أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - الفرار من وصمة الوعود














المزيد.....

الفرار من وصمة الوعود


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6205 - 2019 / 4 / 19 - 21:05
المحور: الادب والفن
    



يشعرني البكاء
إني طفل انزلق من قفطان أمه
على أبواب الجيران
يطرقها بدمية في يديه
تتكسر .. ولم تفتح
يشعرني البكاء
إني عاشق خذلته وعود حبيبته
ما أن يبتلع لعاب الخوف
يراها عارية
تجتر على جسد حبيبه
يشعرني البكاء
إني فارس في بيداء الخيال
يسرج من لوعته صهوة الشمس
يرمي بسهامه نحو الآفاق
فتقع بين يديه أشواك الصبار
يشعرني البكاء
إني ثائر بتر ساقه
بشعار ردده في معركته
حمله على عنقه إلى خندقه
فلم يسمع سوى
عواء ذئابه تلتهم عذرية السبايا
يشعرني البكاء
إني وليد امرأة
ادعت الاغتصاب من مقاس ذكورة
ترفضه .. تلفظ رائحة هوسه
فترميني إلى أطراف الفراش .. تمردا
وتغط في حميمة أنثى شبقية
في أحضانه
من المساء إلى المساء
يشعرني البكاء
إني عاشق حبيبة
أقسمت بحبها بأغلظ الإيمان
أن تصوم عني أربعا وعشرين ساعة
فنكتث الوعد
وطعنت في رتابة الصدق .. وحبها
يشعرني البكاء
إني رجل خُلق في رحلة الهروب
تحت أقدام مسافرة إلى حتفها
أصابه إعاقة النكاح تحت خيم الفرار
الكل .. يستهزأ به لطقيا
الكل .. يداري صوته
الكل .. يصافحه بمحارم العفة
خوفا من انتقال فيروس العنة
الكل .. يحتبس أنفاسه في حضوره
خشية الإصابة برائحته النتنه
وهو ..
يروي للكل أنه ..
ولد من كذبة
حين كان الفرار أكذوبة عشاق
هاجروا الحب في معارك التصادم
ليعيش الجسد نشوة التناسل
وكان ... لقيطا

١٨/٤/٢٠١٩





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,678,010
- إيحاءات باردة
- اصطياد خرزات من تحت الركام
- لصوص الظلام
- روزنامة الطلاسم
- طرقات على حوافر القلب
- غزل من أوحال الخريف
- وشم على السراب
- السماء تمطر غولا ........
- كوابيس أحلام مختنقة
- نزف القصائد
- جرعات من نبيذ مغشوش
- حفلة على الرصيف
- كتابة على الحيطان
- ضحايا الحق العام
- من أوراق الخريف 62
- لعنات الحب
- نعيق من صحراء الندم
- زوابع منسية
- لوحات متآكلة
- محاكمة علنية


المزيد.....




- رغم قرار الإيقاف.. -القاهرة والناس- تذيع حلقة جديدة من -شيخ ...
- جلال الدين الرومي.. ملهم العاشقين وحكيم الصمت
- رئيس أوكرانيا يستعيد دور الممثل الكوميدي للحظات
- نزار بركة من بيت الصحافة: -المغاربة ماعرفينش فين ماشين مع هذ ...
- ولد سلمي : المجتمع الدولي في المراحل النهائية لاذابة البوليس ...
- بسمة وهبة تؤدي العمرة بعد ساعات من طلاقها -شيخ الحارة-
- منظمة تاماينوت تستنكر استمرار العبث التشريعي في حق الامازيغي ...
- شاهد.. نشر مقطع فيديو من جزء ثان لفيلم -الجاذبية- الروسي
- -لعنة- زواج ياسمين الخطيب تقصم ظهر-شيخ الحارة-
- فيلم فلسطيني يحقق فوزا كبيرا في مهرجان كان


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - الفرار من وصمة الوعود