أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - أشكو إليك














المزيد.....

أشكو إليك


عبد الفتاح المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 6207 - 2019 / 4 / 21 - 16:16
المحور: الادب والفن
    


أشكو إليك
أإليكَ أشكو ذِلِّتــــــــــي وهَواني
ورفيفَ قلبي وانهيــــــارَ كياني
شكوايَ منك إليك محضُ ذريعةٍ
أوَيشتكي نهرٌ مـــــــن الجريانِ
ارأيتَ بحراً يشتكي من ترعةٍ
هلْ تشتكي الغرقى منَ الطوفانِ
يا منْ إذا مـــــــــا لمتهُ وكأنني
قد لمتُ نفســي واتهمتُ جَناني
أنا لستُ أطلبُ مـن بخيلٍ مِنّةً
لاينفع البخــــــــلاءُ بالإحسانِ
لو كنتَ ذا قلــبٍ يرى ما حولَهُ
لرأيتَ كيفَ هــواكَ قد أردانيَ
وظننتَ أنكَ لا تُـلام إذا الخُطى
قد أبعدتكَ عن الفـــؤاد الحاني
وحسبتَ أن القلبَ أيــامَ النوى
لا يشبه القلب المحـــــبّ الداني
هذا هو الظـــــــــن المؤثمُ إنما
في الوصلِ والهجرانِ يستويانِ
لكنني أدري بأنـــــــــكَ موغلٌ
بدمي وقد عرَفَ القتيـلُ الجاني
أنكرتَ ذا أمْ لا فإنــــــكَ مولَعٌ
بالصيدِ تفتكُ بالفـــــؤادِ الراني
إنّ الدليلَ على الجنــــايةِ عَندَمٌ
قد ضجَّ في خديـــكَ أحمرَقاني
أوَما علمـــــــــتَ بأنني متولّهٌ
بشقيقِ لونِ شقائــــــقِ النعمانِ
وبأن ثغراً أحمـــــرَالشفتين قد
أردى الفؤاد بســـــــيّدِ الألوانِ
إن لمْ تكنْ فظّاً فمُنّ على الذي
في الليلِ منكَ وفي النهارِيعاني
قد فارقَ الجفنَ المنام وسهدّتْ
قلبي الوساوسُ والجـوى آذاني
في الليلِ أرنو للنجــوم أعدُّها
فلعلّني أقــــــوى على النسيانِ
قد خابَ سعيي إذْ رأيتُـكَ باسماً
تضع القلوبَ بكفــــــةِ الميزانِ
فوددتُ أن أرقى إليك فكيفَ أن
أرقى إلى ربٍّ بــــــــلا هامانِ
ياعودَ ريحانٍ تضـــوّعَ عطرُهُ
ياحبذا ضوعٌ مــــــن الريحانِ
يا نخلةً فرعاءَ لســـتُ أطولها
توقي إلى الأعـذاقِ قـد أعياني





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,427,652,476
- عويل الريح
- تبّ قلبي
- أشواق
- وحيدة جنسها
- إبليس
- وربّتَ قد أرى
- خاسِراً جئتُ - قصيدة
- هوّنْ عليَّ الأسى
- يامن تلوذُ بناره أحطابي
- زائرة الحلم
- أراقَ دمي
- ليتَ الذي زارني
- يا سارقاً لا يُجارى
- جاوزتُ حدّي
- يا حجّةً
- رفّتْ عصافيري على شجري
- هاتِ كأساً
- الليل - قصيدة
- يا قُبّره - قصيدة
- خوالج


المزيد.....




- فنان أمريكي يُطلق منطاداً في سماء أمريكا يعكس سطحه كل شيء
- مجلس النواب يصادق على قانون الإطار لمنظومة التعليم
- شاهد: فنانو غرافيتي يزينون مباني وشوارع مدينة الدار البيضاء ...
- شاهد: فنانو غرافيتي يزينون مباني وشوارع مدينة الدار البيضاء ...
- المغرب تتحول عن التعريب وتعزز مكانة اللغة الفرنسية في المدار ...
- المغرب تتحول عن التعريب وتعزز مكانة اللغة الفرنسية في المدار ...
- هل يأتي جيل من العرب أسماؤهم بلا معنى؟
- صدر حديثا المجموعة القصصية «سارق الزكاة» لعلي عمر خالد
- النواب المغاربة يصوتون لصالح تعزيز اللغة الفرنسية في نظام ال ...
- النواب المغاربة يصوتون لصالح استخدام اللغة الفرنسية في التدر ...


المزيد.....

- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - أشكو إليك