أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عماد عبد اللطيف سالم - عن البرّ والبحرِ والسُفُنِ العتيقةِ والسَخامِ الكثيف














المزيد.....

عن البرّ والبحرِ والسُفُنِ العتيقةِ والسَخامِ الكثيف


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 6216 - 2019 / 4 / 30 - 20:55
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عن البرّ والبحرِ والسُفُنِ العتيقةِ والسَخامِ الكثيف


في البحر ..
عدنا الى دبلوماسيّة البوارج .. إلى منتصف القرن الخامس عشر .
و "الشركة" هذه المرّة ، هي "شركة الهند الشرقية" الأمريكية.
والفِكرُ هذه المَرّة ، هو الفكر "الماركنتيلي" الجديد .
"الأدميرال" هذه المَرّة ، هو دونالد ترامب ..
الذي يرفع الأشرعة ،
ويكتبُ الورق ، ويُوَقِّعُ الورق ..
وفي نهاية المطاف
سيترك المدافعَ
تحرقُ جميع الأشرعة
و تُمَزّق كُلّ الورق .
وفي البرّ ..
عدنا إلى ما قبل القرن الخامس عشر
حيثُ يجمعُ "السراكيلُ" غلال الحصاد ، في قلاع "الإقطاع" الحصينة ..
وحيثُ يذهبُ "المُلاّكُ الغائبونَ" الى المدنِ البعيدة
ليعيشوا بسلامٍ كاملٍ مع زوجاتهم وعشيقاتهم وغلمانهم
تاركين "الأقنانَ" ، المُرتبطينَ بأرضٍ تنكُرُهُم ،
يُحارِبونَ إلى الأبد
دفاعاً عن ثروةٍ لا يملكونها
وسلطةً ليست لهم
وبلادٍ ليست لهم
و "ممالكَ" تكرَهُهم
و"دُوَلاً" تخذلهُم
وأوطاناً تنبُذُهُم
ولن يكونَ لهم فيها
غيرُ "مَنافٍ" محليّةِ الصُنْعِ
مُجَمَّعَةً من طينٍ وقِشٍّ ، وسجائرَ رخيصةٍ ، وأرواحَ كسيرةٍ ..
وسَخامٍ كثيف.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,452,665
- الحياةُ طويلةٌ جدّاً
- يومُ العُطلةِ صباحاً ، والتمرِ الخِسْتاويِّ العظيم
- مارسيليز فرنسي .. مارسيليز عراقي
- نملةُ الحُزنِ .. في مخزنِ العائلة
- وجوهُ النساءِ القديمات ، في الغُرَفِ الفارغة
- من الربيعِ العربيّ ، الى عبادِ الرَبِّ الصالحين
- قُلْ وداعاً أيُّها العالَم ، وأنتَظِرْ الفراغَ العظيم
- ثورة السودان الآن .. وثوراتنا السابقة
- ثقوبٌ سوداءُ .. لأمّي
- كليّات المجتمع Community Colleges ، و جامعات الشركات
- الشعبويّة ، و الشعبويّة الاقتصادية
- تلاميذي الذينَ أُريدُ أنْ أُعَلِّمَهُم الخَيال
- اطلاقُ النارِ على القِدّاح .. في نارنجةِ روحي
- منذُ الانفجارِ العظيم ، وإلى هذهِ اللحظة
- يحدثُ هذا في أرْذَلِ العُمْر .. في هذا الجزءِ من العالم
- أُمٌّ للتَذَكُّرِ .. أُمٌّ للنسيان
- الآباءُ على الجُرْفِ ، والأطفالُ يعبرونَ الروحَ ، بسلامٍ دائ ...
- نشيدُ البلادِ الحزينة
- غرقى الأجلِ الطويل
- تاريخُ الحُزنِ العميق


المزيد.....




- منها البحرين والعراق وأذربيجان.. إليك 10 أماكن مرشحة للائحة ...
- بلومبرغ: موظفون في هواوي تعاونوا مع الجيش الصيني في مشاريع ب ...
- شاهد: قتيلان و7 جرحى خلال هبوط اضطراي لطائرة روسية
- شاهد: قتيلان و7 جرحى خلال هبوط اضطراي لطائرة روسية
- إندونيسيا تحصل على آليات قتالية مدرعة من روسيا
- دعوة ورسالة... أول مقابلة لوزير خارجية البحرين مع قناة إسرائ ...
- ظريف: واشنطن ليست في وضع يمكنها من طمس إيران
- تحذير إيراني جديد للولايات المتحدة
- كوريا الشمالية تحذر واشنطن بشأن نزع السلاح النووي: ليس أمامك ...
- الرئيس اللبناني يستقبل وفد مجلس الشورى السعودي


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عماد عبد اللطيف سالم - عن البرّ والبحرِ والسُفُنِ العتيقةِ والسَخامِ الكثيف