبشر والافساد وتكريس التقاليد البالية والمعتقدات التي دحضتها الحياة وحقن الادمغة بدعايات واوهام ترافق الانسان طول يومه ولياليه من خلال اوسع وسائل الاعلام واكثرها تأثيرا في السمع والبصر.
ورغم كل ذلك بل ومن خلال مواجهة المستغًلين لمستغليهم وجميع وسائلهم واساليبهم، عبر العصور، تطورت تجاربهم وارتفع وعيهم وتطورت اهدافهم ووسائل واساليب كفاحهم. وبرزت اول اشكال تنظيمهم في القرن السابع عشر: "النقابات العمالية"، مع تطور علاقات الانتاج الراسمالية ونشوء الطبقة الراسمالية والطبقة العاملة. ورغم تحرير علاقات الانتاج الراسمالية الشغيل من التبعية الجسدية للاقطاعي الا انها تركت له حرية الموت جوعا او بيع قوة عمله للراسمالي ، و لم تعطي الشغيل حق المواطنة الكامل. ولذلك كان من اهم اهداف الحركة النقابية آنذاك: تقصير يوم العمل الذي كان يمتد لاكثر من 12 ساعة يوميا وحق العمال بالمواطنة من خلال تشريع حقه في الترشيح والانتخابات الى البرلمان . وفي القرن الثامن عشر استغلت الراسمالية طموح الشغيلة للتحرر من خلال شعارات الحرية والاخاء والمساواة في ثوراتها ضد علاقات الانتاج الاقطاعية . فكانت الثورة الفرنسية اول انجاز ثوري في تطور البشرية حققته الطبقة العاملة تحت القيادة السياسية للراسمالية لعدم نضوج قيادتها السياسية في ذلك الحين . وادى استحواذ الراسمالية على مكاسب الثورة وتنكرها لشعاراتها، الى شعور الطبقة العاملة بحاجتها الملحة للقيادة السياسية. وظهرت مختلف النظريات الاشتراكية ومن خلال الصراع الفكري والسياسي وارتباطه بنضال الطبقة العاملة من اجل حقوقها السياسية والاجتماعية والاقتصادية تطورت النظرية الماركسية وظهر اول تنظيم سياسي للطبقة العاملة وكان شعاره الرئيس " يا عمال العالم اتحدوا!" وعلى اساسه تشكلت الاممية الشيوعية الاولى لتقود نضال عمال العالم من اجل تحررهم من الاستغلال الطبقي وربطه برسالة الطبقة العاملة في تحرير البشرية.
كان اول تجسيد لهذا الشعار في الاول من ايار/ 1886" يوم العمال العالمي"، واصدق تعبير عن وحدة مصالح الطبقة العامل على الصعيد العالمي ووحدة اهدافها ، الذي جسده تضامن عمال العالم مع نضال عمال شيكاغو من اجل يوم عمل من ثماني ساعات واضرابهم عن العمل وتكبدهم التضحيات الجسام .
ومع تطور تطور الراسمالية وبلوغها مرحلة الامبريالية تطورت حركة الطبقة العاملة النقابية والسياسية وحققت الكثير من الحقوق على الصعيد الوطني في حين بقيت الشغيلة وشعوب البلدان المستعمرة والتابعة تواجه اقسى اشكال الاستغلال والاستعباد على يد الدول الامبريالية المهيمنة. ولذلك طور لينين شعار يا عمال العالم اتحدوا الى "يا عمال العالم وشعوب المستعمرات اتحدوا" ، مؤكدا ان استغلال الراسمالية لشعوب المستعمرات يمدها بالقوة ويطول عمرها ولايمكن لشغيلة العالم التحرر دون تحرر شعوب المستعمرات. وبتضامن شغيلة العالم وشعوبه مع الحركة السياسية للطبقة العاملة الروسيا نجحت اول تجربة لبناء المجتمع الاشتراكي اللاطبقي في ظرف غير ناضج ذاتيا وموضوعيا على الصعيد العالمي. وكانت تجربة رائدة رغم فشلها فقد نقلت حلم البشرية هذا الى واقع يمكن تحقيقه، ولو بشكل جنيني ولفترة ، ووضعت امام البشرية عموما وشغيلة العالم خصوصا دروسا غنية ستكون بسلبياتها وايجابياتها سلاحا لانجاح تجاربهما المقبلة.
ومن خلال الصراع الطبقي الذي تضمن الصراع بين النظامين في الحرب الباردة وفي سبيل الركض وراء الارباح حققت البشرية الثورة العلمية التكنولوجية التي جعلت الامل بتحرر الانسان من الاستغلال مرة والى الابد من خلال توفير الامكانية لتحقيق شعار من كل حسب قدرته ولكل حسب حاجته، ممكنا، ومن ناحية اخرى اعطت للراسمالية امكانية استعباد البشرية وليس الطبقة العاملة فقط، او ابادتها، بما انتجته من اسلحة ابادة عسكرية وفكرية وسايكولوجية تحول البشر الى اسلحة ارهابية فتاكة. ولمواجهة هذه المخاطر رغم الازمة الحادة التي واجهتها الحركة السياسية للطبقة العاملة وبالتالي النقابية ايضا، بادرت القوى البشرية الواعية لتنظيم قواها على اساس عالمي و توحيد صفوفها وتطوير وسائل واساليب كفاحها، مستفيدة من تجارب الحركة الشيوعية والنقابية السابقة. فعمت العالم نشاطات جماهيرية جبارة تضامنا مع الشعوب المستعبدة وضد الحروب العدوانية وضد اسلحة الدمار الشامل. وربط ذلك بالنضال ضد علاقات الانتاج الراسمالية. ومكن كل ذلك الطبقة العاملة من تطوير تجاربها لاسيما وقد توسعت قاعدتها الاجتماعية واغتنت ثقافيا وعلميا بانضمام شغيلة اليد والفكر الى صفوفها على نطاق جماهيري بسبب تفاقم ازمات النظام الراسمالي وتحويله للقوى الفكرية الى بضاعة اسوة بقوة العمل. وكان اروع تجسيد لتطور وعي الطبقة العاملة ودورها في توحيد صفوف قوى الشعب وترابط مصالحها هو انتصار الطبقة العاملة الفرنسية على الحكومة الفرنسية ممثلة الراسمال الفرنسي ، يتضامن ومؤازرة معظم فئات الشعب من طلاب وموظفين وعاطلين، مع نقابات العمال، بالغاء قانون عقد العمل الاول.
واذ تجاوزت الحركة النقابية في البلدان المتطورة تأثير الازمة بحركة الطبقة العاملة السياسية (الحركة الشيوعية) وساعدت على استعادة نهوضهاكضرورة موضوعية لتحرير البشرية فان الحركة النقابية في البلدان التابعة والمحتلة تواجه اقسى الضربات على يد قوات الاحتلال . ففي العراق بادرت الحركة النقابية رغم كل ما تكبدته على يد النظام الدكتاتوري، مستفيدة من تجاربها عبر تاريخ العراق المعاصر بدعم حركتها السياسية ، الى اعادة تكوين اتحادها العام على اسس ديموقراطية واصدرت بيانها الاول في عام 2004. ولكنها فوجئت باحتلال قوات الاحتلال لمقرها واعتقال قيادته واصدرت القوانين التي تعرقل نشاطه، وشجعت على تشويه الحركة النقابية وشق صفوفها، باقامة اتحادات نقابية على اسس طائفية. ومع ذلك تصاعد نضالهم من اجل توفير فرص العمل والقضاء على البطالة ويجري ربطه بالنضال ضد الاحتلال وضد الطائفية . وقد تجسد ذلك في نضالات العمال العاطلين في الناصرية من اجل فرص العمل ونضالاتهم ضد الاحزاب الطائفية التي لم تحقق أي من اهدافهم عند توليها الحكم من خلال عدم منحها اصواتهم، ونضال نقابات عمال النفط في البصرة ضد هيمنة قوات الاحتلال على انتاج وتصدير النفط وسرقته وسرقة موارده.
وهكذا يعيد التاريخ دورته ولكن بشكل ارقى لما اكتسبته البشرية عموما والطبقة العاملة خصوصا من وعي وتجارب، لتلعب الحركة النقابية دورها في تحرير حركتها السياسية من ازمتها وتمهد لتطوير نظرياتها العلمية واساليب ووسائل كفاحهاكضرورة تاريخية ، لقيادة الحركة النقابية الوطنية والعالمية والحركات الجماهيرية الوطنية والعالمية في النضال لتحرير شعوبها وعموم البشرية كليا من جميع اشكال الاستغلال. لانها القيادة الوحيدة القادرة على توحيد كل قوى البشرية الفعالة ، وربط اهدافها الانية باهدافها المستقبلية واهدافها الوطنية بالاهداف العالمية ولاسيما تحرير البشرية من علاقات الانتاج الراسمالية القائمة على الملكية الخاصة لوسائل الانتاج التي اصبحت بفضل الثورة العلمية التكنولوجية ووحدة شغيلة اليد والفكر ممكنة التحقيق. وبذلك تطور"يوم العمال العالمي" الى " يوم الشغيلة العالمي من اجل تحرير البشرية " وشعار "يا عمال العالم اتحدوا" الى "ياشغيلة اليد والفكر وعموم البشرية اتحدوا"





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,794,951,068
- الف تحية لكتيبة الجدات من اجل السلام الامريكية
- صدرت الاوامر الشعبان الامريكي والعراقي يجبران بوش على تغيير ...
- في 12/نيسان تمر الذكرى 95 لميلاد زكي خيري في وقت تتصاعد حاجة ...
- بوش يعالج آلاف اخطاءه التاكتيكية باستئناف خطأه الاستراتيجي
- 2-ملاحظات حول بلاغ اجتماع اللجنة المركزية في آذار/2006
- ملاحظات حول بلاغ الاجتماع الكامل للجنة المركزية في آذار/2006
- دفاع حميد مجيد عن مؤتمر لندن في حواره على البغدادية
- حوار مع الحوار المتمدن نافذتنا الفكرية (5) لنجعل يوم المرأة ...
- حوار مع الحوارالمتمدن نافدتنا الفكرية (4) تحية للعيد الثاني ...
- 3 : حوار مع الحوار المتمدن نافذتنا الفكرية
- بعد ثلاث سنوات من تصاعد مقاومة شعبنا للاحتلال تتعزز ثقة البش ...
- حوار مع الحوار المتمدن نافذتنا الفكرية 2
- حوار مع الحوار المتمدن، نافذتنا الفكرية 1
- السليقة الثورية للشعب العراقي وتجاربه التاريخية تحطم كل اسلح ...
- استنفار بوش ادواته ووسائله لتصريف ازماته الداخلية والدولية ا ...
- رسالة اخطأت العنوان وجماهير العالم تستعد لدعم نضال الشعب الع ...
- التنظيم والنضال الجماهيري الواعي السبيل الوحيد لتحقيق اهداف ...
- اكثر مراحل الرأسمالية تعفنا هي العولمة الرأسمالية ممثلة بقطب ...
- الاهمية الوطنية والعالمية لقضية الاكاديمي كمال السيد قادر
- سيبقى الشعب العراقي في طليعة النضال من اجل التحرر وطنيا وعال ...


المزيد.....




- قاذفات صينية تستطيع حمل أسلحة نووية تهبط في بحر الصين الجنوب ...
- باراك وميشيل أوباما من البيت الأبيض إلى منصة Netflix
- ترامب: لقائي بكيم جونغ أون قد يتأجل.. ولن يكون سعيدا إذا لم ...
- بالفيديو... أول ظهور للأمير هاري وعروسه بعد حفل الزفاف
- بريطانيا تحيي الذكرى الأولى لضحايا اعتداء مانشستر بحضور تيري ...
- جزيرة مأهولة لم يولد عليها إنسان خلال 12 عاما!
- تركيا: سنرسل قوة دولية لحماية الفلسطينيين والقدس وسنضمن محاس ...
- العبادي يستبعد إعادة الانتخابات ويدعو للتحقق من نتائجها النه ...
- مصر.. الشرطة تلاحق متهمين بعد ارتكابهم جريمة بشعة
- تحذيرات من -خطر- رقصة مايكل جاكسون -المضادة- للجاذبية!


المزيد.....

- خزريات بابل ينشدن الزنج والقرامطة / المنصور جعفر
- حالية نظرية التنظيم اللينينية على ضوء التجربة التاريخية / إرنست ماندل
- العمل النقابي الكفاحي والحزب الثوري / أندري هنري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة الأول من أيار 2006 - التغيرات الجارية على بنية الطبقة العاملة وحركتها النقابية والسياسية - سعاد خيري - يوم العمال العالمي ، يوم النضال لتحرير البشرية